هل شبح أبراهام لنكولن ما زال طليقا داخل غرف البيت الأبيض؟ - بوابة الشروق
الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 4:46 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

هل شبح أبراهام لنكولن ما زال طليقا داخل غرف البيت الأبيض؟

الشيماء أحمد فاروق:
نشر فى : الأحد 20 أكتوبر 2019 - 12:12 م | آخر تحديث : الأحد 20 أكتوبر 2019 - 12:14 م

نشر موقع "history" -المتخصص في التاريخ الأمريكي- قصة من كتاب "Haunted America" أو "أمريكا المسكونة"، عن الرئيس الأمريكي الأسبق أبراهام لنكولن، والتي تتناول رؤية لنكولن بعد وفاته في غرف البيت الأبيض.

وأبراهام لنكولن هو الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة (1861-1865)، وكان له دور حيوي كزعيم أمريكي في الحفاظ على الاتحاد خلال الحرب الأهلية وبدء العملية التي أدت إلى نهاية العبودية في الولايات المتحدة، وكان من الشخصات المؤثرة التي تعبر عن المثابرة حتى الوصول إلى حكم أمريكا؛ رغم انتماءه لأصول متواضعة. ورحل نتيجة لعملية اغتيال أثناء مشاهدته إحدى المسرحيات.

• مأساة لنكولن

خلال فترة حكمه للولايات المتحدة، تغير شكل أبراهام نتيجة للقلق والتوتر وقلة النوم، وبدأت خطوط العمر تحفر على وجهه وزيادة الدوائر السوداء حول عيونه، وزاد الأمر سوءًا عندما بدأ لنكولن في رؤية نفسه ميتا في أحلامه.

وفي إحدى المرات، شاهد جثته ملفوفة بزيّ الجنائز ويلتف حولها جنود يبكون، وحينما وجه لهم سؤلا عن الميت قالوا له: "قُتل الرئيس".

جانب آخر من حياة لنكولن الحزينة يظهر في وفاة ولدين من أبناءه الثلاثة، حيث مات الأول في عمر الرابعة، والثاني مات شابا بالحُمى، وكثيرا ما كانت تُعقد الجلسات بالشموع باكيا على أبناءه المفقودين في البيت الأبيض.

• شبح لنكولن

على مدار سنوات، ادعى الرؤساء والسيدات الأوائل والضيوف وأعضاء طاقم البيت الأبيض، أنهم شاهدوا إما لنكولن أو شعروا بوجوده في غرف البيت الأبيض.

وقالت ليز كاربنتر، السكرتيرة الصحفية لـ"بيرد جونسون" زوجة الرئيس الـ36 للولايات المتحدة، إن جونسون شعرت بوجود لينكولن في إحدى أمسيات الربيع أثناء مشاهدة برنامج تلفزيوني عن وفاته، كما لاحظت وجود لوحة لم ترها من قبل معلقة فوق الموقد.

وقد شعرت بذات القلق جريس كوليدج، زوجة كالفن كوليدج الرئيس الـ30، وهي أول شخص يبلغ عن رؤية شبح أبراهام لنكولن، وقالت إنه وقف عند نافذة المكتب البيضاوي مُقيد الأيدي خلف ظهره.

كما شوهد شبح لينكولن بشكل متكرر أثناء إدارة فرانكلين دي روزفلت، حيث رأته فيلهلمينا، ملكة هولندا، أثناء وجودها كضيفة في البيت الأبيض، وروت أنها أثناء نومها استيقظت على قرع باب غرفة نومها، ونهضت لترى من الطارق وفتحت الباب فوجدت لينكولن واقفاً أمامها فسقطت مغشياً عليها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك