نواب الخطة: زيادة مخصصات التعليم والصحة للتغلب على كورونا - بوابة الشروق
الثلاثاء 7 يوليه 2020 3:41 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

نواب الخطة: زيادة مخصصات التعليم والصحة للتغلب على كورونا

مجلس النواب
مجلس النواب
أحمد عويس وإسماعيل الأشول
نشر في: الأحد 24 مايو 2020 - 9:23 م | آخر تحديث: الأحد 24 مايو 2020 - 9:23 م

عيسى: زيادة موازنة الصحة إلى 96 مليار جنيه والتعليم تتجاوز 187 مليارًا.. والفقى: الدعم سيتخطى 326 مليار جنيه.. وعمر: الموازنة الحالية هى الأصعب

كشف عدد من نواب لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، عن الزيادات المتوقعة فى قطاعات الصحة والتعليم والبحث العلمى، فى الموازنة الجديدة، مشددين على ضرورة مراعاة النسب الدستورية المتعلقة بتلك القطاعات وأهمية دعمها للتغلب على جائحة كورونا الحالية.

وقال رئيس لجنة الخطة والموازنة حسين عيسى، إن الموازنة الجديدة التى يناقشها النواب للعام المالى ٢٠٢٠ــ ٢٠٢١، هى موازنة متفردة واستثنائية وتأتى فى سياق غير تقليدى بسبب فيروس كوررنا، موضحا أنه حتى الآن سيكون هناك زيادة ضخمة فى مخصصات التعليم، والصحة، والبحث العلمى، مقارنة بالعام الماضى.

وأضاف عيسى فى تصريحات خاصة لـ«الشروق»، أن ميزانية وزارة الصحة ستزيد وفقا لطلب الحكومة بنحو ٢٣ مليار جنيه لتصبح ٩٦ مليارا، بعدما كانت ٧٣ مليار فى العام الماضى، كما أنه من المتوقع زيادة موازنة التعليم والتى قد تتجاوز ١٨٧ مليار جنيه، بزيادة قدرها ٤٦ مليار جنيه عن العام الماضى، فضلا عن زيادة موزانة البحث العلمى لتصبح 27 مليار جنيه بعدما كانت 19 مليارا فى العام الماضى، ما سيكون له بالغ الآثر فى المعركة مع فيروس كورونا.

وأكد عيسى، أن الزيادات المقترحة من قبل النواب والحكومة؛ ستقوى القطاعات البحثية؛ للمساعدة فى التوصل إلى لقاحات وعلاجات متطورة، علاوة على تطوير مراكز البحوث كأحد أذرع المواجهة العلمية مع فيروس كورونا.

من جانبه أوضح أمين سر لجنة الخطة والموازنة عصام الفقى، أن الاتجاه الغالب بعد قطع أشواط مهمة فى نقاشات الموازنة هو زيادة دعم قطاعات الصحة، والتعليم، والبحث العلمى، إلى جانب زيادة الدعم الاجتماعى، مشيرا إلى أن مخصصات الدعم والمنح َالمزايا ستصل فى الموازنة الجديدة لـ٣٢٦ مليار جنيه، تتمثل فى دعم الحماية الاجتماعية، والسلع التموينية، وزيادة المعاشات، وبرامج تكافل وكرامة.

وقال الفقى، إن فيروس كورونا أثر على عدد من القطاعات المهمة ومنها السياحة، والمشروعات الاستثمارية، والإيرادات الضريبية التى قلت خلال الشهرين الماضيين، لافتا إلى أن هناك تصميم على دعم البحث العلمى، والتعليم، والصحة، بما يراعى نسبة الإلزامية فى الدستور.

من جانبه أكد وكيل لجنة الخطة والموازنة ياسر عمر، أنه جارى بحث زيادة مخصصات قطاع الطب الوقائى بقيمة ٢ مليار جنيه، لافتا إلى أن الموازنة الحالية هى الأصعب بالنسبة للنواب منذ دخولهم المجلس، بسبب محدودية الموارد فى ظل أزمة فيروس كورونا.

وأشار إلى أنه عقب العودة من إجازات عيد الفطر، سيضع النواب الملامح الرئيسية لتقاريرهم بشأن ما يستحقه كل قطاع من زيادات تساعده فى مواجهة الأزمة العالمية الحالية على الصعيدين الصحى والاقتصادى.

كان مجلس النواب، قد تسلم منذ أيام البيان المالى لمشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2020 /2021، بعد ما يقرب من شهر من إلقاء وزير المالية محمد معيط له فى الجلسة العامة المُنعقدة بتاريخ 21 أبريل الماضى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك