وزير الشؤون الإسلامية السعودي: تجديد الخطاب الديني لا يعني الهجوم على الثوابت - بوابة الشروق
الأحد 23 فبراير 2020 1:28 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


وزير الشؤون الإسلامية السعودي: تجديد الخطاب الديني لا يعني الهجوم على الثوابت

نور رشوان
نشر فى : الإثنين 27 يناير 2020 - 10:58 ص | آخر تحديث : الإثنين 27 يناير 2020 - 10:58 ص

أشاد وزير الشؤون الإسلامية بالمملكة العربية السعودية، عبد اللطيف بن عبد العزيز، بالمحاور التي يرتكز عليها مؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي.

وقال في كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، صباح الاثنين، إن «قضايا هذا المؤتمر تعالج أمور نحن في أمس الحاجة إليها»، متوجهًا بالشكر للأزهر الشريف، وشيخه الدكتور أحمد الطيب، على حرصه على معالجة مثل هذه الأمور.

وأوضح أن «تجديد الخطاب الديني لا يعني أبدًا الخروج عن الشرع أو الهجوم على الثوابت، فالمراد بالتجديد هو تجديد فهم الخطاب الديني وليس تغيير الخطاب الديني؛ لأنه كلام رب العالمين».

وانطلقت صباح الاثنين، فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبمشاركة عدد من القيادات والشخصيات السياسية والدينية البارزة حول العالم، وممثلين عن وزارات الأوقاف ودور الإفتاء والمجالس الإسلامية من 46 دولة من دول العالم الإسلامي.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات المؤتمر خلال يومي الاثنين والثلاثاء.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك