وزيرة الصناعة تراجع الجمارك المفروضة على بعض السلع المصرية المصدرة للسودان - بوابة الشروق
السبت 6 مارس 2021 4:51 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

وزيرة الصناعة تراجع الجمارك المفروضة على بعض السلع المصرية المصدرة للسودان

محمد المهم
نشر في: السبت 23 يناير 2021 - 11:58 ص | آخر تحديث: السبت 23 يناير 2021 - 11:58 ص
واصلت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، مباحثاتها مع وزراء الحكومة السودانية، وذلك في ختام زيارتها للعاصمة الخرطوم على رأس وفد رفيع المستوى، حيث عقدت لقاءً موسعًا مع هبة محمد علي وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، تناول سبل تنمية وتطوير مجالات التعاون المشترك في كافة المجالات الاقتصادية.

وأوضحت جامع، في بيان اليوم السبت، أن اللقاء استعرض المشرعات الاستثمارية ذات الأولوية للسودان خلال الفترة القادمة، وكذا التعرف على التوجه الاقتصادي لدولة السودان خلال المرحلة المقبلة خاصة بعد رفع العقوبات الدولية، وما يمكن لمصر من تقديمه دعما للسودان في مجال خطط الإصلاح الاقتصادي، فضلًا عن بحث أهمية إزالة المعوقات التجارية التي تقف حائلًا أمام تدفق السلع بين البلدين، وبصفة خاصة بعض السلع التي يتم فرض ضريبة جمركية كبيرة عليها.

وأشارت الوزيرة، إلى إمكانية دعم مصر لدولة السودان الشقيقة فيما يتعلق بصياغة خريطة استثمارية صناعية، والاستفادة من التجربة المصرية في هذا الشأن، مشيرة إلى أن هناك فرصة لتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجالات إنشاء وإدارة المجمعات الصناعية والمناطق الحرة.

من جانبها أكدت هبة محمد علي وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، أن بلادها تخطو خطوات حثيثة نحو تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة من خلال بدء تنفيذ خطة تنموية تتضمن العديد من مشروعات البنية التحتية والتوسع في المجالات الإنتاجية ذات القيمة المضافة العالية فضلًا عن الإعداد لإصدار قانون استثمار جديد لجذب الشركات العالمية للاستثمار في السوق السوداني الواعد.

وأشارت إلى أن تحقيق التكامل الاقتصادي مع مصر أمر حتمي خاصة في ظل علاقة الجوار والروابط التاريخية الوثيقة وهو الأمر الذي تسعى الحكومة لتنفيذه بالتعاون مع الحكومة المصرية، مشيدة في هذا الإطار ببرنامج الإصلاح الاقتصادي الذى نفذته مصر، والذي يمثل ركيزة هامة لبرنامج الاصلاح الاقتصادى بدولة السودان.

وحول التحديات الحالية التي تواجه حركة التجارة بين البلدين، أشارت الوزيرة إلى أنها ستولى هذا الأمر اهتمامًا كبيرًا لبحث ومراجعة البنود الجمركية المفروضة على بعض السلع بهدف التوصل إلى رؤية شاملة تساهم في إزالة كل القيود وتحقيق طفرة في معدلات التبادل التجاري بين مصر والسودان.

كما عقدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، لقاءً مع خيري عبد الرحمن وزير الطاقة والتعدين السوداني تناول بحث إمكانية تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجال تصنيع الخامات التعدينية.

وقالت الوزيرة، إن مصر والسودان تزخران بكميات كبيرة من الخامات التعدينية وهو الأمر الذي يجب دراسة تعظيم الاستفادة منه من خلال بدء تعاون مشترك لتصنيع هذه الخامات لزيادة قيمتها المضافة خاصة في ظل توافر خبرات كبيرة فى هذا المجال بالبلدين.

وفي هذا الصدد أبدى خيري عبد الرحمن وزير الطاقة والتعدين السوداني، ترحيبه ببدء تعاون مشترك فى هذا المجال مع الشقيقة مصر ، مشيراً إلى أن ما تمتلكه الدولتان من إمكانات تؤهلهما ليكونا مركزاً إقليمياً ودولياً للطاقة والتعدين.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك