وزير المالية: الحكومة ستطرح 5 شركات في البورصة خلال الفترة المقبلة - بوابة الشروق
الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 4:33 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


وزير المالية: الحكومة ستطرح 5 شركات في البورصة خلال الفترة المقبلة

محمد عنتر
نشر في: الجمعة 22 أكتوبر 2021 - 2:24 ص | آخر تحديث: الجمعة 22 أكتوبر 2021 - 2:24 ص

معيط: مصر ضمن 18 دولة عربية نجحوا في الحفاظ على تصنيفها الاقتصادي بالرغم من أزمة كورونا

قال الدكتور محمد معيط، إن هناك إقبالا كبيرا من قبل المواطنين على الأطروحات الحكومية الجديدة في البورصة المصرية، لشركات واعدة وقطاعات متميزة، لافتا إلى أن شركة «إي فاينانس» تختص في نظم المعلومات «عاملة شغل كويس»، وطرحت تقريبا 26%، والطرح العام جرى تغطيته 61 مرة، وهذا مؤشر برغبة قوية في الإقبال على الأطروحات المتميزة.
وأشار معيط، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «المصري أفندي»، المذاع على شاشة قناة «المحور»، ويقدمه الإعلامي محمد علي خير، اليوم الخميس، إلى أنه لم يتوقع الإقبال بهذا المستوى على سهم الشركة في البورصة، لكنه كان يتوقع الإقبال بشكل كبير، نظرا لإجراء دراسات سابقة لشكل الإقبال سواء داخليا أو دوليا، ووجدنا أن الرغبة في شراء هذه الأسهم شديدا للغاية.
ورفض الإفصاح عن أسماء 5 شركات تنوي الحكومة طرحها في البورصة قريبا، قائلا: «دايما بنخلي الأسماء لحد ما نتأكد ونتحقق بأن كل الإجراءات عليها تمت عشان منفقدش الثقة»، لافتا إلى أن الحكومة لديها خطة في الاستمرار في الطرح لكن واجهها تحديات ظروف السوق وكورونا، ما أدى لتعطيل الطرح، وبالتالي خطة الحكومة حاليا تتضمن طرح 5 شركات.
وأبدى أمنيته بطرح أول شركة من الشركات الخمس للبورصة الشهر المقبل، كما تمنى طرح شركتين من الخمس شركات حتى نهاية ديسمبر المقبل، منوها أن بعض هذه الشركات من ضمن 20 شركة سبق وأن أعلنتها الحكومة لطرحها بالبورصة بعد خطوات الإصلاح الاقتصادي في نوفمبر 2016، ولكن هناك شركات خرجت من هذه القائمة وأخرى جديدة انضمت مثل «إي فاينانس».

كما قال معيط أن «كل وزارة وضعت خطتها للتعامل مع موجة التضخم، وأعلنت عن خطتها لامتصاص هذا الأثر بأساليب متعددة»، لافتًا إلى أن جزءًا كبيرا من أسباب ارتفاع أسعار السلع يرجع إلى التعافي من تداعيات كورونا.
وأشار إلى أن البعض لم يستعد بشكل كافٍ لهذا التعافي، ومن ثم ظهرت أزمة سائقين وأزمة شبكة إنتاج وتكاليف نقل ونقص حاويات وعدم جاهزية بعض المصانع، وكل ذلك أحدث «دربكة» في سلسلة الإمداد، وبالتالي نقص المعروض مع طلب يتزايد، ما أحدث عدم توازن في
الأسعار ، ولكنه أكد أن الحكومة المصرية جاهزة لمواجهة تداعيات الأزمة العالمية، متابعا: بالرغم من التحديات العالمية التي يشهدها العالم إلا أن الاقتصاد المصري واعد ولديه مستقبل.

كما كشف معيط، سبب تواجده في لندن، قائلا:" كان لدينا بعض اللقاءات الخاصة مع بعض المستثمرين الأجانب، بالإضافة إلى عقد اجتماع مع الغرفة التجارية البريطانية.

ولفت إلى أنه سيتم عقد اجتماع مع رئيس مجلس وزراء فرنسا، وذلك بحضور الدكتور مصطفي مدبولي .

وأشار إلى أن الدولة تتطلع لتحسين التصنيف الائتماني للاقتصاد المصري خلال الفترة القادمة، منوهابأن مصر من ضمن 18 دولة عربية نجحوا في الحفاظ على تصنيفها الاقتصادي بالرغم من أزمة كورونا.

كما قال إنه هناك تعاون مع وزارة التربية والتعليم من أجل سد عجز المدرسين بالمدارس وذلك من خلال توفير مخصصات جديدة وجيدة ، مؤكدا أنه تحدث مع وزير التربية والتعليم من أجل إعداد دراسة حول احتياجات الوزارة وعرضها على مجلس الوزراء وبحثها

وأضاف أنه ينتظر دراسة وزير التربية والتعليم وهناك إجراءات محددة ومعروفة للتعامل مع احتياجات التربية والتعليم ووزارة المالية ملزمة بتوفير المبالغ المالية لسد عجز المدرسين.

وقال وزير المالية، إن تنفيذ برنامج الإصلاح الهيكلي يتصدر أولويات الحكومة لتحسين مناخ الأعمال، وزيادة استثمارات القطاع الخاص المحلي والأجنبي فى كل المجالات خاصة فى المشروعات التنموية مثل البنية التحتية والتعليم والصحة، إضافة إلى تحسين القدرة التنافسية للمنتجات المصرية، وتعظيم حصيلة الصادرات المصرية غير البترولية على النحو الذى يسهم فى تحسن الميزان التجاري وبناء قاعدة صناعية قوية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك