مراقب أوروبي لطاعون الخنازير يتفقد الوضع على الطبيعة في بولندا - بوابة الشروق
الخميس 12 ديسمبر 2019 2:06 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

مراقب أوروبي لطاعون الخنازير يتفقد الوضع على الطبيعة في بولندا

جرايسفالد (ألمانيا) - (د ب أ)
نشر فى : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 1:34 ص | آخر تحديث : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 1:34 ص

قررت المفوضية الأوروبية التحقق من مدى صحة ظهور طاعون الخنازير الأفريقي في بولندا، وذلك بعد إعلان السلطات المعنية مؤخرا عن وجود دليل على هذا الظهور.

وفي ضوء ذلك أعلن المعهد الألماني لأبحاث الصحة البيطرية، في جزيرة ريمس، القريبة من مدية جرايسفالد الألمانية، أنه قرر إرسال أحد علماء المعهد لإلقاء نظرة على الطبيعة في مناطق غرب بولندا، والتي تبعد نحو 80 كيلومترا فقط، عن الحدود مع ولاية براندنبورج شرق ألمانيا. وعثر على الفيروس المسبب للطاعون، حتى الآن، في جيفة خنزير نفق بعد أن صدمته إحدى المركبات.

وقال رئيس المعهد، توماس ميتنلايتر، إن مهمة الخبير الألماني لن تغير، مبدئيا، شيئا من تقدير المعهد بشأن حجم المخاطر التي يمثلها العثور على الفيروس، بالنسبة لألمانية، مشيرا إلى أن المنطقة التي ظهر فيها الفيروس ليست أكثر قربا للحدود الألمانية عن المنطقة التي ظهر فيها الفيروس في بلجيكا عام 2018.

ومن المنتظر أن يشارك نحو 180 خبيرا في تشخيص الأوبئة الحيوانية في ورش العمل التي ينظمها المعهد الاتحادي لأبحاث الصحة البيطرية في ريمس، والمقررة يومي 28 و 29 تشرين ثان/نوفمبر الجاري.

ومن المقرر أن يناقش الخبراء على مدى اليومين، أيضا، كيفية تصدي ألمانيا لظهور حالات وبائية بالنسبة للحيوانات.

وسيتبادل الخبراء إلى ذلك، الآراء بشأن فيروس غرب النيل، الذي أصيبت بعدواه أكثر من 30 حصانا و نحو 100 طائر إلى جانب بعض البشر، خلال هذا العام في ألمانيا.

ويرجح بعض الباحثين أن هذا الفيروس تجاوز مرحلة الشتاء متطفلا على البعوض اللادغ في ألمانيا، وذلك بعد أولى حالات ظهوره عام 2018.

ولا يعرف العلماء ما إذا كان هذا الفيروس سيستقر في ألمانيا على المدى الطويل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك