إيران: لن نتسامح مع تواجد الكيان الصهيوني بالقرب من حدودنا - بوابة الشروق
الأحد 17 أكتوبر 2021 9:53 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

إيران: لن نتسامح مع تواجد الكيان الصهيوني بالقرب من حدودنا

وزارة الخارجية الإيرانية
وزارة الخارجية الإيرانية
د ب أ
نشر في: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 3:45 م | آخر تحديث: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 3:45 م

الخارجية الإيرانية: المناورات العسكرية على الحدود مع أذربيجان أمر سيادي

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الثلاثاء، بأن إجراء إيران لمناورات عسكرية في مناطق شمال غرب البلاد، على الحدود مع أذربيجان، أمر سيادي يتم من أجل السلام والاستقرار في المنطقة بأسرها، مشددا على أن إيران "لن تتسامح مع تواجد الكيان الصهيوني بالقرب من حدودها وستتخذ ما تراه ضروريا لأمنها".

وكان الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، أعرب عن "بالغ دهشته" من قرار إيران إجراء مناورات عسكرية قرب الحدود بينهما، وسط توترات بين الجارتين بشأن طريق نقل رئيسي.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء، فإن التوترات تصاعدت بين باكو وطهران في الأسابيع الأخيرة بعد أن بدأت الشرطة ومسؤولو الجمارك في أذربيجان في فرض "ضريبة مرور" على الشاحنات الإيرانية التي تنقل الوقود والسلع الأخرى إلى أرمينيا المجاورة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده اليوم، ردا على تصريحات رئيس أذربيجان: "في حين أن هناك علاقات طيبة ومحترمة بين البلدين، وقنوات الاتصال المعتادة بين الجانبين في أعلى مستوى، فإن التعبير عن ذلك بهذه الطريقة مثير للاندهاش".

وأكد أن المناورات "أمر سيادي ومن أجل السلام والاستقرار في المنطقة بأسرها".

واستطرد بالقول: "بالطبع، من الواضح أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تتسامح مع أي شكل من تواجد الكيان الصهيوني بالقرب من حدودها، وفي هذا المجال، ستتخذ ما تراه ضروريا لأمنها القومي".

وتتخوف إيران من علاقات أذربيجان وإسرائيل، ووفقا لبلومبرج، فإن إسرائيل مورّد رئيسي للطائرات بدون طيار وغيرها من الأسلحة التي ساعدت باكو على قلب الميزان العسكري لصالحها في المواجهات العسكرية التي وقعت العام الماضي بينها وبين أرمينيا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك