أ.ش.أ: ترقب جماهيري كبير لنهائي دوري أبطال أفريقيا بين الأهلي والزمالك - بوابة الشروق
الإثنين 18 يناير 2021 5:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

أ.ش.أ: ترقب جماهيري كبير لنهائي دوري أبطال أفريقيا بين الأهلي والزمالك

القاهرة - أ ش أ:
نشر في: الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 9:34 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 9:34 ص

تترقب جماهير الكرة المصرية والعربية مباراة القمة الأفريقية بين قطبي الكرة المصرية النادي الأهلي ونادي الزمالك في نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا والتي ستقام يوم الجمعة المقبلة بإستاد القاهرة الدولي، وذلك لمعرفة من الفائز بالأميرة السمراء.

وسيكون النهائي القاري هو الأول في تاريخ البطولة الذي سيجمع بين الأهلي والزمالك في تاريخهما ببطولة دوري أبطال إفريقيا وكذلك أول نهائي بين فريقين من دولة واحدة في القارة السمراء، وقد أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إقامة بطولة كأس العالم للأندية العام المقبل رغم جائحة كورونا مما يزيد من أهمية اللقاء حيث سيتأهل بطل أفريقيا للمشاركة في المونديال.

ويعد الأهلي صاحب الرقم القياسي في الفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا، بـ8 ألقاب، ويأتي الزمالك وصيفا بالتتويج في 5 مناسبات.

وتأهل النادي الأهلي إلى المباراة النهائية بعد فوزه على الوداد المغربي، حيث انتهى لقاء الذهاب الذي أقيم بين الفريقين على ستاد محمد الخامس بالمغرب، بفوز الأحمر بهدفين دون رد، قبل أن يؤكد تفوقه في لقاء الإياب بالقاهرة، ويفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليعبر دور نصف النهائي بنتيجة 5 / 1، في مجموع المباراتين.

كما تأهل نادي الزمالك إلى النهائي بعد فوزه على الرجاء المغربي، بنتيجة 3/1، في المباراة التي جمعت بينهما على استاد القاهرة، في إياب الدور نصف النهائي، بعدما فاز في مباراة الذهاب بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع بينهما على ستاد محمد الخامس، بالدار البيضاء، ليتأهل الأبيض بجانب الأهلي في النهائي الإفريقي.

وإذا نظرنا إلى مشوار الأهلي حتى النهائي، فقد لعب الفريق في الدور التمهيدي مع فريق اطلع بره من جنوب السودان، وفاز في الذهاب برباعية نظيفة تحت قيادة الأورجوياني مارتن لاسارتي، وفاز الأهلي في الإياب بالقاهرة بنتيجة 9 – صفر تحت قيادة محمد يوسف كمدرب مؤقت بعد إقالة لاسارتي.

وفي دور الـ32 لعب الأهلي مع فريق كانو سبورت الغيني وفاز في الذهاب بغينيا 2 – صفر، كما فاز في العودة بالقاهرة 4 – صفر، وكان يقود الأهلي السويسري رينيه فايلر واستمر حتى دور ربع النهائي أمام صن داونز الجنوب إفريقي، ثم رحل.

وفي مرحلة المجموعات، لعب في الجولة الأولى مع النجم الساحلي التونسي في تونس وخسر بهدف، وفاز في الجولة الثانية على الهلال السوداني 2 – 1 في القاهرة، ثم فاز على بلاتينيوم الزيمبابوي بالقاهرة 2 / صفر، وتعادل مع نفس الفريق في الجولة الرابعة 1 – 1، وفي الجولة الخامسة فاز على النجم الساحلي بهدف، وتعادل مع الهلال 1-1 في الجولة الأخيرة ليحتل الأهلي المركز الثاني في المجموعة الثانية وتأهل رفقة المتصدر النجم الساحلي التونسي.

وفي الدور ربع النهائي، فاز الأهلي على ماميلودى صن دوانز 2 – صفر في الذهاب بالقاهرة، وتعادل معه في الإياب 1-1، وفي الدور نصف النهائي فاز على الوداد المغربي 2 – صفر في المغرب، وكرر فوزه في الإياب بالقاهرة 3-1.

وبالنسبة لمشوار الزمالك، فقد لعب في الدور التمهيدي مع ديكاداها الصومالي في القاهرة وفاز بسباعية نظيفة، وكان يقود الزمالك طارق يحيى، وكرر فوزه في الإياب بنتيجة 6-0، وكان الصربي ميتشو يقود الزمالك في مباراة الإياب واستمر حتى مباراة مازيمبي في الجولة الأولى من دور المجموعات ثم رحل.

وفي دور الـ32 لعب الزمالك مع جينيراسيون فوت السنغالي وخسر في الذهاب 2-1، ثم عاد وفاز في الإياب بالقاهرة بهدف نظيف ليتأهل الزمالك بقاعدة الهدف خارج الأرض بعد التعادل 2-2 في المجموع.

وفي مرحلة المجموعات، لعب الزمالك في الجولة الأولى مع مازيمبي الكونغولي وخسر بثلاثية نظيفة، وفاز الزمالك في الجولة الثانية على بريميرو دى أجوستو الانجولى 2 – صفر، وكان يقود الزمالك الفرنسي باتريس كارتيرون واستمر حتى مباراة دور ربع النهائي أمام الترجي ثم رحل.

وفي الجولة الثالثة، تعادل الزمالك مع زيسكو الزامبى 1-1 في زامبيا، ثم فاز عليه في الجولة الرابعة بنتيجة 2 – صفر في القاهرة، وفي الجولة الخامسة تعادل الزمالك مع مازيمبى سلبيا في القاهرة، ثم تعادل مع بريميرو دى أجوستو الانجولى سلبيا في أنجولا ليحتل الزمالك المركز الثاني في المجموعة الأولى، وتأهل رفقة مازيمبي الكونغولي المتصدر.

وفي الدور ربع النهائي.. فاز الزمالك على الترجي التونسي 3 – 1 في الذهاب بالقاهرة، وفاز الترجي في الإياب بهدف ليتأهل الزمالك بنتيجة 3-2 في المجموع، وفي نصف النهائي فاز الزمالك على الرجاء المغربي بهدف في المغرب، وفي الإياب فاز الزمالك أيضا 3 – 1 في القاهرة تحت قيادة البرتغالي جيمي باتشيكو.

بهذا يكون الزمالك قد تأهل إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الثامنة في تاريخه، حيث سبق وأن حصد اللقب 5 مرات من قبل أعوام : "1984، 1986، 1993، 1996، 2002"، فيما أخفق مرتين ليصبح وصيفا للبطولة عامي: "1994، 2016"، بينما سيكون هذا النهائي هو النهائي رقم 8 الذي يتأهل له.

أما الأهلي فسيكون هذا النهائي هو النهائي رقم 13 الذي يتأهل له في تاريخه، حيث سبق وأن حصد بطولة دوري أبطال أفريقيا 8 مرات من قبل أعوام: "1982، 1987، 2001، 2005، 2006، 2008، 2012، 2013"، وأخفق 4 مرات في تحقيق اللقب وخرج وصيفا أعوام: "1983، 2007، 2017، 2018"، بينما سيكون هذا النهائي هو رقم 13 الذي يتأهل له.

وواجه الأهلي غريمه التقليدي الزمالك خلال 4 نسخ سابقة لدوري أبطال إفريقيا أعوام 2005، 2008، 2012 و2013، انتهت جميعها بتتويج المارد الأحمر بطلا للمسابقة الأعرق في القارة السمراء، ولم يعرف الأهلي طعم الهزيمة أمام الزمالك في البطولة الإفريقية، حيث حقق الفوز في خمس مباريات مقابل التعادل في ثلاث مواجهات.

وكانت المباراة الأولى في نسخة 2005، عندما التقى الفريقان سويا في دور نصف النهائي، وفاز الأهلي في مباراة الذهاب بهدفين مقابل هدف، حيث أحرز أهداف الأحمر عماد متعب ومحمد بركات، فيما أحرز حازم إمام هدف الأبيض الوحيد، وفاز الأهلي أيضا في مباراة العودة بهدفين دون رد، أحرزهما محمد بركات.

والتقى الفريقان مجددا في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا عام 2008، فاز الأهلي على الزمالك وقتها بهدفين سجلهما الأنجولي أمادو فلافيو وأحمد حسن، مقابل هدف واحد سجله جمال حمزة، ثم التقى القطبان مجددا في الجولة الخامسة، في المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي 2/2، وسجل هدفي الزمالك جمال حمزة وأجوجو، فيما جاء هدفا الأهلي عن طريق أمادو فلافيو، ومحمد أبوتريكة.

وفي نسخة دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا عام 2012، سجل محمد أبوتريكة هدفا في الدقيقة 79، ليقود الأحمر لتحقيق الفوز على غريمه التقليدي الزمالك بهدف دون مقابل، في المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الثانية لدور المجموعات، وفي الجولة السادسة، تعادل قطبا الكرة المصرية الأهلي والزمالك بهدف لكل منهما، بالمباراة التي جمعتهما يوم 16 سبتمبر 2012، وسجل للأهلي محمد بركات، بينما سجل محمد إبراهيم هدف الزمالك.

ثم أوقعت قرعة دور المجموعات لنسخة 2013 من دوري أبطال أفريقيا، قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك في مواجهة جديدة، حيث تعادل الفريقان بهدف لكل منهما في المواجهة الأولى، وسجل هدفي الأهلي والزمالك محمد أبوتريكة وأحمد جعفر، وأخيرا حقق الأهلي فوزا كبيرا على الزمالك بأربعة أهداف مقابل هدفين، حيث سجل أهداف الأهلي وليد سليمان وأحمد عبد الظاهر، ومحمد أبوتريكة، وأحمد فتحي، بينما جاء هدفا الزمالك عن طريق عمر جابر وأحمد حسن.

وحقق نادي الزمالك انتصاره الوحيد على الأهلي في بطولات القارة السمراء في جوهانسبرج بجنوب إفريقيا، حين فاز على المارد الأحمر (1-0) بالهدف الشهير لأيمن منصور، ليُتوج الفارس الأبيض بطلا لكأس السوبر الإفريقي عام 1994.

فهل سيكرر الأهلي تفوقه على الزمالك ويتوج باللقب القاري خاصة وأن آخر مباراتين أمام الزمالك في السوبر المحلي والدوري قد خسرهما المارد الأحمر، أم سيؤكد نادي الزمالك تفوقه مؤخرا على النادي الأهلي ويتوج باللقب القاري ويتأهل لمونديال الأندية لأول مرة في تاريخه؟.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك