«الرصاص والخبز» لمحمد حمّاد يفوز بمنحة إنتاجية بـ 500ألف دولار من مهرجان البحر الأحمر - بوابة الشروق
السبت 24 أكتوبر 2020 11:02 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

«الرصاص والخبز» لمحمد حمّاد يفوز بمنحة إنتاجية بـ 500ألف دولار من مهرجان البحر الأحمر

أحمد فاروق
نشر في: السبت 26 سبتمبر 2020 - 3:57 ص | آخر تحديث: السبت 26 سبتمبر 2020 - 3:57 ص

أعلن مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي أمس الجمعة، عن المشروعين الفائزين بمنحتي إنتاج بقيمة 500 ألف دولار لكل منهما، حيث قامت لجنة التحكيم المستقلة التي تضم كلاً من المخرج المصري يسري نصر الله، والمنتجة ناديا تورين سيف، والمنتج والكاتب مينولف زورهوست باختيار المشروعين الفائزين من 12 مشروعاً تم اختيارها في أكتوبر 2019 للمشاركة في الدورة الافتتاحية لمعمل البحر الأحمر السينمائي.

وحصل على منحة الإنتاج العربية المشروع المصري «الرصاص والخبز» من إخراج محمد حمّاد، وإنتاج خلود سعد ومحمد حفظي. يروي الفيلم قصة يوسف، وهو شاب من القاهرة يؤدي خدمته العسكرية على الحدود المصرية الصحراوية، ويحلم بأن يكون كاتباً. أما عوض فهو قاطع طريق خطير ينتمي لإحدى قبائل المنطقة النائية، ويحلم بالاستقرار وبناء حياة أفضل لعائلته في القاهرة. يلتقي الاثنان بالصدفة، وتولد بينهما صداقة غير متوقعة.

ومنحت لجنة التحكيم جائزة الإنتاج السعودية لفيلم «شرشف» وهو من إخراج هند الفهّاد، تأليف هناء العمير، وإنتاج طلال عايل. وقد أعربت لجنة التحكيم عن إعجابها الكبير «بالشخصية النسائية القوية والمؤثّرة، وتسليط الضوء على العلاقات والروابط الإنسانية، وكيف تجمعنا أو تمزّقنا». كما أشادت لجنة التحكيم بتناول الفيلم «مرحلة من تاريخ السعودية لم يتم التطرق لها، كشفتها لنا المخرجة هند الفهّاد». وتدور أحداث الفيلم عام 1978، ويروي قصة «هيلة»، وهي ابنة إمام، وزوجها «مساعد» الذي يأتي من عائلة ثرية اشتهرت بتجارة الأقمشة، يقضيان شهر العسل في القاهرة. ويصنف الفيلم بأنه دراما عاطفية تدور حول رحلة «هيلة» لاكتشاف الحياة من خلال سحر السينما، والتحديات التي واجهتها بعد غزو التطرف لمجتمعها وحياتها.

كما قدّمت لجنة التحكيم جائزة تحفيزية للمشروع السعودي «أربعة أوجه للعاصفة» من إخراج حسام الحلوة وإنتاج محمد الحمود، حيث حصل من معمل البحر الأحمر السينمائي على منحة إنتاجية بقيمة 25 ألف دولار لتطوير الفيلم. تدور أحداث الفيلم في ثلاثينات القرن الماضي حيث تستقبل المملكة أوائل البعثات الأمريكية للتنقيب عن النفط. وأشادت لجنة التحكيم بالمشروع، مؤكدة أن «للفيلم إمكانات كبيرة، ونتطلع أن يواصل حسام الحلوة ومحمد الحمود تطويره وإنجازه».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك