«أوبرا عايدة» تعود إلى أحضان حتشبسوت - بوابة الشروق
السبت 21 سبتمبر 2019 11:28 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في اختيار حسام البدري لتدريب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم؟

«أوبرا عايدة» تعود إلى أحضان حتشبسوت

إسلام عبدالمعبود
نشر فى : الأحد 18 أغسطس 2019 - 9:16 م | آخر تحديث : الأحد 18 أغسطس 2019 - 9:16 م

المدير التنفيذى للعروض: نسبة الأشغال بالفنادق ستصل لـ100% بالأقصر.. والحجوزات قاربت على الانتهاء
رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب: سيكون لها مردود قوى بأن مصر بلد الفن والحضارة


بعد غياب ما يقرب من الـ 22 عامًا، تعود عروض «أوبرا عايدة» إلى الأقصر بمعبد الملكة حتشبسوت، ويتزامن هذه العرض مع مرور 150 عامًا على افتتاح قناة السويس.
حيث تستعد ساحة المعبد فى البر الغربى بمدينة الأقصر، لاستقبال 150 مغنيا وعازفا، يمثلون الأوركسترا السيمفونية والكورال الوطنى الأوكرانى، بقيادة المايسترو الأوكرانية أوكسانا لينيف، لتقديم عرضين أوبراليين لأوبرا عايدة القائمة منذ 148 عاما، من إخراج الألمانى مايكل شتورم، يومى 26 و28 من شهر أكتوبر المقبل، إلى جانب 40 راقصا مصريا، يشاركون فى الفعالية التى تعكس تاريخ وحضارة مصر العظيمة.
قالت المدير التنفيذى لعروض أوبرا عايدة، نيفين وأصف، إن هذه العروض من المقرر أن يحضرها ما يقرب من 4 آلاف مشاهد من بينها 60% من الأجانب خارج مصر، من قارات «أوروبا، وآسيا، وأمريكا اللاتينية» و25% من الأجانب المقيمين فى مصر و15% من المصريين.

أضافت واصف، أن جميع الحجوزات للفنادق قارب على الانتهاء، وذلك يعطى رسالة قوية أن عروض أوبرا عايدة ستكون رسالة سلام يتم بثها من مصر إلى العالم، حيث ستضمن الحفلة نسبة إشغال للفنادق 100%، ولذلك وجود هذه الحفلة سيخدم الكثير من القطاعات الحيوية فى الاقصر مثل «النقل والسياحة والتجارة» إضافة إلى أنها ستساهم فى تشغيل الأيدى العاملة.
وعن تنظيم العروض على أرض معبد الملكة حتشبسوت، أشارت إلى أن هذه العروض لن تكون اعتيادية بل ستكون استثنائية حيث سيتحرك العارضون على أرض المعبد مباشرة وسيتم استخدام جميع عناصر الإبهار والمتمثلة فى أحدث تقنيات أنظمة الإضاءة وأدوات العرض ثلاثية الأبعاد والشاشات الضخمة الحديثة بما يجعل مشاهدتها سيكون له تأثير السحر.
وتابعت أن الجمهور المستهدف لحضور العروض فى الأقصر هو من شريحة مميزة وفق المعايير السياحية، الأمر الذى يمثل دافعًا إيجابيًا نحو تحفيز القطاع السياحى فى مصر، ورفع معدلات نمو وزيادة الحركة السياحية الوافدة إلى جنوب مصر.
وأشارت إلى تنظيم عروض «أوبرا عايدة» تعد نوعًا مميزًا من السياحة القائمة على التخطيط وهو الأمر الذى يشمل عنصر جذب هاما للسياحة من الفئات الممتازة التى تميل إلى حضور الفعاليات المنتظمة فى السفر والترفية، ضربة المثل بمهرجان «ليميتس» بواسطن الأمريكية والذى يبلغ المردود الاقتصادى له نحو ٢٦٥ مليون دولار.
ومن جانبه قال النائب عمرو صدقى، رئيس لجنة السياحة والطيران المدنى بمجلس النواب، إن الحدث يعتبر عالميًا، وأن نوعية هذه العروض من الأوبرا تجذب نوعا مميزا من الزائرين الأجانب الوافدين، ومصر نظمت هذه العروض ولكن من 22 عامًا، وكانت نجاحه جدًا، ولكن الظروف الصعبة منعت من إقامة مثل هذه العروض المميزة.
وأضاف صدقى، فى تصريحات لـ«الشروق»، أن هذه العروض من المتوقع أن تسبب مرودو قوى جدًا، وسترسل رسالة للعالم أجمع أن مصر بلد الفن والحضارة، وستنقلها جميع وسائل الإعلام الأجنبية خاصة فى ظل الظروف التى نمر بها، موضحًا أن الفكر الجديد لهذا العام وخاصة فى وجودها فى أهم معبد فرعونى وتتزامن مع مرور افتتاح قناة السويس، سنستغلها جيدًا.
ومن جانبه، قال نقيب المرشدين السياحيين، الدكتور حسن النحلة، إن أوبرا عايدة سيكون الحدث الأهم فى 2019، نظرا لما يتمتع به العرض من تنظيم رائع ومشاركة نجوم عالميين على أرض معبد الملكة حتشبسوت فى الأقصر.
وأضاف أن عودة أوبرا عايدة هى أحد أهم القوى الناعمة بالرغم من مرور أيام صعبة إلا أننا لم نيأس ولم نستسلم وقدمنا الكثير، وهدفنا هو أمان مصر وأمنها من خلال عدة عوامل سواء فى السياحة أو الآثار والفن أيضا، مشيرة إلى أن المرشد السياحى هو أفضل مرشد على مستوى العالم ولدينا 18 ألف مرشد سياحى يتحدثون أكثر من 35 ألف لغة.
وأوضح أن المرشد السياحى فى مصر يجوب أرجاء مصر ويحفظ تاريخها وحضارتها جيدا، بينما المرشد فى أى دول أخرى يعد محليا فقط، أما فى مصر فهو يلتقى مع مختلف ثقافات العالم مما يعطى ثراء للعمل السياحى والثقافى فى مصر.
وفى السياق ذاته قال رئيس لجنة تسويق السياحة فى الأقصر، إن إقامة حفل ضخم بحجم أوبرا عايدة سيكون له تأثير غير مسبوق على السياحة فى مصر خاصة السياحة الثقافية، موضحًا أن السياحة تحتاج إلى حدث ضخم يرتبط بالتاريخ والفن وأوبرا عايدة كانت بمثابة حلم وهو الأن على مشارف تحقيقه.
وأضاف عثمان، إن اختيار معبد حتشبسوت بالأقصر لإقامة العرض الفنى العالمى هو اختيار عبقرى، خاصة وأن المعبد هو أيقونة فن العمارة فى العالم أجمع.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك