حكيم يختتم احتفالية «مصرنا» بـ«الرجل الصح» - بوابة الشروق
الأحد 23 فبراير 2020 3:23 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


حكيم يختتم احتفالية «مصرنا» بـ«الرجل الصح»

أحمد بدراوي ومحمد فتحي
نشر فى : الجمعة 24 يناير 2020 - 10:21 م | آخر تحديث : الجمعة 24 يناير 2020 - 10:26 م

اختتمت احتفالية «شعب واحد.. مصرنا.. عائلة واحدة.. وطن واحد»، التي نظمها في استاد القاهرة الدولي، مجلس القبائل والعائلات المصرية بحضور عشرات الآلاف من المواطنين، لدعم وتأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي لمواجهة التحديات التي تتعرض لها الدولة المصرية، بفقرة غنائية للمطرب حكيم.

وأعرب حكيم عن سعادته بوجوده في الاحتفالية مع شباب مصر العظيم.

وقدم حكيم عددًا من أغانيه الشعبية والوطنية، وحمس الجمهور بهتاف «تحيا مصر».

وقال حكيم، إن المصريين على قلب رجل واحد خلف قيادتهم السياسية، معربًا عن سعادته بتواجد تلك الأعداد من المصريين من جميع المحافظات في الاحتفالية.

واختتم حكيم الحفل، بأغنيات «واحد واحد واحد»، «يا شيخ العرب يا كبيرنا»، «الرجل الصح».

وقال ممثلون عن القبائل العربية وعن مواطني شمال وجنوب سيناء ومطروح، إن الاحتفالية تؤكد دعم مسيرة التنمية تحت قيادة الرئيس، وكافة الدعم والمساندة له لمواجهة التحديات التي تواجهها الدولة المصرية، واستكمال مسيرة التنمية والبناء ومحاربة الإرهاب واستقرار مصر خارجيًا وداخليًا.

وأكدوا إن مصر ستظل في رباط إلى يوم الدين، وان مصر شهدت نهوضًا حقيقيًا بالبنية التحتية وتطوير حقيقي وطفرة في المشروعات القومية.

وحذر المتحدثون ممن يريدون الفوضى أن تعود مرة أخرى، مؤكدين أن مصر محفوظة بذكرها في القرآن الكريم، وبتضحيات رجال القوات المسلحة والشرطة البواسل، ممن يضحون بأرواحهم للحفاظ على مصر وأمنها وشعبها، ذلك الشعب الذي سيظل نسيج واحد لن ينال أحدًا من عزيمته.

وتأتى الاحتفالية في أعقاب مؤتمر عقده مجلس القبائل والعائلات المصرية في محافظة قنا، لدعم وتأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي، حضره رموز عائلات وقبائل صعيد مصر، وبرلمانيون.

وصدحت أجهزة الصوتيات بأنغام الأغاني الوطنية، التي تفاعل معها المشاركون.

كما رفع المشاركون أعلام مصر، وحرص آخرون على رسم ألوان العلم على وجوه أطفالهم الذين اصطحبوهم من عدة محافظات.

وشهدت الاحتفالية حضور بارز للأسر من كافة المحافظات، الذين جاءوا بسياراتهم الخاصة أو قطعوا المسافة من محطة مصر في رمسيس إلى مقر الاستاد عبر المواصلات العامة للمشاركة في الاحتفالية، التي شهدت تكثيف آمني بارز في محيط الاستاد.

واستهدف المواطنون في الاحتفالية، الإعلان عن دعمهم للرئيس عبدالفتاح السيسي، والاحتفاء بالانجازات التي تحققت في مصر على يديه، ودعم الرئيس في مواجهة التحديات التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك