الخارجية الإيرانية: فرض واشنطن عقوبات على المرشد يعني غلق طريق الدبلوماسية إلى الأبد - بوابة الشروق
الإثنين 22 يوليه 2019 10:27 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من الذي سيحسم لقب الدوري المصري؟

الخارجية الإيرانية: فرض واشنطن عقوبات على المرشد يعني غلق طريق الدبلوماسية إلى الأبد

أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 9:39 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 9:39 ص

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، اليوم الثلاثاء، إن قرار واشنطن بفرض عقوبات جديدة على مرشد النظام علي خامنئي، يغلق الطريق أمام الحلول الدبلوماسية بين البلدين.

ونقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية عن موسوي قوله -في تغريدة له عبر موقع التواصل الاجتماعي"تويتر"- إن: "فرض عقوبات عديمة الجدوى على المرشد يعني غلق طريق الدبلوماسية إلى الأبد"، مشيرا إلى أن إدارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب ما والتى أسماهابـ "اليائسة" تدمر آليات الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد فرض أمس الاثنين عقوبات "مشددة" على النظام الإيراني، تستهدف مرشد النظام وقادة في الحرس الثوري، عقب إسقاط الأخير طائرة أمريكية فوق المياه الدولية الأسبوع الماضي.

من جانبه، قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، إن: "العقوبات ستجمد حرفيا مليارات الدولارات من الأصول، حيث يدير مكتب المرشد ما يقرب من 200 مليار دولار من خلال أذرع اقتصادية داخل الدولة التي تعاني من الفقر بسبب إهدار الأموال على حروب الوكالة الخارجية.

ويمنح نظام الحكم في إيران صلاحيات مطلقة للمرشد الأعلى، تجعل له السلطة العليا في السيطرة على الحياة السياسية والدينية في البلاد، لكنه يتمتع أيضا بالسيطرة على عصب الاقتصاد الإيراني عبر مؤسسات عملاقة تتبعه شخصيا.

يشار إلى أن العلاقات الأمريكية-الإيرانية تشهد توترًا متصاعدًا منذ انسحاب الولايات المتحدة، في مايو 2018، من الاتفاق النووي الإيراني، الذي تعهدت فيه الدول الموقعة برفع العقوبات ضد طهران، الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني، وذلك في مقابل الحد من أنشطة طهران النووية بما يحول دون امتلاكها سلاح نووي ، وتواجه طهران منذ ذلك الوقت ضغوطًا اقتصادية مكثفة من الولايات المتحدة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك