الثلاثاء 22 يناير 2019 12:36 ص القاهرة القاهرة 14.7°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في صفقة انضمام حسين الشحات للأهلي؟

«فورد» الأمريكية للسيارات تعتزم شطب آلاف الوظائف في أوروبا

(د ب ا)
نشر فى : الخميس 10 يناير 2019 - 3:52 م | آخر تحديث : الخميس 10 يناير 2019 - 3:52 م

تعتزم شركة "فورد موتور" الأمريكية لصناعة السيارات شطب الآلاف من الوظائف في فروعها في أوروبا في محاولة للعودة لتحقيق الأرباح، وذلك ضمن خطة موسعة لإعادة الهيكلة.

وذكرت وكالة أنباء "بلومبرج" الأمريكية أن الشركة تعاني بسبب خط إنتاج قديم وانكماش السوق في بريطانيا، أكبر سوق لفورد في أوروبا، والذي من المتوقع أن يشهد مزيدا من التراجع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 مارس المقبل.

وتعتزم فورد، التي يبلغ عدد موظفيها نحو 54 ألف موظف في أنحاء المنطقة وبصورة رئيسية في ألمانيا وبريطانيا وإسبانيا، إلغاء الطرازات الأقل ربحية من خط إنتاجها ومراجعة مشاريعها التعاونية في روسيا.

وقال ستيفن ارمسترونج، رئيس عمليات فورد في أوروبا اليوم الخميس: "نتطلع إلى إحداث تغير كبير في أدائنا"، مضيفًا: "سيكون هناك تأثير كبير في أنحاء المنطقة، وسندرس جميع الاحتمالات التي ربما تشمل إغلاق مصانع".

ويشار إلى أن اتجاه فورد للتغيير يمثل دلالة أخرى على الضغط الذي تتعرض له شركات صناعة السيارات، حيث تواجه تغيرات رئيسية في التكنولوجيا وقواعد بيئية صارمة والتوترات التجارية.

كما يمثل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تحديا كبيرا لشركات صناعة السيارات الأوروبية بسبب العلاقات الوثيقة بين بريطانيا والقارة الأوروبية.
وذكرت وكالة أنباء "بلومبرج" الأمريكية أن الشركة تعاني بسبب خط إنتاج قديم وانكماش السوق في بريطانيا، أكبر سوق لفورد في أوروبا، والذي من المتوقع أن يشهد مزيدا من التراجع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 مارس المقبل.

وتعتزم فورد، التي يبلغ عدد موظفيها نحو 54 ألف موظف في أنحاء المنطقة وبصورة رئيسية في ألمانيا وبريطانيا وإسبانيا، إلغاء الطرازات الأقل ربحية من خط إنتاجها ومراجعة مشاريعها التعاونية في روسيا.

وقال ستيفن ارمسترونج، رئيس عمليات فورد في أوروبا اليوم الخميس: "نتطلع إلى إحداث تغير كبير في أدائنا"، مضيفًا: "سيكون هناك تأثير كبير في أنحاء المنطقة، وسندرس جميع الاحتمالات التي ربما تشمل إغلاق مصانع".

ويشار إلى أن اتجاه فورد للتغيير يمثل دلالة أخرى على الضغط الذي تتعرض له شركات صناعة السيارات، حيث تواجه تغيرات رئيسية في التكنولوجيا وقواعد بيئية صارمة والتوترات التجارية.

كما يمثل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تحديا كبيرا لشركات صناعة السيارات الأوروبية بسبب العلاقات الوثيقة بين بريطانيا والقارة الأوروبية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك