بينما تستعد أوروبا لموجة حارة قياسية.. اتحاد جمعيات الصليب والهلال الأحمر يصدر تحذيرا صحيا - بوابة الشروق
الإثنين 23 سبتمبر 2019 7:53 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في اختيار حسام البدري لتدريب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم؟

بينما تستعد أوروبا لموجة حارة قياسية.. اتحاد جمعيات الصليب والهلال الأحمر يصدر تحذيرا صحيا

برلين - (د ب أ)
نشر فى : الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 11:37 م | آخر تحديث : الثلاثاء 25 يونيو 2019 - 11:37 م

فيما تتوقع أجزاء كبيرة من أوروبا، من بينها فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا ، طقسًا دافئًا بشكل استثنائي هذا الأسبوع، مما يثير مخاوف على الصحة العامة، قال الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في جنيف اليوم الثلاثاء، إنه من الأهمية بمكان أن يقوم الناس بتفقد أحوال جيرانهم خلال موجة الحر تلك.

وقال منسق الصحة الأوروبي في الاتحاد الدولي للصليب الأحمر دافرون محمدييف فى بيان إن درجات الحرارة المرتفعة ستكون صعبة بشكل خاص على كبار السن والأطفال الصغار والمرضى.

وحذر الصليب الأحمر من أن موجات الحر يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة، مشيرا إلى عام 2003 ، عندما لقي ما يقدر بنحو 70 شخص حتفهم في أوروبا خلال موجة الحر.

وفي فرنسا، حيث تسببت موجة الحر عام 2003 في مقتل 15 ألف شخص ، أصدرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الفرنسية تحذيرًا من "موجة حر" زائدة في شدتها تغطي نحو ثلثي البلاد.

وحذرت الهيئة من أن الحرارة ستصل إلى ذروتها بين يومي الأربعاء والجمعة.

وعلاوة على ذلك، قررت الحكومة أمس الاثنين، تأجيل امتحانات نهاية الأسبوع لطلبة المدارس الثانوية إلى الأسبوع المقبل ، لتجنيبهم الاضطرار إلى تأديتها تحت وطأة الحر الشديد.

وفي ألمانيا، قالت هيئة الأرصاد الجوية إن درجات الحرارة قد تحطم الأرقام القياسية غدا الأربعاء ، مع توقع وصول درجات الحرارة إلى 39 درجة مئوية في المنطقة المحيطة بفرانكفورت وإلى ما فوق 40 درجة مئوية في بعض الأماكن الأخرى.

يُذكر أن أعلى درجة حرارة سجلتها ألمانيا على الإطلاق كانت في مدينة كيتسينجن بولاية بافاريا جنوبي البلاد، حيث بلغت درجة الحرارة هناك 3ر40 درجة مئوية في السابع من أغسطس 2015.

وارتفعت درجات الحرارة بشكل خاص في جنوب غربي ألمانيا، حيث وصل مستوى الزئبق إلى ما يقرب من 40 درجة في بعض المناطق، وتم إجبار العديد من المدارس على إعادة الأطفال إلى منازلهم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك