وزيرة الهجرة وسفير إيطاليا بالقاهرة يبحثان مستجدات اتفاقية معادلة الرخصة المصرية والإيطالية - بوابة الشروق
الإثنين 9 ديسمبر 2019 3:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

وزيرة الهجرة وسفير إيطاليا بالقاهرة يبحثان مستجدات اتفاقية معادلة الرخصة المصرية والإيطالية

وزيرة الهجرة وسفير إيطاليا
وزيرة الهجرة وسفير إيطاليا
أحمد كساب:
نشر فى : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 2:50 م | آخر تحديث : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 2:50 م

بحثت وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، اليوم، مع سفير إيطاليا لدى القاهرة، جامباولو كانتيني، آخر المستجدات بشأن معادلة الرخصة المصرية والإيطالية.

وقالت مكرم في تصريحات، اليوم، إنها تواصلت مع السفير هشام بدر، السفير المصري لدى روما، والذي بدوره أبلغها أنه تسلم الاتفاقية من الجانب المصري بعد الانتهاء من مراجعتها وسيقوم بإرسالها إلى الجانب الإيطالي، مطالبة سفير إيطاليا خلال اللقاء بتعزيز الجهود ودفع سبل التعاون في هذا الصدد من أجل خروج الاتفاقية بشكل إلى النور بشكل نهائي.

وأكدت أهمية التنسيق أيضا من أجل الاحتفاء بالجالية الإيطالية وتاريخها العريق في مصر في إطار مبادرة إحياء الجذور التي تتبناها وزارة الهجرة، مشيرة إلى أن الجالية الإيطالية في مصر ساهمت على مر التاريخ في بناء مصر الحديثة في مجالات مختلفة كالتعليم والتجارة والصناعة والطب والفن والثقافة والأزياء والمعمار، فضلاً عن أنها رسالة للعالم أجمع بأن مصر نقطة التلاقي وأرض التعايش والتسامح.

ونوهت الوزيرة بأنها تلقت مطالب عديدة من بعض الإيطاليين المقيمين بالإسكندرية بذلك، بعد النجاح الذي حققته المبادرة مع الجاليات اليونانية والقبرصية، ليتجدد إطلاق هذه المبادرة مع الجاليات الإيطالية تحت عنوان "رافيفا لي راديتشي".

من جانبه، أكد كانتيني أن مصر بلده الثاني وسيظل حريصًا على تعزيز وتوطيد العلاقات مع الشعب المصري، منوها بأن الجالية الإيطالية في مصر تعد ثاني أكبر جالية بها بعد الجالية اليونانية، مستعرضا دور الإيطاليين داخل المجتمع منذ القدم في القاهرة والإسكندرية ومدن قناة السويس، في مجالات عدة خاصة المعمار والفن والثقافة والأزياء، وكذلك التعليم الفني الذي تجسد في مدارس "دومبسكو" الفنية الشهيرة بالقاهرة.

وفيما يتعلق بمسألة معادلة الرخصة المصرية والإيطالية، تعهد كانتيني بدفع سبل التعاون وبذل الجهود من أجل إتمام الاتفاقية وتفعيلها في ضوء العلاقات الوثيقة التي تربط بين شعبي مصر وإيطاليا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك