محمد صبحي ناعيا شوقي طنطاوي: كنت لآخر لحظة رجلا وفنانا ملتزما - بوابة الشروق
الجمعة 6 ديسمبر 2019 9:33 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

محمد صبحي ناعيا شوقي طنطاوي: كنت لآخر لحظة رجلا وفنانا ملتزما

محمد عباس
نشر فى : الخميس 18 يوليه 2019 - 4:11 م | آخر تحديث : الخميس 18 يوليه 2019 - 4:11 م

توفى، صباح اليوم، الفنان شوقي طنطاوي، عن عمر يناهز 66 عاما.

ونعى الفنان محمد صبحي، الفنان الراحل شوقي طنطاوي، قائلًا: «رحل شوقي طنطاوي أكثر المخلصين على مدار 50 عامًا، واليوم بكل أسى وحزن عميق أعزي نفسي وأسرتك وجمهورك».

وتابع صبحي، في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك": «تلميذي وأخي وصديقي وزميلي ومساعدي.. رحلت وتركتني.. أنت الذي جئت لي تلميذ في ثانوي عام 1969 لتشترك في عرض هاملت وبقيت بالفرقة حتى الآن.. 50 عاما مضت كنت فيها الصديق الوفي والسند، لم أجد في رحلتي مثلك مخلصًا وفيًا، كنت لآخر لحظة رجلًا.. كنت فنانًا ملتزمًا، وآب صالح لأسرتك».

وأضاف صبحي: «صديقي الحبيب افتقدتك ولا أعلم كيف سيكون حالي عندما أفقد أغلى الناس.. ستظل مثلا عظيما، أثرت في حياتي وفني أنت جزء كبير من فرقة "ستوديو الممثل".. أدعو الله لك بالرحمة والغفران وللأسرة الصبر والسلوان، وستظل في قلبي في القلب من قلبي كما قلتها لك مرارا».

كما نعى الفنان مجدي صبحي، شوقي طنطاوي (رفيق رحلته)، عبر صفحته على "فيسبوك"، قائلا: "صديقي بل أخي.. الفنان المخلص لفرقة الأستاذ محمد صبحي.. شوقي طنطاوي.. وداعا ياعزيز علي قلبي".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك