رئيس وزراء باكستان يقرر إثارة قضية الرسوم المسيئة للنبي محمد في المحافل الدولية - بوابة الشروق
الخميس 26 نوفمبر 2020 5:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

رئيس وزراء باكستان يقرر إثارة قضية الرسوم المسيئة للنبي محمد في المحافل الدولية

عمران خان
عمران خان
إسلام آباد - د ب أ:
نشر في: الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 12:59 م | آخر تحديث: الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 12:59 م

قرر رئيس وزراء باكستان، عمران خان، إثارة قضية الرسوم المسيئة للنبي محمد في فرنسا، في المحافل الدولية، بعدما أثارت غضب المسلمين في مختلف أنحاء العالم.

جاء ذلك خلال اجتماع للحكومة الباكستانية أمس الثلاثاء، وفقا لما ذكرته شبكة "جيو نيوز" التلفزيونية الباكستانية اليوم الأربعاء.

وقالت مصادر إن رئيس الوزراء أبلغ الحكومة بأنه سيكتب خطابات إلى زعماء العالم الإسلامي ليطلب دعمهم في هذه القضية.

وأضافت المصادر "في الخطابات، سيطلب رئيس الوزراء من الزعماء إظهار وحدتهم وتضامنهم حول قضية الرسوم المسيئة للنبي محمد".

وقال خان إنه "لن يتم السماح لأحد بإظهار عدم احترام النبي محمد، باسم حرية التعبير".

وأدانت الحكومة الباكستانية أيضا، وبأشد العبارات، تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، التي أضرت بمشاعر المسلمين في بقاع العالم.

وكان ماكرون أعلن مساء الأربعاء الماضي خلال حفل تأبين المعلم الفرنسي صموئيل باتي، وقوفه إلى جانب من يرغب في نشر رسوم مسيئة عن نبي الإسلام بدعوى الدفاع عن حرية الرأي، وذلك في أعقاب مقتل المدرس صموئيل باتي على يد متطرف إسلامي، بعدما عرض معلم التاريخ الرسوم المسيئة داخل فصل دراسي.

وبعد إعلان ماكرون، جرى إطلاق حملات مقاطعة للمنتجات الفرنسية في العديد من الدول العربية والإسلامية.

يشار إلى أن التجديف مسألة حساسة في باكستان وهؤلاء الذين يُتهمون بها يصبحون أهدافا لجماعات إسلامية. وفي بعض الحالات يتم إطلاق الرصاص عليهم أو حرقهم أحياء أو ضربهم بالهراوات حتى الموت.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك