رئيس المحطات النووية لـ«الشروق»: إذن إنشاء مفاعل الضبعة الأول لن يكون قبل منتصف 2021 - بوابة الشروق
الأربعاء 8 يوليه 2020 9:42 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

رئيس المحطات النووية لـ«الشروق»: إذن إنشاء مفاعل الضبعة الأول لن يكون قبل منتصف 2021

محمد صلاح:
نشر في: الأربعاء 27 مايو 2020 - 12:53 م | آخر تحديث: الأربعاء 27 مايو 2020 - 12:53 م

الوكيل لـ"الشروق": عرض تصميمات "المقر" الجديد علي القيادة السياسية قريبا
.. إنشاء رصيف بحري لإستقبال المعدات الثقيلة للموقع.. وتأسيس مركز معلومات عالمي بموقع الضبعة

قال رئيس هيئة المحطات النووية الدكتور أمجد الوكيل، إن حصول الهيئة على إذن الإنشاء الخاص بوضع القواعد الخرسانية للمفاعل الأول للمحطة النووية بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية لن يكون قبل منتصف عام 2021، مشيرا إلى أنه من المقرر تشغيل المفاعل الأول بقدرة 1200 ميجا وات عام 2026.

وأضاف 'الوكيل"لـ"الشروق"، أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية ستصدر تصريح الإنشاء بعد استكمال الإجراءات الخاصة بالمحطة والتقارير الفنية والبيانات، مؤكدا أن كل خطوة تنفيذية بمشروع الضبعة تحتاج لموافقة الهيئة، وأن محطة الضبعة ستكون الأحدث والأكثر آمانا على مستوى العالم.

وأكد أنه لا صحة لما يتم تداوله أو نشره عن بدء شركات بتروجيت والمقاولون العمل بموقع المحطة فعليا منذ شهرين، منوها بأن شركة المقاولون العرب تعمل منذ مدة في أعمال التسوية بالموقع فقط وذلك للمنشآت غير النووية وليس لها علاقة بمنشٱت المفاعلات النووية، بالإضافة لقيام شركة بتروجيت ببعض الأعمال البسيطة وتم انتهائها منذ مدة من تنفيذها.

وتابع: "هناك أعمال تمهيدية نقوم بها من مباني سكنية وسور موقع الإنشاء وتسوية الأرض، بالإضافة للبدء فى إنشاء رصيف بحري لإستقبال المعدات الثقيلة للموقع خلال الفترة القليلة المقبلة".
وفيما يتعلق بٱخر المستجدات حول مبنى الهيئة الجديد باالقطامية، قال الوكيل، إنه سيتم عرض التصميمات علي القيادة السياسية قريبا، مع العلم أن مدة التنفيذ ستستغرق عامين لإنشاء كل المباني على أن يتم بدء الإنشاءات منذ الربع الأخير من العام الحالي.

وأشار إلى أنه من المرتقب إنشاء مركز معلومات عالمي بموقع الضبعة على أن يتم البدء فى تنفيذه هذا العام، مؤكدا أن الميزانية متوفرة، وأن الدولة لا تألوا جهدا في توفير كافة أوجه الدعم للهيئة.

وتنتظر هيئة المحطات النووية حاليا، شركة روساتوم الروسية المنفذة لمشروع محطة الضبعة النووية بالانتهاء من وثائق ومستندات المرحلة التحضيرية لعمليات الإنشاء ومن ثم تقوم بإرسالها للهيئة ثم تقوم هيئة المحطات النووية بإرسالها لهيئة الرقابة النووية والإشعاعية لدراستها ومن ثم إصدار إذن الإنشاء.

وتتكون محطة الضبعة من 4 مفاعلات نووية بقدرة 1200 ميجا وات لكل منها من نوع VVER (مفاعل الطاقة المائى المائى) من الجيل 3+، وهى ليست مجرد تقنية مبتكرة من أحدث جيل، ولكنها تقنية لديها بالفعل المراجع وتعمل بنجاح، وهناك ثلاث وحدات مزودة بمفاعلات من هذا الجيل تعمل بالفعل فى روسيا فى موقع المحطتين النوويتين نوفوفورونيج ولينينجراد.

وأعلنت شركة روساتوم الروسية المنفذة لمشروع محطة الضبعة النووية، عن إصابة أحد موظفيها في مكتبها بالقاهرة بفيروس كورونا.

‏‎وأضافت الشركة فى بيان لها، أمس، أنه تم إرسال الحالة المصابة الى الحجر الصحي، حيث مازال معزول تحت الرعاية الطبية، إضافة لحصر المخالطين له وعزلهم كإجراء احترازى لضمان عدم انتشار الفيروس بين العاملين.

و‏‎أكدت أنه حتى الآن لا توجد حالات إصابة أخرى للموظفين أوعمال الشركة، مشيرة إلى أنها ستستمر في المتابعة الدورية على أن تقوم بالإعلان عن أي مستجدات في الحالة الصحية للموظفين في المنطقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك