ابن عم متوفى البحيرة يروي تفاصيل واقعة حركة الجثمان في النعش - بوابة الشروق
الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 7:36 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

ابن عم متوفى البحيرة يروي تفاصيل واقعة حركة الجثمان في النعش

أحمد علاء
نشر في: الثلاثاء 27 يوليه 2021 - 10:59 م | آخر تحديث: الثلاثاء 27 يوليه 2021 - 10:59 م

روى أحمد عطية الأشرم، ابن عم متوفى البحيرة الذي تحرك جسده داخل النعش أثناء دفنه، تفاصيل الواقعة.

وقال الأشرم، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "90 دقيقة" الذي تقدمه الإعلامية بسمة وهبة على شاشة "المحور"، مساء الثلاثاء، إن المتوفى كان محتجزًا في العناية المركزة بمستشفى إدكو العام لإصابته بجلطة في المخ، وقد دخل في حالة غيبوبة، موضحًا أنه قبل الوفاة بيوم تمكن الطاقم الطبي من إنقاذ حياته عبر إنعاش عضلة القلب.

وأضاف أنه توجه لزيارته بالمستشفى أمس الاثنين، فوجد جسده "متخشبًا"، ثم عرف فيما بعد بوفاته، موضحًا أنه تم استخراج التصريح استعدادًا للدفن الذي قُرِّر أن يكون بعد صلاة العشاء.

وتابع "بدأنا التغسيل بعد المغرب ووصلنا المقابر وقت صلاة العشاء قولنا ننتظر الصلاة الأول.. كان فيه 3 جنازات مع بعض، فجأة سمعنا أصوات عالية من اللي كانوا حاضرين.. قالوا إن فيه حركة داخل النعش من ناحية البطن، فعريت وجهه ومكنش فيه أي حركة".

وأشار إلى أنه نقل جثمان ابن عمه عبر سيارة نقل الموتى إلى المستشفى، وطالع حالته طبيبان بالاستقبال، وأجريا كشفًا على منطقة الرقبة، لكنهما أكدا أن الحالة توفيت.

وأكمل "توجهت بعد ذلك لأخصائي قلب في عيادت الخاصة.. الدكتور نزل للشارع وشاف الوضع وتأكد إنه متوفى فعدنا مرة أخرى للمقابر لدفنه.. لو كان كلام الدكتور ده غير كلام المستشفى كنت هرجع هناك للعناية تاني وأحط ابن عمي على الخراطيم تاني، واتخذ إجراءات قانونية".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك