اليابان مستعدة لأن تصبح عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي - بوابة الشروق
السبت 24 أكتوبر 2020 5:21 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

اليابان مستعدة لأن تصبح عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي

علم اليابان
علم اليابان
طوكيو - أ ش أ:
نشر في: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 1:05 م | آخر تحديث: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 1:05 م

أكد وزير خارجية اليابان توشيميتسو موتيجي، اليوم الثلاثاء، رغبة بلاده في المساهمة في الحوكمة العالمية وإدارة الشؤون العالمية كعضو دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ودعا إلى إصلاح جهاز صنع القرار بالمنظمة الدولية المكون من 15 دولة.

ودعا موتيجي -في بيان بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الأمم المتحدة وأوردته وكالة أنباء "كيودو" اليابانية- إلى زيادة عدد الأعضاء الدائمين لجعل المجلس "جهازا فعالا وتمثيليا" يعكس واقع المجتمع الدولي في القرن الحادي والعشرين.

وأعرب موتيجي عن استعداد طوكيو للاضطلاع بدور قيادي في معالجة القضايا الملحة مثل جائحة فيروس كورونا العالمية، قائلا إن "اليابان مستعدة تماما للاضطلاع بهذه المسؤوليات بصفتها عضوا دائما في مجلس الأمن والمساهمة في ضمان السلام والاستقرار في العالم".

وقال في رسالة بالفيديو إن الدول الأعضاء في الأمم المتحدة "لا يمكن أن يكونوا راضين عن الوضع الراهن"، داعيًا إلى اتخاذ "خطوات جادة" لإصلاح المجلس في فترة ما بعد كوفيد-19.

وفي الوقت الحالي، يضم مجلس الأمن الدولي خمسة أعضاء دائمين؛ هم: بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة- مما يعكس هيكل القوة العالمي في وقت إنشاء الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية.

وشغلت اليابان إحدى المناصب العشر الدورية لمجلس الأمن لمدة 11 ولاية منذ انضمامها إلى الأمم المتحدة عام 1956.

وقال موتيجي "أنا مقتنع بأن الدول الأعضاء التي لديها القدرة والاستعداد لتحمل مسؤوليات رئيسية يجب أن تشغل مقاعد في مجلس الأمن الموسع".

وأشار وزير الخارجية الياباني إلى أن عام 2020 يوافق أيضًا الذكرى الخامسة والسبعين للقصفين الذريين لهيروشيما وناجازاكي، وتعهد بالتعاون مع الدول الأخرى لتجنب تكرار مآسي الحرب.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك