بعد 100 عام على إنتاجه.. موسيقى «الصعيدي» تعيد الروح لفيلم الصبي بمهرجان الجونة - بوابة الشروق
الخميس 3 ديسمبر 2020 6:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

بعد 100 عام على إنتاجه.. موسيقى «الصعيدي» تعيد الروح لفيلم الصبي بمهرجان الجونة

أحمد فاروق
نشر في: الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 12:09 م | آخر تحديث: الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 12:09 م

شاهد جمهور مهرجان الجونة، على مدار ساعة ونصف تقريبًا، عرضًا استثنائيًا، لفيلم "الصبي" لشارلي شابلن، الذي تم ترميمه حديثًا، بعد مرور حوالي 100 عام على إنتاجه.

ورغم أن الفيلم أنتج قبل 100 سنة تقريبًا، إلا أن عرضه هذه المرة كان استثنائيا، لقرار إدارة المهرجان وتحويله إلى حفل موسيقي، فاستعانت الأوركسترا بقيادة المايسترو أحمد الصعيدي، ليعزف موسيقى حية للفيلم أثناء عرضه للجمهور، وهو ما غير نظرة الجميع للفيلم من مجرد نسخة مرممة يعاد عرضها إلى تجربة مختلفة وجاذبة تستحق المشاهدة حتى النهاية، والتي حرص بعده الجمهور على تقديم التحية للأوركسترا بالتصفيق الحار وقوفًا.

وحرص سميح ساويرس، مؤسس الجونة على حضور العرض، ومن إدارة المهرجان انتشال التميمي وأمير رمسيس على الحضور، بالإضافة إلى عدد من النجوم، منهم ليلى علوي، وأحمد السقا، ورانيا يوسف، وأروى جودة، والمخرجة كاملة أبو ذكري، والسيناريست تامر حبيب، ولاعب المنتخب السابق محمد زيدان، والمذيعة ناردين فرج.

واعتاد مهرجان الجونة السينمائي على تقديم حفلًا موسيقيًا مخصص للاحتفاء بموسيقى الأفلام سنويًا، حيث قدم المهرجان في دوراته السابقة حفلًا للاحتفاء بموسيقى أفلام يوسف شاهين وحفلًا لموسيقى السينما الخالدة تضمن مقطوعات من سينما هوليوود، ومقطوعات المؤلف الموسيقي الشهير نينو روتا.

وشابلن كوميدي ومنتج وكاتب ومخرج وملحن موسيقي بريطاني، صعد إلى قمة شهرته في فترة الأفلام الصامتة في عام 1914، صنع شابلن فيلمه الأول «كسب العيش»؛ ليفرق نفسه عن الآخرين، خلق شخصية واحدة يمكن التعرف عليها بسهولة، وهي شخصية «الصعلوك الصغير».

وبدأت الجماهير في التعرف عليها من خلال فيلم «سباقات سيارات الأطفال في فينيسيا» (1914)، على مدار مسيرته أخرج شابلن أكثر من 70 فيلمًا وفاز بأكثر من 20 جائزة سينمائية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك