الرقابة على الصادرات: إجراءات احترازية للتأكد من سلامة المنتجات المقبلة من الصين - بوابة الشروق
الأحد 23 فبراير 2020 3:26 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


الرقابة على الصادرات: إجراءات احترازية للتأكد من سلامة المنتجات المقبلة من الصين

محمد المهم
نشر فى : الإثنين 27 يناير 2020 - 10:31 م | آخر تحديث : الإثنين 27 يناير 2020 - 10:31 م

مصدرون: فيروس «كورونا» لن يؤثر على حركة التبادل التجارى بين القاهرة وبكين

قال اسماعيل جابر رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، إن الهيئة اتخذت إجراءات احترازية للتأكد من سلامة المنتجات القادمة من الصين، لمنع انتقال عدوى فيروس «كورونا» إلى مصر.

وأضاف جابر لـ«الشروق»، أن الهيئة تفحص جميع المنتجات الغذائية القادمة من الخارج إلى مصر بنسبة 100% للتأكد من مطابقتها للمواصفات والجودة الصحية، مشيرا إلى أن معظم واردات مصر من الصين صناعية.

واتفق عدد من المصدرين على أن هذا الفيروس لن يؤثر على حركة التبادل التجارى بين مصر والصين «لا يوجد مخاوف مستقبلا»، خاصة أن معظم واردات مصر من الصين صناعية، «لا نستورد منهم أى مواد غذائية والتى قد تؤدى إلى مخاوف بشأن الفيروس».

وتستورد مصر من الصين الخيوط والألياف الصناعية والهواتف والأجهزة الإلكترونية وخامات الحديد والصلب، فيما تصدر إلى بكين البرتقال والقطن والجلود والكتان والنشادر والعنب.

قال وليد جمال الدين، رئيس المجلس التصديرى لمواد البناء والحراريات والصناعات المعدنية، إنه لا يوجد مخاوف بشأن التبادل التجارى بين القاهرة وبكين، لأن معظم صادرات مصر منها تتمثل فى قطاعات صناعية وإلكترونية.

وأضاف، أن الميزان التجارى فى صالح الصين، فلو حدث أى تأثير ستنخفض واردات مصر منهم، وبالتالى سيؤثر عليهم سلبا.

فيما قال مجدى طلبة، رئيس المجلس التصديرى للغزل والمنسوجات والملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية، إن حركة التجارة بين البلدين لن تتأثر لأن الشحنات ومستلزمات الإنتاج التى نستوردها تأتى بدون مندوبين قد يحملون المرض، وبالتالى فكل البضائع ستأتى وتذهب دون وجود أى مخاوف وقلق.

وتوقع أن تسود حالة من الذعر لحين وجود حل لهذا الفيروس، «فى حالة ازدياد الوضع سوءًا، ستتأثر حركة السلع المستوردة».

وأوضح عبدالحميد الدمرداش، عضو مجلس النواب، ورئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، أنه لا يوجد تأثير على القطاع الزراعى بسبب فيروس كورونا، مشيرا إلى أن مصر لا تستورد من الصين منتجات زراعية من الأساس.

وبحسب بى بى سى العربية، ارتفع عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم فى الصين بسبب فيروس كورونا إلى 80، مع إصابة ما يقرب من 3 آلاف آخرين، ومددت السلطات عطلة العام الصينى الجديد، فى محاولة لاحتواء تفشى المرض.

وتواجه مدينة ووهان، البؤرة الرئيسية لانتشار الفيروس، والموجودة بمقاطعة هوبى، حالة من الإقفال التام، كما فرضت عدة مدن حظرا على السفر.

وبلغ العدد الإجمالى لحالات الإصابة المؤكدة فى الصين 2744، فيما تقول وسائل إعلام حكومية إن أكثر من 300 شخص فى حالة صحية حرجة.

وأصيب نحو 41 شخصا فى دول أخرى غير الصين، بينها تايلاند والولايات المتحدة وأستراليا، فيما لم يتوفَ أى مصاب حتى الآن خارج الصين.

ويجرى حاليا فى الصين بناء مستشفيين جديدين للطوارئ، يسعان ما لا يقل عن ألفى سرير، بينما تسارع المصانع فى إنتاج الأقنعة والملابس الواقية.

والفيروس عبارة عن شكل جديد من مجموعة فيروسات كورونا، وهى عائلة من الفيروسات تصيب عادة الحيوانات، ولدى البشر يتسبب فى التهاب حاد وخطير فى الجهاز التنفسى، ولا يوجد له علاج أو لقاح محدد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك