«فيونا» تستهدف الاستحواذ على 35% من مبيعات اللمبات الليد - بوابة الشروق
الخميس 19 سبتمبر 2019 2:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعدما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن ترشيح 5 أسماء لتدريب المنتخب .. من تختار؟



«فيونا» تستهدف الاستحواذ على 35% من مبيعات اللمبات الليد

 يوسف مجدى:
نشر فى : الأحد 25 أغسطس 2019 - 12:39 م | آخر تحديث : الأحد 25 أغسطس 2019 - 12:39 م

تستهدف شركة فيونا للصناعات الكهربائية الاستحواذ على 35 % من مبيعات اللمبات الليد التى يتم توزيعها فى السوق المحلية، تبعا لتصريحات أحمد عصام شعبان رئيس الشركة.
قال شعبان لـ«مال وأعمال ــ الشروق» إن شركته تعكف على تنفيذ خطة توسعية بداخل مصنع الشركة بمدينة بورسعيد، حيث تمكنت من افتتاح صالة جديدة بداخل مصنعها على مساحة 2500 متر خلال الشهر الجارى بهدف تصنيع منتجات كهربائية جديدة.
وتصنع الشركة جميع أنواع اللمبات الليد الموفرة للطاقة بقدرة تتراوح ما بين 3 واط حتى 50 واط، وتصنع الشركة بانلات بقدرة 3 واط حتى 24 واط بتصميم يتناسب مع الشقق والفيلات الفاخرة، علاوة على إنتاج التيوب بقدرة تتراوح بين 9 واط حتى 18 واط بهدف المساهمة فى ترشيد استهلاك الكهرباء.
وتقوم الشركة ايضا بتصنيع كشافات الإضاءة فى الشوارع والفنادق السياحية بقدرات تتراوح بين 18واط حتى 36 واط.
تمنح الشركة فترة ضمان 3 سنوات على اللمبات الليد التى تعمل لمدة 30 ألف ساعة بهدف طمأنة العملاء على مدى جودة المنتجات التى تقوم الشركة بتصنيعها.
وتتراوح نسبة التصنيع المحلى لمنتجات الشركة من 45% إلى 60 % وتستهدف الشركة زيادة نسبة التصنيع المحلى خلال السنوات المقبلة.
وقال شعبان ان شركته تلقت عروضا من الجزائز والأردن وسوريا بشأن تصدير منتجات الشركة إلى تلك الدول، حيث تستهدف الشركة نسبة نمو فى حجم مبيعاتها 30 % خلال العام الجارى مقارنة بالعام الماضى.
تعول الشركة على طفرة المشروعات العقارية الجديدة التى يتم طرحها بداخل السوق المحلية بمدينة العلمين الجديدة أو العاصمة الإدارية الجديدة بهدف تعزيز حجم المبيعات.
حول التحديات التى تعانى منها الشركة أكد أن شركته تعانى من انتشار المصانع الغير مرخصة التى تصنع منتجات رديئة بأسعار متدنية مما يجعل الشركة على غير قادرة على المنافسة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك