«فتية أشرار للأبد» يزيح «1917» من قمة إيرادات السينما العالمية.. و«حرب النجوم» يصل إلى المليار دولار بعد 5 أسابيع من طرحه - بوابة الشروق
الأحد 27 سبتمبر 2020 4:56 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

«فتية أشرار للأبد» يزيح «1917» من قمة إيرادات السينما العالمية.. و«حرب النجوم» يصل إلى المليار دولار بعد 5 أسابيع من طرحه

محمد عباس
نشر في: الأربعاء 22 يناير 2020 - 9:26 م | آخر تحديث: الأربعاء 22 يناير 2020 - 9:26 م
تصدر فيلم الأكشن والكوميديا «فتية أشرار للأبد ــ Bad Boys For Life» إيرادات شباك تذاكر السينما العالمية، فى أول أسبوع من طرحه، محققا رقما قياسيا جديدا وهو أكبر افتتاحية على الإطلاق لفيلم من تصنيف «ر ــ R» لنظام جمعية الفيلم الأمريكى لتقييم الأفلام، حيث بلغت إيراداته فى أمريكا الشمالية 62 مليونا و150 ألف دولار، ووصلت إلى 112 مليون دولار عالميا.
«فتية أشرار للأبد» من إخراج المخرجين ذوى الأصل المغربى بلال فلاح وعادل العربى، وبطولة ويل سميث، ومارتن لورانس، وتشارلز ميلتون، وفانيسا هادجنز، وجو بانتوليانو، وتبدأ أحداث الفيلم عندما يعود «بيرنت» الذى أصبح مفتشا، للعمل مع زميله القديم «لورى» الذى يعانى من اكتئاب مرحلة منتصف العمر، بعد أن يقوم أحد الأفراد برصد جائزة مالية لمن يأتى برأس الثنائى انتقاما لأخيه الذى قتل على أيديهما.

وتراجع فيلم الدراما والحرب «1917» إلى المركز الثانى، بعد تصدر مؤقت لإيرادات شباك تذاكر السينما العالمية، بالأسبوع الماضى بعد فوزه بجائزة الـ«جولدن جلوب» لأفضل فيلم دراما لعام 2019، محققا 22 مليون دولار، بالأسبوع الرابع من طرحه، وبلغ إجمالى إيراداته عالميا 143 مليونا و336 ألف دولار، ويعد أكثر ما يميز الفيلم أنه تم تصويره بتقنية اللقطة الواحدة؛ حيث يتم تصوير المشهد بأكمله بدون توقف حتى لا يلاحظ المشاهد وجود قطعات مونتاج.

«1917» من إخراج سام ميندز، الذى شارك بتأليف الفيلم مع كريستى ويلسون كارينز، وهو بطولة دين تشارليز تشابمان، وجورج ماكاى، وتيريزا ماهونى، وكولين فيرث، وأندرو سكوت، ومارك سترونج، وبنديكت كومبرباتش، وريتشارد مادين، وتدور أحداثه حول جنديان من الجيش البريطانى خلال الحرب العالمية الأولى، يتم تكليفهم بمهمة مستحيلة، وهى إيصال رسالة إلى قوات الجيش البريطانى المحاصرة فى عمق أرض العدو.

واستطاع فيلم المغامرة والكوميديا «دولتيل ــ Dolittle» أن يحجز مكانا له بالقائمة فى الأسبوع الأول من طرحه، ليحل بالمركز الثالث محققا 21 مليونا و950 ألف دولار، كما بلغ إجمالى إيراداته عالميا 56 مليونا و800 ألف دولار.

«دولتيل» من إخراج ستيفن جاجان، وبطولة روبرت داونى جونيور، ورامى مالك، ورالف فاينس، وتوم هولاند، وكميل نانجيانى، وإيما تومسون، وكارمين إجوجو، وجيم برودبنت، وجون سينا، وأنطونيو بانديراس، وسيلينا جوميز، ومايكل شين، وأوكتافيا سبنسر، وماريون كوتيار، وتدور أحداث الفيلم حول طبيب يكتشف أنه يستطيع الحديث مع الحيوانات وهو ما يدخله فى مغامرة ممتعة.

وتراجع الجزء الثانى من فيلم الأكشن والمغامرة والكوميديا «جومانجى ــ Jumanji»، الذى يأتى باسم «جومانجى.. المستوى التالى»، إلى المرتبة الرابعة، حيث حقق فى سادس أسبوع له 9 ملايين و680 ألف دولار، وبلغ إجمالى إيراداته عالميا أكثر من 712 مليون دولار.

الفيلم من تأليف جيف بينكر، وسكوت روزنبرج، وإخراج جاك كاسدان، وبطولة دواين جونسون، وكيفن هارت، وكارين جيلان، وجاك بلاك، وسال لونجوباردو، وريس داربى، ونيك جوناس، ودارين فيرارو، وأليكس وولف، وتبدأ أحداث الفيلم عندما يعود فريق من الأصدقاء إلى «جومانجى» لإنقاذ أحدهم، ويخوضون مغامرة من الصحارى الجافة إلى الجبال الثلجية للهروب من أخطر لعبة فى العالم، حيث يحتاج اللاعبون إلى شجاعة أكبر.

واستطاع فيلم فيلم المغامرة والفانتازيا «حرب النجوم.. صعود سكاى ووكر ــ Star Wars: The Rise Of Skywalker»، الذى يحل فى المرتبة الخامسة، أن يصل إلى مليار دولار إيرادات بخامس أسبوع من طرحه، محققا 8 ملايين و302 ألف دولار، وبلغت إجمالى إيراداته مليارا و28 مليونا و754 ألف دولار.

وكان الفيلم حقق عند طرحه ثالث أكبر افتتاحية على الإطلاق لفيلم فى شهر ديسمبر؛ حيث بلغت إيراداته فى أمريكا الشمالية إلى 175 مليون دولار، ووصلت إيراداته عالميا إلى 373 مليونا و500 ألف دولار.

«حرب النجوم.. صعود سكاى ووكر» من إخراج جى. جى. أبرامز، وبطولة مارك هاميل، وأوسكار إيزاك، وآدم درايفر، وديزى ريدلى، وجون بويجا، ودومنال جليسون، وكيلى مارى تران، وريتشارد جرانت، وأنثونى دانيلز، وكارى فيشر، وبيلى دى ويليامز، وناعومى آكى، وجوناس سوتامو، وبيلى لورد، وكيرى راسل، ولوبيتا نيونجو، وتدور أحداث الفيلم حول استمرار رحلة «رى» بين المجرات، حيث يحاول الناجون من قوات المقاومة أن يواجهوا «النظام اﻷول» للمرة اﻷخيرة على أمل أن تكون هذه المواجهة الحاسمة.

واستقر الفيلم الدرامى الرومانسى «نساء صغيرات ــ Little Women»، بالمركز السادس، فى الأسبوع الرابع من طرحه؛ حيث حقق إيرادات بلغت 6 ملايين و350 ألف دولار، لتصل إيراداته عالميا إلى 130 مليونا و991 ألف دولار.

«نساء صغيرات» من تأليف وإخراج جريتا جيروج، وبطولة تيموثى شالاميت، وكريس كوبر، وفلورنس بوج، وبوب أودنكيرك، وجيمس نورتون، وإيما واتسون، ولورا ديرن، وميريل ستريب، وسيرشا رونان، والفيلم هو إعادة تقديم جديدة لرائعة الكاتبة الروائية لويزا ماى ألكوت، والتى تروى قصة نضوج أربع شقيقات من عائلة «مارش» عقب الحرب اﻷهلية اﻷمريكية.

وتراجع الفيلم الدرامى «الرحمة فقط ــ Just Mercy»، إلى المركز السابع بعد أن خل بالخامس فى الأسبوع الماضى، محققا 5 ملايين و770 ألف دولار فى رابع أسبوع من طرحه، ووصلت إجمالى إيرادات الفيلم إلى 22 مليونا و412 ألف دولار.

«الرحمة فقط» من إخراج ديستين كريتون، الذى شارك بالتأليف مع آندرو لانهام، وبطولة برى لارسون، وروب مورجان، وأويشا جاكسون جونيور، وتيم بلاك نيلسون، وجيمى فوكس، ومايكل بى. جوردن، وتدور أحداثه المحامى الشاب «براين ستيفنسون» وصراعه من أجل العدالة، ودفاعه عن «والتر ماكميليان» المسجون بتهمة القتل، على الرغم من وجود أدلة تثبت براءته.

بينما صعد فيلم الجريمة والكوميديا «أخرجوا السكاكين ــ Knives Out»، إلى المركز الخامس بعد أن كان متراجعا إلى التاسع بالأسبوع الماضى، ليحقق 4 ملايين و323 ألف دولار، خلال ثامن أسبوع من طرحه، ليصل إجمالى إيراداته عالميا إلى 277 مليونا و992 ألف دولار.

الفيلم من تأليف وإخراج ريان جونسون، وبطولة لاكيث ستانفيلد، وكاثرين لانجفورد، ومايكل شانون، وتونى كوليت، ودانيال كريج، وكريس إيفانز، وجيمى لى كورتيس، وآنا دى أرماس، ودون جونسون، وكريستوفر بلامر، وتبدأ أحداث الفيلم عندما يتم العثور على جثة «هارلان ثرومبى» وهو بطريرك من عائلة قتالية وغريبة، ويتولى المحقق «بلانك» على عاتقه مهمة التحقيق فى الجريمة، ليجد نفسه متورطا فى العديد من الأحداث فى سبيل البحث عن الحقيقة.

فيما هبط الفيلم الكوميدى «مثل رئيس ــ Like A Boss» بشدة إلى المركز التاسع بعد أن كان بالرابع فى الأسبوع الماضى، حيث حقق 4 ملايين و35 ألف دولار، ووصلت إجمالى إيرادات الفيلم عالميا إلى 18 مليونا و984 ألف دولار.

«مثل رئيس» من إخراج ميجيل أرتيتا، وتأليف آدم كول كيلى، وسام بيتمان، وبطولة سلمى حايك، وروز بيرن، وتيفانى هاديش، وجاكوب لاتيمور، وجيمى أو يانج، وجيسيكا سانت كلير، وبيلى بورتر، وآرى جرينور، وجينيفر كوليدج، وكاران سونى، وتدور أحداث الفيلم حول فتاتين يقوما بإنشاء شركة للتجميل، ويختلفان فى طريقة عيشهما عن بعضهما، حيث تعشق إحداهما العمل والآخرى تحب المال وحياة الرفاهية، ولكن تظهر امرأة غنية تسعى للسيطرة عليهما واستغلال أفكارهما لمصلحتها الشخصية.

واستمر فيلم الرسوم المتحركة «ملكة الثلج 2 ــ Frozen II»، فى التراجع ليحل فى المركز العاشر، محققا 3 ملايين و918 ألف دولار، لتبلغ إجمالى إيراداته عالميا مليارا و402 مليونا و718 ألف دولار، فى تاسع أسبوع عرض له.

الفيلم من تأليف أليسون شرويدر، وجينيفر لى التى شاركت أيضا بالإخراج مع كريس باك، وقام بأداء الأصوات للفيلم كل من كريستين بيل، وإدينا منتزل، وستيرلنج كى. براون، وجوناثان جروف، وإيفان راشيل وود، وجوش جاد، الفيلم تبدأ أحداثه عندما تقرر «آنا» و«إلسا» و«كريستوف» و«أولاف» و«سفين» مغادرة أرينديل، والسفر إلى غابة قديمة تقع فى خريف أرض ساحرة، لإيجاد أصل قوة إلسا من أجل إنقاذ مملكتهم.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك