حزب العمال البريطاني يطالب بفرض الخطة (ب) لمواجهة أكثر فاعلية لكوفيد-19 - بوابة الشروق
الأربعاء 8 ديسمبر 2021 3:48 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


حزب العمال البريطاني يطالب بفرض الخطة (ب) لمواجهة أكثر فاعلية لكوفيد-19

علم بريطانيا
علم بريطانيا
أ ش أ
نشر في: الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 6:42 ص | آخر تحديث: الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 6:42 ص

حث حزب العمال البريطاني الحكومة على تقديم الخطة (ب) لمعالجة ارتفاع معدلات فيروس كورونا، حسب صحيفة "ايفيننج ستاندارد" البريطانية.
وتعد المملكة المتحدة من أعلى الدول تحقيقاً للأرقام اليومية من حالات الإصابة في العالم، وترتفع الوفيات الناجمة عن الفيروس إلى مستويات شوهدت سابقًا في شهر مارس الماضي.
بينما أصرت الحكومة على التزامها بالخطة (أ)، وهي حماية السكان من خلال التطعيمات، فقد روجت أيضًا للخطة (ب) التي تتضمن العمل من المنزل والاستخدام الإلزامي للكمامات.
وقالت وزيرة الخزانة في حكومة الظل راشيل ريفز إن موقف حزب العمال هو اتباع العلم.
وفي حديثها لبرنامج (أندرو مار شو) على قناة (بي بي سي)، قالت: "لقد قال حزب العمال كمعارضة مسؤولة دائمًا تتبع العلم، وقد رأينا اليوم أن المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ تقول إن بعض جوانب الخطة (ب)، مثل ارتداء الكمامات في وسائل النقل العامة وفي المتاجر، وكذلك العمل من المنزل بشكل أكثر مرونة.
وأضافت: "أعتقد أن أول شيء هو أن الحكومة يجب أن تفعل المزيد لإنجاح الخطة (أ)."
ومضت قائلة أنه إذا كان العلماء يقولون علينا العمل من المنزل وارتداء الكمامات، فعلينا القيام بذلك. لذا اجعل (أ) يعمل بشكل أفضل لأن برنامج التطعيم قد توقف، وعلينا تقديم تلك الأجزاء من الخطة (ب).
وقالت ريفز: "لكن هناك أيضًا أشياء ليست في (أ) أو "ب" يجب القيام بها، مثل دفع أجر مرضي بشكل قانوني من اليوم الأول وكذلك تحسين التهوية في الأماكن العامة."
وكان رئيس الوزراء بوريس جونسون قد قاوم النداءات من خبراء الصحة لتشديد القيود على الرغم من ارتفاع عدد الحالات.
وقال وزير الصحة ساجد جاويد هذا الأسبوع إن الحالات الجديدة قد تصل إلى 100000 حالة في اليوم، لكن رئاسة الوزراء أصرت على أنه لا تزال هناك طاقة فائضة في هيئة الصحة الوطنية وأن الخطة (ب) لن يتم تفعيلها إلا إذا تعرضت "لضغط كبير".
وردا على سؤال عما إذا كان الوقت قد حان لتطبيق الخطة (ب) للتصدي لفيروس كورونا، قال وزير الخزانة ريشي سوناك "في الوقت الحالي، لا تشير البيانات إلى أننا يجب أن ننتقل على الفور إلى الخطة ب".
وقال للبرنامج نفسه على قناة (بي بي سي): "حسنًا، قال رئيس الوزراء للتو أننا ننظر إلى البيانات طوال الوقت، كما تتوقع منا."
وأضاف: "نحن نراقب كل شيء، ولكن في الوقت الحالي، لا تشير البيانات إلى أننا يجب أن ننتقل على الفور إلى الخطة (ب)، ولكن بالطبع سنراقب ذلك والخطط جاهزة."



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك