جوارديولا: أنا المسئول عن الهزيمة أمام ليون بدوري الأبطال.. وأتمنى تعافي فان دايك - بوابة الشروق
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 11:44 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

جوارديولا: أنا المسئول عن الهزيمة أمام ليون بدوري الأبطال.. وأتمنى تعافي فان دايك

محمد ثابت
نشر في: الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 4:52 م | آخر تحديث: الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 8:50 م

قال بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، أنه المسئول عن خروج السيتي من دوري أبطال أوروبا أمام ليون الموسم المنقضي 2019/2020.

واستعاد جوارديولا ذكريات الخروج من دوري أبطال أوروبا، على يد ليون، خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة فريقه أمام بورتو، غدًا الخميس، قائلًا:" لقد كانت لحظة عصيبة للغاية، وشعرت بالمسئولية الكاملة عن الخروج، لم أتمكن من قيادة النادي واللاعبين، علينا أن نتقبل الواقع، لم نكن جيدين بما فيه الكفاية أمام ليون".

وأضاف:" لم نلعب بشكل سئ، ولكننا ارتكبنا أخطاء، ولا يمكننا فعل ذلك خلال المنافسة والمضي قدمًا، الحقيقة هى أن كل لاعب ومدير ليس هنا فقط يجب أن يحلم بتوقعات عالية، ويجب أن نتقبله بتواضع".

وأشار:" بالنسبة للمدير الفني من السهل إلقاء اللوم على الأخطاء، ولقد قلت منذ اليوم الأول أنني المسئول، واللاعبون يعرفون ما يجب عليهم فعله، لقد تلقينا 4 أهداف في المباراة أمام توتنهام وانتهى الأمر بخروجنا".

وأوضح:" لدي شعور بأننا قريبين، في كل موسم عندما أحلل سبب خروجنا من دوري الأبطال، نرتكب أخطاء تجعلك تشعر أنك لا تستحق العبور خلال البطولة، لا أعتقد أنه أمر عقلي، إنه يتعلق بالرغبة وتجنب ارتكاب الأخطاء".

وتطرق جوارديولا للحديث عن إصابة فيرجيل فان دايك، مدافع ليفربول، بالرباط الصليبي، قائلًا:" أتمنى أن يتعافى فيرجيل قريبًا، لا أحب أن يتعرض اللاعبين المهمين للإصابة لفترة طويلة، لا أعرفه على المستوى الشخصي لكنه يبدو قويًا، أتطلع لعودته سريعًا وأن يجعل البريميرليج أفضل، لأنه واحد من أفضل اللاعبين، كل التوفيق له ولفريقه ليفربول".

وتطرق المدير الفني الإسباني للحديث عن مواجهة بورتو، غدًا الخميس، في أولى مواجهات مانشستر سيتي، بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، قائلًا:" إنهم أحد أكبر الفرق في البرتغال، لديهم عقلية الفوز وأقوياء بدنيًا للغاية، ستكون مباراة صعبة ونعرف ذلك جيدًا".

وأتم جوارديولا حديثه، قائلًا:" لدي ذكريات رائعة عنهم، فأنا كتالوني وحياتنا متشابهة، إنهم أحد المرشحين ببطولتي أوروبا وكأس العالم، ولديهم رونالدو أحد أفضل اللاعبين في كل العصور، يجب أن يكون الشعب البرتغالي فخور".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك