بعد فوزه بالمنصب.. كيف جرى انتخاب جونسون رئيسا للحكومة البريطانية؟ - بوابة الشروق
الأحد 25 أغسطس 2019 4:12 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





بعد فوزه بالمنصب.. كيف جرى انتخاب جونسون رئيسا للحكومة البريطانية؟

بسنت الشرقاوي
نشر فى : الثلاثاء 23 يوليه 2019 - 11:43 م | آخر تحديث : الثلاثاء 23 يوليه 2019 - 11:43 م

فاز بوريس جونسون، اليوم الثلاثاء، بمنصب زعيم حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا خلفًا لتيريزا ماي، التي قدمت استقالتها نهاية مايو الماضي، بعد فشلها في الخروج بالبلاد من الاتحاد الأوروبي بضمانات.

وتمكن جونسون من اقتناص منصب رئيس وزراء البلاد بعد فوزه بزعامة حزب المحافظين الذي يمثل الأغلبية في البرلمان، بحصوله على 92153 صوتًا من أعضاء الحزب، ليفوز بذلك على منافسه وزير الخارجية جييمي هنت، الذي حصل على 46656 صوتًا، بحسب "يورو نيوز".

وتستعرض «الشروق» كيف تم انتخاب جونسون رئيسًا للحكومة البريطانية وطبيعية نظام الحكم في بريطانيا.

كيف يجري نظام الحكم في بريطانيا؟

يقوم الحكم في بريطانيا على النظام الملكي الدستوري، لكن يبقى البرلمان هو حاكمها الفعلي، وبالتالي فإن رئيس وزراء البلاد يتم انتخابه من بين نواب الحزب في البرلمان، ويقتصر انتخابه على جميع أعضاء الحزب فقط، ويعتبر حزب الأغلبية الآن في البرلمان هو "حزب المحافظين".

تعتلي عرش المملكة البريطانية الآن الملكة اليزابيث الثانية، وهي بمثابة رئيس الدولة، ويجري نظام الحكم في المملكة وفقًا للدستور الذي يفرض نظامًا ديمقراطيًا برلمانيًا، ويوفر السلطة الفعلية للبرلمان المنتخب من قبل الشعب.

وتعدّ بريطانيا دولة اتحادية، منذ عام 1800، وتتكون من 4 أقاليم هي، إنجلترا، اسكتلندا، إيرلندا الشمالية، وويلز، فيما تتمركز الحكومة في العاصمة لندن، لكن مع ذلك توجد حكومات محلية، حيث تتمتع 3 أقاليم عدا إنجلترا بحكم ذاتي داخلي، فيما تتبع بعض الجرز مثل جزيرة جيرنزي وجزيرة مان وجزر حكم المملكة المتحدة؛ وهو ما يعني أن أجزاء المملكة مرتبطة دستوريًا ببعضها البعض لكن تتمتع كلا منها بسلطة فعلية ذاتية.

لماذا تجرى الانتخابات؟

بعد استقالة تريزا ماي عن زعامة حزب المحافظين؛ وبالتالي تخليها عن منصب رئيس الوزراء، أجرى الحزب انتخابات داخلية لاختيار رئيس الوزراء البريطاني القادم من نوابه في البرلمان، حينها تمكن النائبان بوريس جونسون، وزير الخارجية السابق، وجيريمي هنت، وزير الخارجية الحالي، من الوصول للجولة الأخيرة، بعد أن حصل جونسون على 16 صوتًا في مقابل 77 صوتًا لهنت، لتجرى بعدها المرحلة الأخيرة يوم الاثنين، بتصويت 160 ألف عضو من الحزب المحافظ للثنائي، ثم فوز جونسون بالمنصب الثلاثاء.

من هو جونسون الفائز بالمنصب؟

ولد بوريس جونسون في 19 يونيو عام 1964، (55 عامًا)، في نيويورك، وتخرج في كلية باليول في أكسفورد، وهو ينتمي لأصول شركسية، وكان يتولى منصب وزير خارجية بريطانيا في عام 2016 وقدم استقالته عام 2018، وشغل منصب عمدة لندن في عام 2008، وهو من أعضاء حزب المحافظين السياسي.

بدأ جونسون حياته المهنية كصحفي في صحيفة التايمز، ثم انتقل بعدها لصحيفة الديلي تلغراف، ليصبح مساعدًا لرئيس تحريرها، ثم أصبح رئيس تحرير مجلة المشاهد في عام 1999، وفي عام 2001 أصبح ضمن السياسيين المشهورين بعد انتخابه عضوا في العموم البريطاني.

شابت سمعة جونسون اتهامات بمعاداته للإسلام والمسلمين، حتى أنه عندما تولى منصب عمدة لندن في عام 2008، انتشرت تخوفات من أن هذا سيشكل كارثة تجاه أعداد كبيرة من المسلمين الذين يسكنون العاصمة البريطانية، لكن جرت الأمور بشكل مقبول.

ماذا يحدث في الحكومة الآن؟

يجري ذلك وسط توقعات بتقديم 11 وزيرًا استقالتهم بعد إعلان السير ألان دنكان، وزير شئون الاتحاد الأوروبي والأمريكتن عن استقالته قبل يوم واحد من معرفة رئيس الحكومة الجديد، بحسب صحيفة "التليجراف" البريطانية، فيما قال وزير الخزانة البريطاني، فيليب هاموند، لموقع "BBC"، إنه سيستقيل فور تولي رئيس الحكومة الجديد منصبه، معبرًا: "سأستقيل قبل أن يفعلها".

ماذا عن حزب المحافظين البريطاني؟

حزب المحافظين تأسس عام 1834، وهو الآن حزب الأغلبية في البرلمان البريطاني، وينتمي للفكر اليميني الوسطي، وقد أنشئ رسميًا بعد سنّ قانون الإصلاح السياسي عام 1832، ليحل محل الحزب الثوري، الذي كان مواليًا للملك، عندما تم إنشائه في القرن الـ17، ويعتبر حزب المحافظين هو الأكثر تنظيمًا في بريطانيا وله لجان في جميع الدوائر الانتخابية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك