أسعار الذهب في مصر تتراجع 23 جنيها منذ بداية الأسبوع - بوابة الشروق
الأحد 25 أكتوبر 2020 4:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

أسعار الذهب في مصر تتراجع 23 جنيها منذ بداية الأسبوع

محمد المهم:
نشر في: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 12:48 م | آخر تحديث: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 12:48 م

انخفضت أسعار الذهب فى السوق المحلية بنحو 23 جنيها منذ بداية الأسبوع الحالي بسبب تراجع، بسبب تراجع المعدن الأصفر عالميا بنحو 49 دولارا للوقية الواحدة لتصل إلى 1904 دولارا.

وسجل سعر الجرام عيار 21 الأكثر مبيعا نحو 830 جنيها اليوم، مقابل 853 جنيها الجمعة الماضية، وفق ايهاب واصف نائب رئيس شعبة المشغولات الذهبية بغرفة القاهرة التجارية.

وبحسب واصف، تراجع سعر جرام الذهب عيار 18 ليصل إلى 711 جنيها مقابل 731 جنيها، كما هبط سعر الجرام عيار 24 ليسجل نحو 948 جنيها مقابل 974 جنيها، كما نزل الجنيه الذهب 184 جنيها ليصل إلى 6640 جنيها.

ومنذ بداية العام الحالي، يواصل الذهب صعوده محلياً مع إقبال المستثمرين على شراء المعدن الأصفر باعتباره الملاذ الآمن، وسط مخاوف من تداعيات فيروس كورونا، علاوة على الاضطرابات السياسية التي عانت منها المنطقة مؤخرا.

وتتأثر أسعار الذهب في السوق المحلية بمصر، بالتغير الذي تشهده الأسعار عالميا، بالإضافة إلى تذبذب سعر الدولار الذي يؤدي إلى تغير سعر الذهب المحلي، فكلما ارتفع سعر العملة الخضراء زادت أسعار المعدن الأصفر.

وزاد الذهب محليا فى مصر ما يزيد عن 45% منذ بداية العام الجاري.

فيما صعد الذهب عالميا داخل نطاق ضيق، في حين تصدت مخاوف من ارتفاع حالات الإصابة بكوفيد-19 في أنحاء أوروبا لضغط قوة الدولار على المعدن النفيس.

وبحسب رويترز، ارتفع الذهب في السوق الفورية 0.1% إلى 1914.28 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما خسر 3% إلى 1882.70 دولار للأوقية. وكسب الذهب في التعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 0.5% إلى 1919.70 دولار.

لكن الذهب لقي دعما من مخاوف حيال إجراءات عزل جديدة في أوروبا كما أن شكوكا إزاء تعاف اقتصادي سريع نأت بالمستثمرين عن الأصول عالية لمخاطر.

وأدت المخاوف المحتملة من كورونا إلى اتجاه المستثمرين لشراء الملاذات الآمنة، وهو ما دفع أسعار الذهب للارتفاع المستمر، حيث يُعتبر أداة استثمارية آمنة في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، استقرت الفضة عند 24.73 دولار للأوقية في حين ارتفع البلاتين 1.2% إلى 891.75 دولار وزاد البلاديوم 0.9 إلي 2293.71 دولار للأوقية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك