العمار بينه وبين ربنا و«الوجه الطفولي».. شقيق علاء ولي الدين متحدثا عن سبب محبة الناس لأخيه - بوابة الشروق
السبت 24 أكتوبر 2020 11:50 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

العمار بينه وبين ربنا و«الوجه الطفولي».. شقيق علاء ولي الدين متحدثا عن سبب محبة الناس لأخيه

هدى أمين
نشر في: الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 1:58 ص | آخر تحديث: الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 1:58 ص

قال المنتج معتز ولي الدين، شقيق الفنان علاء ولي الدين، إن العمار الذي بين الله وأخيه، ووجهه الطفولي هما ما جعلا الراحل قريبًا من الناس، بحسب تعبيره.

وأضاف «ولي الدين» خلال حواره لبرنامج «من مصر»، المذاع عبر فضائية «CBC»، مساء الثلاثاء، أن الراحل كان يختار أعماله الفنية بعناية، مشيرًا إلى أنه كان يقلد شخصية والدته في دور الأم بفيلم الناظر.

وذكر أن علاء ولي الدين كان يؤمن بأن نجاح العمل لا بد أن يكون جماعيًا، مشيرًا إلى أن محمد هنيدي كان الأقرب إلى قلبه، إضافة إلى أشرف عبد الباقي وعلاء مرسي وصلاح عبد الله وأحمد السقا.

وفي مثل هذا اليوم 28 سبتمبر عام 1963 ولد الفنان علاء ولى الدين الذى تحل اليوم الذكرى الـ 57 لميلاده، والذي رحل عن عالمنا في سن الـ 39 عاماً، وتحديدًا فى أول أيام عيد الأضحى من عام 2003.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك