لم يؤثر فيروس كورونا على أي سياسي أمريكي.. ما الحقيقة وراء ذلك؟ - بوابة الشروق
الأحد 1 نوفمبر 2020 3:10 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

لم يؤثر فيروس كورونا على أي سياسي أمريكي.. ما الحقيقة وراء ذلك؟

بسنت الشرقاوي
نشر في: الأحد 27 سبتمبر 2020 - 1:00 م | آخر تحديث: الأحد 27 سبتمبر 2020 - 1:00 م

وصل عدد ضحايا فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أكثر من 200 ألف، وأثّر على العديد من الشخصيات العامة، بما في ذلك المشاهير والرياضيين والسياسيين، لكن أحد المنشورات المضللة على فيسبوك تزعم عكس ذلك.

شارك رواد موقع فيسبوك في أمريكا، منشورا زائفا يدعي أنه "لم يمت أي سياسي أو فقد وظيفته أو نُهبت أعماله، بسبب فيروس كورونا".

تقول صحيفة "يو إس إيه توداي"، إن عددا من السياسيين الأمريكيين توفوا بسبب فيروس كورونا، لافتة إلى أن المنشور كاذب.

فوفقًا لموقع "Ballotpedia"، وهو غير ربحي وغير حزبي يتتبع الوفيات والتشخيصات الطبية للسياسيين، توفي 8 سياسيين بسبب الفيروس، بينهم المرشح الجمهوري السابق للرئاسة هيرمان كاين، الذي توفي في أواخر يوليو بعد معركة مع فيروس كورونا.

كان هيرمان يبلغ من العمر 74 عامًا، وعلى الرغم من أنه كان يتمتع بصحة جيدة بشكل أساسي في السنوات الأخيرة ، إلا أنه كان لا يزال في مجموعة عالية الخطورة بسبب تاريخه مع السرطان.

ومن بين السياسيين الآخرين الذين لقوا حتفهم أيضا بسبب الفيروس، نائب ولاية ساوث داكوتا بوب جلانزر ونائب ولاية لويزيانا ريجي باجالا.

كما توفى النائب عن ولاية ميشيجان إسحاق روبنسون، عن عمر يناهز 44 عامًا في مارس؛ بسبب الإصابة بفيروس كورونا. وتوفى أيضا سياسيون محليون بسبب كورونا، من ولاية نيو جيرسي، وولاية مينيسوتا.

أما عن السياسيين الذين استقالوا بسبب الفيروس، فقد العديد منهم وظائفهم وسط الجائحة، فيما أُفيد بأن سياسيًا واحدًا على الأقل تم نهب مكتبه.

وأفادت شبكة "CNN"، بأن فيل هوجان، كبير المفوضين التجاريين في الاتحاد الأوروبي، استقال مؤخرًا بعد خرق قيود فيروس كورونا في أيرلندا عندما حضر حدثًا للجولف مع 80 شخصًا.

وذكرت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، أن مسئولي الصحة في الولاية والحكومة المحلية في الولايات المتحدة، قد استقالوا أو طُردوا من العمل بسبب خلافات حول كيفية التعامل مع الوباء.

وبينما يدعي المنشور المزيف أنه لم يتم نهب أي مشروع تجاري لأي سياسي بعد وفاة جورج فلويد، فقد حدث هذا الأمر بالفعل لسياسي واحد على الأقل.

حيث كتب نائب ولاية بنسلفانيا الأمريكية، بريندان بويل، على تويتر في يونيو الماضي، أن مكتبه المحلي في فيلادلفيا تعرض للاقتحام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك