شركة الطيران الرومانية «تاروم» تدافع عن طاقم طائرتها بعد ضربه لمواطن مصري - بوابة الشروق
الأحد 25 أغسطس 2019 12:10 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





شركة الطيران الرومانية «تاروم» تدافع عن طاقم طائرتها بعد ضربه لمواطن مصري

 محمد نصر
نشر فى : الجمعة 19 يوليه 2019 - 4:06 م | آخر تحديث : الجمعة 19 يوليه 2019 - 4:06 م

دافعت شركة الطيران الرومانية "تاروم"، عن تصرفات طاقم طائرتها تجاه المواطن المصري وزوجته، وذلك بعد الاعتداء عليهم الثلاثاء الماضي وإلغاء تذكرة سفرهم.

وذكرت الشركة في بيان حسب موقع "Digi 24" الروماني الإخباري، أن "مخارج الطوارئ تساعد في الحالات التي تتطلب إخلاء الركاب من الطائرة في أقرب وقت ممكن؛ لذلك يجب أن يكون الركاب الذين يشغلون المقاعد المجاورة لها مباشرة، على استعداد للمساعدة في حالات الطوارئ، وقادرين على التحدث باللغة الإنجليزية، حتى يتمكنوا من فهم أوامر وتعليمات الطاقم لفتح الأبواب في حالة الهروب.

وتابع البيان: "كما أنه يتم تدريب المسافرين ممن تكون مقاعدهم بالقرب من مخارج الطوارئ والتأكد من أنهم قادرين على الفهم، وتنطبق هذه القاعدة أيضًا على الموقف الموجود في هذه الرحلة، حيث أن السيدة «المزعجة» - حسب وصفهم - لم تفهم اللغة الرومانية أو الإنجليزية، ونذكر أيضًا أن "المقعد الذي احتلتها لم يكن مخصصًا له، ورفض إبراز هويته".

وبحسب بيان الشركة فإن الطاقم تصرف وفقًا للإجراءات المعمول بها، وطلب من الراكبة الانتقال إلى المقعد المخصص لها، ولكنها رفضت، ولهذا السبب تم استدعاء ضباط أمن المطار لها.

وأكدت الشركة في بيانها أن الأولويات الأساسية لشركة تاروم، هي سلامة وأمن الركاب والطيران والطاقم، بغض النظر عن السياق.

وأعلنت وزارة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم، تلقيها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مشاهد مصورة تظهر التعامل بقوة مع راكب مصري على متن الخطوط الرومانية.

وتواصلت الوزارة مع السفير صلاح عبد المقصود سفير مصر في رومانيا، والذي أكد أن الموقف حدث داخل الطائرة ببوخارست محطة الترانزيت لرحلة الراكب المصري، وزوجته المغربية الجنسية الذين كانوا يستقلون طائرة الخطوط الرومانية في طريقهم من فرنسا إلى القاهرة.

وأوضح أن مشادة وقعت بين طاقم الطائرة والسيدة الراكبة المغربية، نظرًا لوضعها حقيبتها الخاصة على باب الطوارئ الذي تصادف جلوسها بجواره، مما اعتبروه خطرًا على سلامة وأمن الركاب على الطائرة ومتعارضا مع إجراءات تأمين الرحلة بعد رفضها تغيير المقعد إلى مكان آخر.

وأردف أن الموقف تحول من حوار إلى شجار مع الأسرة، أدى إلى طلب طاقم الطائرة، سلطات أمن المطار، التدخل لإجبار الأسرة على ترك الرحلة وإلغاء التذكرة.

وتوجه القنصل المصري برومانيا، إلى المطار فور إبلاغه بالواقعة، حيث وجد أن الراكب قد غادر رومانيا إلى مصر عبر الخطوط التركية نزولاً إلى شرم الشيخ ثم القاهرة.

وأكد القنصل متابعة السفارة المصرية والمغربية التحقيقات الجارية، مع السلطات المعنية لمعرفة كافة تفاصيل الحادث وما ستسفر عنه التحقيقات.

ومن جهتها أكدت وزارة الهجرة، استمرار متابعة الموقف مع السفارة المصرية برومانيا لحين انتهاء التحقيقات الخاصة بالحادث وما ستسفر عنه.

وتواصلت الوزارة مع المواطن المصري (حسن.س)، الذي تعرض للإيقاف على متن الطائرة الرومانية، حيث اطمأنت عليه وعلى أسرته، وأكدت استمرار متابعة التحقيقات الجارية من قبل السلطات الرومانية من خلال وزارة الخارجية عبر سفارة مصر في رومانيا للوقوف على كافة التفاصيل وملابسات الموقف.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك