عمدة لندن: الفيضانات الأخيرة تظهر أن حقائق تغير المناخ باتت مشكلة تدق أبواب المنازل - بوابة الشروق
الإثنين 20 سبتمبر 2021 4:58 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

عمدة لندن: الفيضانات الأخيرة تظهر أن حقائق تغير المناخ باتت مشكلة تدق أبواب المنازل


نشر في: الأربعاء 28 يوليه 2021 - 4:53 ص | آخر تحديث: الأربعاء 28 يوليه 2021 - 4:53 ص

قال عمدة لندن صديق خان إن الفيضانات الخطيرة التي شهدتها العاصمة خلال عطلة نهاية الأسبوع وفي الشهر الماضي إلى جانب الطقس القاسي الذي شهدته البلاد في أجزاء أخرى من المملكة المتحدة خلال السنوات الأخيرة - تُظهر أن حقائق تغير المناخ لم تعد مشكلة بعيدة، ولكنها مشكلة تصل بشكل متزايد إلى أبواب المنازل.
وأضاف خان في عمود كتبه بصحيفة "الجارديان" البريطانية، أنه على مدار الأسابيع القليلة الماضية، غمرت مياه الفيضانات المنازل والشركات ومحطات المترو، وبينما كان من الملهم رؤية الأفراد تتحد، والسلطات المحلية وخدمات الطوارئ تتفاعل بسرعة لدعم المحتاجين، فإن الحقيقة هي أن أحداث الطقس الغريبة - مثل تلك التي تحدث في لندن وحول العالم - يجب أن أن تكون دعوة للاستيقاظ، تحفزنا جميعًا على اتخاذ إجراءات مناخية أكثر طموحًا.
ومضى قائلاً: كجزء من استجابتنا الفورية في لندن، نعمل بالشراكة مع المجالس وشركات المياه ووكالة البيئة لتحصين دفاعاتنا والتأكد من أن مدينتنا أقل عرضة للفيضانات ، لكننا نعلم أننا لا نستطيع مجرد الاستجابة لتأثيرات أزمة المناخ، نحن بحاجة للمساعدة في وقف هذه التأثيرات في الأساس".
وأضاف: "نحن بحاجة إلى خفض انبعاثاتنا بشكل أسرع ومضاعفة جهودنا لتحقيق أهداف اتفاقية باريس للمناخ.. ونحتاج أيضًا إلى الاستفادة القصوى من مؤتمر المناخ (كوب-26)، الذي يقام في جلاسجو هذا العام لتوسيع نطاق الاستجابة لهذه الأزمة.
واختتم قائلاً: "لقد أظهرت هذه الفيضانات المدمرة أنه لا يمكننا التهرب من اتخاذ إجراءات مناخية جريئة.. وندرك أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به من إعادة بناء مدينتنا إلى تحسين وسائل الحماية الطبيعية ضد الفيضانات وتعديل منازل لندن بحيث تكون أكثر كفاءة في استخدام الطاقة، إلى تنمية اقتصادنا الأخضر، والاستثمار في الوظائف الخضراء، والقيام بالمزيد لتشجيع المشي وركوب الدراجات واستخدام وسائل النقل العام".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك