التخطيط: زيادة الإنفاق على الطرق والكباري خفض وفيات الحوادث بنسبة 44% - بوابة الشروق
الجمعة 4 ديسمبر 2020 10:16 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

التخطيط: زيادة الإنفاق على الطرق والكباري خفض وفيات الحوادث بنسبة 44%

أميرة عاصي:
نشر في: السبت 24 أكتوبر 2020 - 1:26 م | آخر تحديث: السبت 24 أكتوبر 2020 - 1:26 م

• السعيد: استثمارات الطرق والكباري ارتفعت إلى 28 مليار جنيه في 2020

قالت هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إن اتجاه الدولة إلى زيادة الإنفاق على الطرق والكباري منذ عام 2018 ساهم في انخفاض أعداد الوفيات الناتجة عن حوادث الطرق خلال عام 2020، موضحة أن ما تم ضخه من استثمارات على الطرق والكباري في الأربع سنوات الماضية تجلت نتائجه في آخر عامين من 2018 إلى 2020، لتنخفض وفيات حوادث الطرق بنسبة 5%؜ في 2018-2019 وبنسبة 44% عام 2019-2020، وفقا لبيان الوزارة اليوم.

تابعت السعيد، أنه بزيادة معدل التغير في الاستثمار على الطرق والكباري من عام 2018 إلى 2020 إلى 97% انخفض معدل تغير عدد وفيات حوادث الطرق إلى 46%.

وأكدت السعيد، أن الدولة أولت اهتمامًا كبيرًا بقطاع النقل ومن ضمنه شبكة الطرق والكباري، حيث بلغت الاستثمارات في الطرق والكباري حوالي 14 مليار جنيه عام 2018 لترتفع نسبة الاستثمارات إلى 26 مليار جنيه في 2019 ثم إلي حوالي 28 مليار في 2020، بما ساهم في انخفاض أعداد الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق إلى 12 ألفا في 2019 و7 آلاف متوفي في 2020 مقارنة بـ13 ألف متوفي في 2018.

وأكدت وزيرة التخطيط أهمية قطاع النقل باعتباره أحد أهم القطاعات فى خطة الدولة، وذلك لارتباطه بالخدمات التى يشعر بها المواطن بشكل مباشر من خلال المشروعات القومية للطرق والكباري، وخطوط مترو الأنفاق والسكك الحديد ومشروعات الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية وغيرها من الخدمات التي يقدمها القطاع للمواطن بهدف توفير نظام نقل أمن يحقق أهداف التنمية المستدامة ويدعم دور النقل على المستويين الإقليمي والدولي.

وأشارت السعيد إلى أن مصر خلال الفترة السابقة استطاعت تحقيق طفرة كبيرة فى مجال البنية الأساسية وخاصة فى خدمات قطاع النقل، كما تحسن تصنيف مصر فى مجال الطرق حيث قفزت مصر 90 مركزا وفقًا لتصنيف التنافسية الدولية في مجال جودة الطرق حيث قفزت من المركز 118 عام 2014 لتصبح في المركز 28 عام 2019 وهو من ضمن المؤشرات الفرعية التى ساعدت فى رفع مؤشر التنافسية لمصر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك