للآباء.. 5 مهارات اجتماعية عليك تعليمها لابنك في سن مبكرة - بوابة الشروق
الأربعاء 27 أكتوبر 2021 3:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما تقييمك لانطلاقة الأندية المصرية في بطولتي دوري أبطال إفريقيا والكونفدرالية؟


للآباء.. 5 مهارات اجتماعية عليك تعليمها لابنك في سن مبكرة

سمر سمير
نشر في: الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 3:04 م | آخر تحديث: الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 3:04 م

تعتبر المهارات الاجتماعية الجيدة ضرورية لبناء علاقة قوية في حياة أي شخص، سواء كان الأمر يتعلق بتكوين صداقات أو التواصل مع الزملاء أو أفراد الأسرة، حيث إن المهارات الاجتماعية القوية تساعد على الوصول إلى ما هو أبعد من القبول الاجتماعي.

موقع "تايمز أوف إنديا" نشر مجموعة من المعلومات حول أهم المهارات التي يجب علي الآباء تعليمها للأطفال في سن مبكرة على المدى الطويل.

*المشاركة

"المشاركة تعني الاهتمام" - إنه يجب الحرص على تعليم الأطفال أهمية المشاركة، حيث يمكن أن يساعد في بناء علاقات قوية، ويساعدهم ذلك أيضا على تعلم أنهم إذا أعطوا القليل للآخرين، فيمكنهم في المقابل الحصول على شيء ما.

وتشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين لا تزيد أعمارهم عن عامين يظهرون الرغبة في المشاركة فقط عندما يكون لديهم الموارد بوفرة، والأطفال بين ثلاثة وستة أعوام يكونوا أنانيين بعض الشيء، بينما في سن السابعة أو الثامنة يصبح الأطفال أكثر اهتمامًا بالعدالة وأكثر استعدادًا للمشاركة مع الآخرين.

*الاستماع

الاستماع لا يعني التزام الصمت عندما يتحدث الشخص الآخر، ولكنه هو فهم واستيعاب ما يتحدثون عنه، حيث يعد الاستماع مكونًا مهمًا من المهارات الإجتماعية، وذلك لأنه يمكن أن يساعد الأطفال في التفوق الأكاديمي، وذلك عن طريق استيعاب ما يقوله المعلم وتدوين الملاحظات.

*التعاون

يعني التعاون عمومًا العمل بشكل ودي مع الشخص الآخر لتحقيق هدف مشترك، ويساعد إتقان المهارات على التوافق مع الشخص الآخر والمجتمع، كما أن التعاون مع بعضهم البعض يجعل الأطفال يكتسبون الاحترام من الآخرين، ويمكن أن يساعد أيضا على تعلم قبول مشاعر الآخرين وآرائهم.

*احترام المساحة الشخصية

كل علاقة لها حدود جسدية وعاطفية، ولكن الأمر يختلف من شخص لآخر، لذلك يجب أن يحرص الآباء علي أن يتعلم الأطفال احترام الجميع، وأن يتسم الطفل بالود ويحترم المساحة الشخصية للآخرين، وفي نفس الوقت يجب أن يتعلم الأطفال كيفية وضع حدودهم.

*الأخلاق

يعد إظهار الأخلاق الحميدة أيضًا جزءًا من المهارات الاجتماعية، حيث يمكن أن يساعد الاستخدام الصحيح لعبارة الشكر، الآسف، على تطوير أخلاق الأطفال الجيدة عندما يكبرون، ومع الممارسة والجهد سوف يتحسنون.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك