الحكومة تنفي 10 شائعات.. وتؤكد لا صحة لقراءة العدادات بهدف رفع الشرائح - بوابة الشروق
السبت 24 أغسطس 2019 9:35 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





الحكومة تنفي 10 شائعات.. وتؤكد لا صحة لقراءة العدادات بهدف رفع الشرائح

رانيا ربيع
نشر فى : الخميس 18 يوليه 2019 - 4:43 م | آخر تحديث : الخميس 18 يوليه 2019 - 4:43 م

أكدت الحكومة في تقريرها الصادر، اليوم، عن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، لرصد الشائعات والرد عليها، أنه لا صحة لتسريح عاملين بالدولة بعد إجراء اختبارات تقييم لهم، أو اقتراض "العاصمة الإدارية الجديدة" 20 مليار جنيه لتعثرها مالياً، أو زيادة أسعار بعض الأدوية بعد تحريك أسعار الوقود، أو خلط أطنان من القمح بالتراب داخل الشون والصوامع.

ونفى التقرير تخفيض دعم الخبز بالموازنة العامة للدولة 2019/ 2020، أو ارتفاع أسعار الأرز التمويني إلى 12 جنيهًا، أو إلغاء الامتحانات على التابلت في نظام التعليم الجديد بداية من العام المقبل، مؤكدا عدم صحة حرمان الطلاب ذوي القدرات الخاصة من الالتحاق بالجامعات، أو صدور تعليمات من وزارة الكهرباء بقراءة العدادات كل شهرين بهدف إدخال المواطن في شريحة أعلى.

وأكدت وزارة الكهرباء أنه لا صحة لما تردد حول إصدار تعليمات من وزارة الكهرباء للمحصلين بقراءة العدادات كل شهرين، مُوضحةً أن قراءة العدادات تتم شهرياً وبشكل منتظم بما يعكس الاستهلاك الشهري الفعلي للمواطن.

وأوضحت الوزارة أنه تم التعاقد مع شركة متخصصة في قراءة العدادات بانتظام شهرياً، مع وضع آليات جديدة للحرص على دقة حساب الاستهلاكات، وعند حدوث تأخير في أخذ القراءة يوضع في الحسابات أوتوماتيكياً حساب الاستهلاك الشهري، وذلك بالتزامن مع التوسع في تطبيق العدادات الجديدة "مسبوقة الدفع" التي لا تحتاج لتدخل العنصر البشري لأخذ القراءات، حيث تم الوصول إلى تنفيذ حوالي 7 مليون و700 ألف عداد مسبوق الدفع، وجارٍ أيضاً تركيب عدادات ذكية ضمن المشروع التجريبي لتركيب 250 ألف عداد ذكي، يأتي ذلك في إطار خطة الوزارة للتحول من العدادات والآليات القديمة لحساب الاستهلاكات إلى عدادات أو آليات تكنولوجية أكثر دقة.

وأضافت الوزارة أن العدادات الحديثة بها العديد من المميزات، حيث أنها تقوم بتسجيل استهلاك المشترك وعرضه، وأيضًا عرض قيمة الاستهلاك والرصيد المتبقي، فضلاً عن أنه يُمكِّن المشترك من شحن العداد بطرق متعددة، مما يسهل على المشترك متابعة الاستهلاك وترشيده والتحكم في قيمة الاستهلاك.

ونفى الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، صحة ما تردد عن تسريح أي من الموظفين بناءً على نتائج اختبارات تقييم العاملين بالدولة، مُوضحاً أن الهدف من اختبارات التقييم هو تحديد قدرات العاملين بالجهاز الإداري للدولة، بهدف تدريبهم تماشياً مع خطة الإصلاح الإداري، مُشدداً على أن الحكومة حريصة كل الحرص على حقوق كافة الموظفين وعدم المساس بها مُطلقاً.

فيما أوضحت شركة العاصمة الإدارية أنه لا صحة لما تردد حول اعتزام شركة العاصمة الإدارية الجديدة الحصول على قروض من البنوك المصرية بقيمة 20 مليار جنيه لتعثرها مالياً، وأن الموقف المالي للشركة قوي ومُطمئِن وتحقق أرباحاً سنوية من حصيلة بيع الأراضي للمستثمرين، وليست بحاجة للحصول على أي قرض أو تمويل خارجي، وأن كل ما يُثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف النيل من ثقة المواطنين والمستثمرين في جدوى هذا المشروع العملاق.

وأكدت وزارة الصحة أنه لا صحة على الإطلاق لزيادة أسعار بعض الأدوية بعد قرار تحريك أسعار الوقود، وأن أسعار الأدوية الحالية كما هي لم يطرأ عليها أي تغيير, مُوضحةً أن أي زيادة في سعر الدواء لا تتم إلا بعد موافقة لجان التسعير بالوزارة ومراجعة للسعر العادل.

وقالت وزارة التموين إنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول خلط أطنان من القمح بالتراب داخل الشون والصوامع بمختلف المحافظات، مُشددةً على صحة وسلامة القمح بكافة أنواعه الذي يتم تسليمه إلى المطاحن التموينية، حيث يتم التأكد من جودته ونظافته بشكل تام حرصاً على صحة المواطنين، مؤكدة أنه لا صحة على الإطلاق لما تم تداوله حول تخفيض الحكومة لدعم الخبز بالموازنة العامة للدولة 2019/ 2020، بل على العكس فإنه قد تم تخصيص89 مليار جنيه بموازنة 2019/2020 لدعم السلع التموينية بزيادة نسبتها 3.3% عن موازنة العام السابق منها حوالي 51 مليار جنيه لدعم الخبز.

كما نفت وزارة التموين صحة ما تردد عن ارتفاع أسعار الأرز التمويني إلـى 12 جنيهًا، بل على العكس فإن سعره في منظومة التموين 9 جنيهات، مُشددةً على التزام جميع المنافذ التموينية بصرف كافة المقررات التموينية لمستحقيها وفقاً للأسعار المقررة من قبل الوزارة.

وأكدت وزارة التعليم أنه لا صحة على الإطلاق لإلغاء الامتحانات على التابلت في نظام التعليم الجديد، مُشددةً على استمرار إجراء الامتحانات على التابلت في النظام الجديد، وأن كل ما يتردد من أنباء حول هذا الشأن شائعات تستهدف تشويه نظام التعليم الجديد.

كما أكدت وزارة التعليم العالي أنه لا صحة على الإطلاق لمنع الطلاب ذوي القدرات الخاصة أو حرمانهم من دخول أي كلية من الكليات، وأن جميع الجامعات والكليات متاحة أمام كافة الطلاب دون أي تمييز وفقاً لتنسيق القبول بالكليات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك