جمعية مسافرون: جنوب سيناء تشهد طفرة اقتصادية واستثمارية وتعليمية هائلة - بوابة الشروق
الأربعاء 2 ديسمبر 2020 5:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

جمعية مسافرون: جنوب سيناء تشهد طفرة اقتصادية واستثمارية وتعليمية هائلة

طاهر القطان
نشر في: السبت 31 أكتوبر 2020 - 2:07 م | آخر تحديث: السبت 31 أكتوبر 2020 - 2:07 م

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعية مستثمري السياحة بجنوب سيناء، إن الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي تولي اهتماما كبيرا لجنوب سيناء وما يتم على أرضها من مشروعات وافتتاحات آخرها اليوم افتتاح جامعة الملك سلمان وطريق رأس النقب وعدد من المشروعات الاخرى خير دليل على ذلك.

وأكد الدكتور عاطف عبد اللطيف، في تصريحات صحفية، أن جامعة الملك سلمان تعد أول جامعة متكاملة تقام في جنوب سيناء وتبلغ مساحتها نحو 300 فدان موزعة على 3 مدن هي: الطور، وشرم الشيخ، ورأس سدر، ومؤهلة لاستيعاب نحو 30 ألف طالب وتوفر الجامعة أثناء مراحل تنفيذها أكثر من 20 ألف فرصة عمل تقريبا مباشرة وغير مباشرة وهذا يعني انه سيتم استثمار ذلك في مشروعات صناعية وغذائية وزراعية لتوفير احتياجات الجامعة وغيرها من المشروعات وسيحدث رواجا اقتصاديا وتجاريا بجانب النشاط السياحي.

وأشار عبد اللطيف، إلى أن مثل هذه المشروعات تعطي نوعا من التنوع في الأنشطة بجنوب سيناء وتدعم حركة السياحة الداخلية لمدن شرم الشيخ وطابا ونويبع وغيرها من المدن وهي مثال حي لروح الصداقة بين مصر والسعودية ولاشك أن جامعة الملك سلمان ستجذب دارسين من مختلف بلدان الوطن العربي مما يعطي نوعا من تبادل الثقافات والحضارات وينشط السياحة.

ومن جانب آخر، قال عاطف عبد اللطيف، إنه حتى تعود السياحة الأجنبية إلى طبيعتها لابد من إعداد حملات قوية داخل السوق المصري لتنشيط السياحة الداخلية من خلال حزمة أجراءات يجب اتباعها ومنها ضرورة تعاون المصالح والجهات الحكومية والقطاع الخاص في اعداد برامج سياحية بالتنسيق مع الفنادق والقرى السياحية تشمل عروض مناسبة لاستقطاب السياحة الداخلية مع تسهيلات في أسعار الطيران والانتقالات وكذلك تقديم أسعار جيدة من الفنادق لهذه الجهات في حالة التعاقد على جروبات سياحية متعددة من الشركات والبنوك على سبيل المثال.

وشدد رئيس جمعية مسافرون للسياحة، ضرورة إعداد تصورات جديدة لمبادرات سياحية جديدة لتنشيط السياحة الداخلية من قبل وزارة السياحة والآثار بالتنسيق مع المحافظات السياحية والجهات والمصالح والوزارات والجامعات وكذلك توقيع بروتوكولات تعاون بين الهيئات والشركات وجمعيات المستثمرين بهذه المدن السياحية لاستقبال أفواج سياحية بعروض وأسعار مناسبة.

وأوضح أن البرامج السياحية المناسبة سيكون لها أكثر من هدف ومنها تعليمي وتثقيفي ونشر الوعي السياحي والتعريف بمعالم مصر حتى ننمي روح الانتماء للوطن، ويعلم أي مصري كل شبر من أرضه وتاريخه الذي هو جزء منه وتشغيل الفنادق التي تعاني من التوقف بسبب كورونا وكذلك رسالة للعالم بأن المقاصد السياحية المصرية آمنة ويستمتع المصريين بقضاء إجازاتهم فيها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك