بابا الفاتيكان: كورونا كشف ضعفنا.. ولا أحد يستطيع النجاة بمفرده - بوابة الشروق
الجمعة 29 مايو 2020 10:22 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بابا الفاتيكان: كورونا كشف ضعفنا.. ولا أحد يستطيع النجاة بمفرده

البابا فرنسيس بابا الفاتيكان
البابا فرنسيس بابا الفاتيكان
أحمد بدراوي
نشر فى : السبت 28 مارس 2020 - 2:00 م | آخر تحديث : السبت 28 مارس 2020 - 2:00 م

أدى قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، صلاة في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان مساء الجمعة، من أجل أن يرفع الله وباء كورونا عن العالم.

وظهر البابا وحده فأدى قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، صلاة في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان مساء الجمعة، من أجل أن يرفع الله وباء كورونا عن العالم.ي ساحة خالية من المصلين، كما صلى من أجل مدينة روما والعالم بأسره.

وقال البابا -حسب موقع الفاتيكان الرسمي- «يبدو لنا وكأنّ المساء قد حلَّ منذ أسابيع. ظلمة كثيفة قد غطّت ساحاتنا ودروبنا ومدننا واستولت على حياتنا وملأت كل شيء بصمت رهيب وفراغ كئيب يشلُّ كل شيء لدى عبوره: نشعر به في الهواء وفي التصرّفات وتعبّر عنه النظرات؛ ونجد أنفسنا خائفين وضائعين».

وأضاف: «عاصفة كورونا تكشف ضعفنا وتُظهر تلك الضمانات الزائفة التي بنينا عليها برامجنا ومشاريعنا وعاداتنا وأولوياتنا. تظهر لنا كيف تركنا وأهملنا ما يغذّي ويعضد ويعطي القوّة لحياتنا وجماعتنا».

وأكد: «إنّ كلمتك يا رب، تؤثِّر فينا وتطالنا جميعًا. ففي عالمنا هذا الذي تحبّه أكثر منا قد سرنا قدمًا بسرعة عالية معتبرين أنفسنا أقوياء وقادرين على كلِّ شيء. فامتلَكَنا الجشعُ إلى الربح، وأغرَقَتْنا الأشياء وأبهَرَنا التسرّع. لم نتوقّف أمام نداءاتك، ولم نستيقظ إزاء الحروب والظلم الذي ملء الأرض، ولم نستمع إلى صرخة الفقراء وصرخة كوكبنا المريض. استمرّينا دون رادع، مُعتقدين أننا سنحافظ دومًا على صحّة جيّدة في عالمٍ مريض».

وواصل: «بالنسبة لتاريخنا، الأطباء والممرضون والممرضات، موظفو المتاجر الكبيرة (السوبر ماركت)، عمال التنظيف، وعمال المنازل، سائقو الشاحنات، عناصر الأجهزة الأمنية، المتطوعون، الكهنة، الراهبات، وكثيرون آخرون أدركوا أن لا أحد يستطيع أن ينجو بمفرده».

واختتم صلاته وقال: «يا الله بارك العالم، امنح الصحة للأجساد والعزاء للقلوب. إنك تطلب منا ألا نخاف. لكن إيماننا ضعيف ونحن خائفون. لكنك، يا رب، لا تتركنا في خضم العاصفة».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك