فيديو.. عماد الدين حسين: التحرك المصري ينحاز بشكل كامل وواضح إلى الجانب الفلسطيني - بوابة الشروق
الثلاثاء 22 يونيو 2021 2:52 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

فيديو.. عماد الدين حسين: التحرك المصري ينحاز بشكل كامل وواضح إلى الجانب الفلسطيني

عماد الدين حسين
عماد الدين حسين
هديل هلال
نشر في: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 4:08 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 4:08 ص

قال الكاتب الصحفي عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق وعضو مجلس الشيوخ، إن «مصر تدافع عن القضية الفلسطينية منذ بدأت عام 1948»، موضحًا أن الجيش المصري دخل فلسطين عام 48 انطلاقًا من أمرين أساسيين: الدفاع عن العروبة والأمن القومي المصري.

وأضاف حسين، خلال لقاء لبرنامج «صباح الخير يا مصر»، المذاع عبر فضائية «الأولى»، صباح الاثنين، أن « جزءا مهما من الأمن القومي المصري موجود في فلسطين ولن يكون هناك سلام أو استقرار أو أمن أو تقدم في مصر إلا بتأمين الحدود الشرقية.

وأشار حسين إلى أن الدور المصري إزاء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة أكثر وضوحًا وقوة على المستويين الشعبي والرسمي، قائلًا إن التحرك المصري يتضح انحيازه بشكل كامل وواضح إلى الجانب الفلسطيني.

وأوضح رئيس تحرير جريدة الشروق، أن التحرك دبلوماسي وسياسي وانساني تقوده الدولة المصرية ككل يتقدمهم الرئيس عبدالفتاح السيسي والأجهزة المختصة، مستطردًا أن الجزء الآخر من التحرك يتعلق بالجانب الإنساني والإغاثي.

وذكر أن «مصر في بداية الأحداث أصدرت بيانًا هامًا يدين العدوان الإسرائيلي واقتحام حي الشيخ جراح ومحاولة سرقة المنازل الفلسطينية واقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى، فضلًا عن استدعاء السفير الإسرائيلي، قبل دخول غزة إلى المشهد»، مضيفًا أن التحرك المصري استمر باتصالات مستمرة وتنسيق مع الأردن وتونس والسعودية والإدارة الأمريكية وإسرائيل.

ونوه حسين، إلى أن «الجهد المصري يصطدم دائما بالعدوان والبلطجة الإسرائيلية المستمرة، والمدعومة بتأييد غربي وامريكي بالأساس»، معقبًا: «كنا نعتقد بأن الإدارة الأمريكية الجديدة موضوعية مقارنة بالإدارة السابقة لكنها عرفلت في جلسة مجلس الأمن أمس حتي مجرد اصدار بيان يدين أو يطالب بوقف العدوان الإسرائيلي ما اضطر تونس والنرويج والصين لإصدار بيان مستقل».

وأكد أن المساعدة على الجانب الإنساني لا تقل أهمية عن الجانب السياسي والدبلوماسي، مستشهدًا بإعلان المستشفيات المصرية استقبال كل الجرحى الفلسطينيين وتقديم ما في وسعها لهم، إضافة إلى فتح معبر رفح بصورة استثنائية لدخول 3 قوافل وأكثر من 250 مصابا فلسطينيا، أمس الأحد.

وتابع عضو مجلس الشيوخ أن الهلال الأحمر المصري أعلن حالة الطوارئ، فضلًا عن تخصيص 3 مستشفيات في مصر بالإسماعيلية وبئر العبد والعريش لاستقبال الجرحى الفلسطينيين، لافتًا إلى أن عائلات سيناء وضعت كل إمكانياتها تحت تصرف احتياجات فلسطين، مرورا بنقابة الأطباء والجمعيات والأحزاب وبيانات الإدانة من مجلسي النواب والشيوخ.

ويتواصل العدوان الإسرائيلي على غزة منذ نهاية شهر رمضان، متسببًا في سقوط شهداء وجرحى ودمار في الممتلكات والبنى التحتية في مختلف مناطق القطاع.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس الأحد، ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 197 شهيدا بينهم 58 طفلًا و34 سيدة و15 من كبار السن، وما يزيد عن 1235 جريحًا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك