البابا تواضروس يلقى عظته الأسبوعية من كنيسة العذراء والأنبا رويس بالكاتدرائية - بوابة الشروق
الخميس 3 ديسمبر 2020 7:10 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

البابا تواضروس يلقى عظته الأسبوعية من كنيسة العذراء والأنبا رويس بالكاتدرائية

أ ش أ
نشر في: الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 10:32 م | آخر تحديث: الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 10:32 م

ألقى قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية عظته الأسبوعية من كنيسة السيدة العذراء مريم والأنبا بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية بحضور مجموعة من أساقفة الكنيسة والأباء الكهنة والشمامسة وعدد من أبناء الكنيسة وسط تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.
وأكد البابا تواضروس الثاني أهمية تربية الأبناء على ثقافة التبرع، وأن كافة المؤسسات على مستوى العالم تقوم على ثقافة التبرع.. مشيرا إلى أنه تم في مصر إنشاء صندوق "تحيا مصر" وهو قائم على روح العطاء وكذلك المستشفيات التي تقدم خدماتها للأطفال والمواطنين.
وقال البابا تواضروس إنه من الأمور الطيبة التي شهدها مجتمعنا عندما تم الإعلان عن حفر قناة السويس الجديدة وتقدم المواطنين للمشاركة في تنفيذ هذا العمل الوطني الكبير.
وأضاف أن أي عطية يقدمها الإنسان إلى الله لابد أن تقدم برضا من القلب، وأن تكون بسخاء، لأن من يزرع بالبركات يحصد، وأنه على الإنسان عندما يقدم تقدمة إلى الله ألا يعطلها وأن يقدم أفضل ما لديه ولا يقدم الأشياء القديمة أو المستهلكة.
وأوضح البابا تواضروس أن هناك أشكال كثيرة للعطاء ممكن أن تقدم في علاج المرضى والتعليم في الكليات الإكليريكية وخدمة الأطفال الصغار، وأن العطاء ليس بالضرورة أن يكون من خلال المال، فهناك من يقدم مواد غذائية وأدوية وملابس وبعض الألعاب البسيطة للأطفال البسطاء، لافتا إلى أن الدولة تقدم مساعدات لمن يرغب في إقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة لخلق فرص عمل للشباب.
وأشاد بما قدمته مصر من مساعدات خلال الأشهر الماضية إلى دول كبيرة مثل الصين وأمريكا وإيطاليا ولبنان، وكذلك الكنيسة قدمت نحو 12 طنا من المساعدات الإنسانية، مؤكدا أهمية الشعور والإحساس بالآخر حتى وإن كنت لا أعرفه.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك