وزيرة التخطيط: 2.9 مليار جنيه استثمارات ببرنامج تنمية الصعيد لعام 2020-2021 - بوابة الشروق
السبت 5 ديسمبر 2020 9:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

مع أم ضد استمرار التعليم عن بُعد إذا انتهت أزمة كورونا؟

وزيرة التخطيط: 2.9 مليار جنيه استثمارات ببرنامج تنمية الصعيد لعام 2020-2021

أميرة عاصي:
نشر في: الخميس 22 أكتوبر 2020 - 12:51 م | آخر تحديث: الخميس 22 أكتوبر 2020 - 12:51 م

السعيد: 1749 عدد المشروعات المُنتهية في برنامج تنمية الصعيد خلال 4 سنوات بـ 2.4 مليار جنيه

قالت هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إنه تم اعتماد استثمارات بقيمة 2.9 مليار جنيه، لبرنامج تنمية التنمية المحلية بصعيد مصر خلال العام المالي (20/2021)، منها 1.3 مليار جنيه لمحافظة قنا، و1.6 مليار جنيه لمحافظة سوهاج، موضحة أن التمويل المتاح من القرض يشكل نسبة 61% بينما يشكل تمويل الخزانة العامة النسبة المتبقية.

وفيما يخص التوزيع القطاعي للاستثمارات الموجهة للمحافظتين، أشارت السعيد إلى استحواذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي على النسبة الأكبر بحوالي 2.5 مليار جنيه، بنسبة 43% من جملة الاستثمارات، يليها مشروعات الطرق والنقل باستثمارات 1.3 مليار جنيه، بنسبة 22.3%، ثم قطاع دعم الوحدات المحلية بقيمة 544.2 مليون جنيه، بنسبة 9.3%، وقطاع تحسين البيئة بقيمة 482.4 مليون جنيه، بنسبة 8.3%.

وسلطت الوزيرة الضوء على المشروعات المُنتهية في برنامج تنمية الصعيد خلال السنوات الأربع الماضية، حيث نتج عن الاستثمارات الضخمة التي تم توجيهها في إطار البرنامج الانتهاء الكامل من تنفيذ 1749 مشروعا بتكلفة كلية 2.4 مليار جنيه، منها 532 مشروعا في محافظة قنا، بتكفة استثمارية كلية 1.3 مليار جنيه، و1217 مشروعا في محافظة سوهاج، بتكلفة استثمارية كلية حوالي 1.1 مليار جنيه.

وتضمن تقرير وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية الذي أطلقته بالتوازي مع مشاركة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية اليوم، في افتتاح المرحلة الثانية من مشروعات التنمية المتكاملة بمحافظة سوهاج، حصاد برنامج التنمية المحلية في صعيد مصر في 4 سنوات، ففي محافظة قنا بقطاع مياه الشرب والصرف الصحي تم الإنتهاء من تنفيذ 12 مشروعا، بتكلفة كلية 433.3 مليون جنيه، منها 9 مشروعات لمياه الشرب، بتكلفة 112.2مليون جنيه، و3 مشروعات للصرف الصحي، بتكلفة 321.1 مليون جنيه.

وتابع التقرير، أنه في قطاع الطرق والنقل، تم الانتهاء من تنفيذ67 مشروعا، بتكلفة كلية 284.6 مليون جنيه، منها 60 مشروعا لرصف الطرق، بتكلفة 281.4 مليون جنيه ، و7 مشروعات لإنشاء الكباري والأنفاق، بتكلفة 3.2 مليون جنيه، بينما على مستوى قطاع الكهرباء والإنارة فقد تم الإنتهاء من تنفيذ 162 مشروعا، بتكلفة 112.8 مليون جنيه، وفيما يخص قطاع الأمن والمرور والإطفاء بالمحافظة تم الانتهاء من تنفيذ 29 مشروعا، بتكلفة 24.7 مليون جنيه، وفي قطاع تحسين البيئة تم الانتهاء من تنفيذ 134 مشروعا، بتكلفة 152.4 مليون جنيه.

وأشار التقرير إلى أنه في إطار الاهتمام بتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين بمحافظة قنا فقد تم الانتهاء من تطوير 9 مراكز تكنولوجية في كافة مراكز المحافظة، لخفض زمن استخراج تراخيص التشغيل وتصاريح البناء، وتخفيف المعوقات البيروقراطية التي تواجه المواطنين.

أما فيما يتعلق بمحافظة سوهاج اشتمل تقرير وزارة التخطيط على أعداد المشروعات التي تم الانتهاء من تنفيذها على مستوى القطاعات المختلفة بالمحافظة حيث شهد قطاع مياه الشرب والصرف الصحي الانتهاء من تنفيذ 36 مشروعا لمياه الشرب، بتكلفة 59.6 مليون جنيه، و9 مشروعات للصرف الصحي، بتكلفة 55.8 مليون جنيه، وعلى مستوى قطاع الطرق والنقل تم الإنتهاء من تنفيذ 264 مشروعاً، بتكلفة 361 مليون جنيه، وفيما يخص قطاع الأمن والمرور والإطفاء بالمحافظة فقد تم الانتهاء من تنفيذ 110مشروعا، بتكلفة 65.2 مليون جنيه، وبالنسبة لقطاع تحسين البيئة: تم الانتهاء من تنفيذ 275 مشروعا، بتكلفة 283.7 مليون جنيه، أما قطاع الكهرباء والإنارة فشهد الانتهاء من تنفيذ 287 مشروعا، بتكلفة 132.2 مليون جنيه.

وسلط تقرير وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية الضوء على مؤشرات قياس الأداء بالقطاعات المختلفة بالمحافظتين حيث تمثلت أهم مؤشرات قياس الأداء في قطاع مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظتي قنا وسوهاج في أطوال شبكات المياه التي تم إحلالها وتجديدها، عدد المراكز المستفيدة من مشروعات مياه الشرب، عدد محطات الرفع التي تم إنشاؤها، طاقات محطات الرفع التي تم إنشائها، عدد المراكز المستفيدة من مشروعات الصرف الصحي، وتمثلت أهم مؤشرات قياس الأداء في قطاع الطرق والنقل بالمحافظتين في أطوال الطرق المحلية التي تم رصفها، أطوال الطرق المحلية التي تم إعادة تأهيلها، عدد الكباري التي تم إنشائها، وتطويرها، وكانت أهم مؤشرات قياس الأثر التنموي في قطاع الكهرباء عدد محطات الطاقة الشمسية التي تم إنشائها، عدد أعمدة الإنارة التي تم تركيبها، أطوال الأسلاك والكابلات المعزولة التي تم تركيبها.

وفيما يتعلق بمؤشرات قياس الأداء بقطاع الأمن والمرور والإطفاء بالمحافظتين فتتمثل في عدد نقاط ووحدات الإطفاء التي تم إنشائها والتي تم تطويرها، عدد المراكز المستفيدة من إنشاء نقاط الإطفاء وتطويرها، عدد وحدات المرور التي تم تطويرها، وفي قطاع تحسين البيئة تمثلت المؤشرات في أطوال الترع والمصارف التي تم تغطيتها، عدد المناطق العشوائية التي تم تطويرها

وأشار تقرير وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى الأثر التنموي لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والمتمثل في زيادة متوسط نسبة الإشغال بالمناطق الصناعية بنسبة 12 نقطة مئوية،(في محافظة قنا من 14% إلى 33%، وفي محافظة سوهاج من 34% إلى 39%، خلال عام 17/2018، مُقارنةً مع عام 15/2016)، إلى جانب خفض زمن استخراج تراخيص التشغيل وتصاريح البناء بنسبة 25%، نتيجة لتطوير 17 مركز تكنولوجي (9 مراكز في قنا، و8 مراكز في سوهاج)، علاوة على رصف طرق بطول 288 كم تمثل 34.2% من الطرق الترابية في محافظتي قنا وسوهاج، (يصل طول الطرق الترابية 119كم في قنا، و724 كم في سوهاج، طبقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عام 17/2018)، فضلًا عن تغطية ترع ومصارف بطول 9.5 كم، والإنتهاء من تنفيذ 57 مشروعاً لمياه الشرب والصرف الصحي في المحافظتين، (45 مشروع لمياه الشرب، و12 مشروعاً للصرف الصحي).

كما شمل الأثر التنموي لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر وفقا للتقرير إضافة شبكات مياه بأطوال 232 كم، وإنشاء 18 محطة رفع (صرف صحي) بطاقة 2582 لتر/ثانية، واستفادة 138 قرية من كافة المشروعات المُنتهية (65 قرية في محافظة قنا (43% من إجمالي القرى بالمحافظة)، 73 قرية في سوهاج (28% من إجمالي القرى بالمحافظة)، إلى جانب استفادة 2.9 مليون مواطن في قرى المحافظتين من كافة المشروعات المُنتهية، بنسبة 44.6% من إجمالي سكان الريف بقنا وسوهاج. (1.4 مليون مواطن في قنا، بنسبة 53.8% من إجمالي سكان الريف البالغ عددهم 2.6 مليون نسمة، 1.5 مليون مواطن في سوهاج، بنسبة 38.5% من إجمالي سكان الريف، البالغ عددهم 3.9 مليون نسمة).



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك