كوريا الجنوبية: الاستمرار في برنامج اللقاح لعدم وجود علاقة بين حالات الوفاة ولقاحات الإنفلونزا - بوابة الشروق
الإثنين 30 نوفمبر 2020 12:34 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

كوريا الجنوبية: الاستمرار في برنامج اللقاح لعدم وجود علاقة بين حالات الوفاة ولقاحات الإنفلونزا

لقاح كورونا - ارشيفية
لقاح كورونا - ارشيفية
سول - أ ش أ
نشر في: الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 10:45 م | آخر تحديث: الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 10:45 م
قالت الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اليوم الجمعة، إن برنامج لقاح الإنفلونزا الموسمي الذي أطلقته الدولة سيستمر، لأنها لم تجد أي صلة مباشرة بين لقاحات الإنفلونزا والأشخاص الذين توفوا بعد تلقي لقاح الإنفلونزا مؤخرًا.

وأعلنت الوكالة أنها قامت حتى الآن بتحليل أسباب وفاة 26 شخصًا بعد تلقيهم لقاحات، لكنها لم تجد أي صلة بين اللقاحات والوفيات، وفقا لوكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية.

وذكرت الوكالة إنها ستستمر في برنامج لقاح الإنفلونزا الموسمي كما هو مخطط له.. وستعقد لجنة الخبراء المعنية بالتطعيم واللقاح اجتماعًا مرة أخرى صباح غد السبت لمراجعة بيانات التحليل بشكل إضافي وإجراء المناقشات حول خطط التطعيم المستقبلية.

وقد ازدادت المخاوف بشأن لقاحات الإنفلونزا الموسمية اليوم الجمعة، حيث ازداد عدد حالات الوفاة بعد تلقي التطعيم إلى أكثر من 30 حالة، مع انقسام خبراء الصحة حول المضي قدمًا في برنامج التطعيم المجاني أو إيقافه، وسط احتمالية حدوث "وباء ثنائي" من الإنفلونزا وفيروس كورونا المستجد.

ومنذ الإبلاغ عن أول حالة وفاة بعد تلقي لقاح الإنفلونزا يوم الجمعة الماضي، تم تسجيل 36 حالة وفاة حتى الساعة الواحدة بعد ظهر الجمعة، بزيادة قدرها 9 حالات وفاة عن حصيلة أمس الخميس، وفقًا للوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

وقالت الوكالة في بيان لها: "عدد الوفيات المسجل يحصي فقط حالات الوفاة بعد التطعيم، ولا تعني أن الوفاة نجمت عن لقاح الإنفلونزا".

وأضافت الوكالة إنها تجري تحقيقًا شاملًا لكشف السبب الدقيق للوفيات الأخيرة، فضلا عن التحقيقات الوبائية، التي تتضمن تشريح الجثث في 9 حالات.

وقد أمرت بعض البلديات مؤخرًا المؤسسات الطبية في منطقتها بوقف التطعيمات ضد الإنفلونزا مؤقتًا، بعد زيادة عدد حالات الوفاة بعد تلقي التعطيم. لكن الوكالة قالت إن مسؤولي البلدية يجب ألا يتخذوا مثل هذه القرارات دون استشارة السلطات الصحية.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك