بكين وروما تتعهدان بدفع التعاون بين الصين والاتحاد الأوروبي لمواجهة التحديات العالمية - بوابة الشروق
الإثنين 21 يونيو 2021 11:38 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

بكين وروما تتعهدان بدفع التعاون بين الصين والاتحاد الأوروبي لمواجهة التحديات العالمية

بكين - أ ش أ
نشر في: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 9:23 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 18 مايو 2021 - 9:23 ص

اتفق رئيس مجلس الدولة الصيني (رئيس الوزراء) "لي كه تشيانغ"، مع نظيره الإيطالي "ماريو دراجي"، على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية ودفع التعاون بين الصين والاتحاد الأوروبي لمواجهة التحديات العالمية.

وقال تشيانغ -خلال محادثة هاتفية مع دراجي وفقا للمكتب الإعلامي لمجلس الدولة الصيني اليوم الثلاثاء- إن العلاقات الصينية-الإيطالية متجذرة في تاريخ طويل من التبادلات وتتمتع بروابط قوية من المصالح، موضحا أن هناك تعاون بين الجانبان -منذ العام الماضي- في تنفيذ التعاون الدولي في مكافحة مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، مؤكدا أن الجانبين حققا تقدما إيجابيا في مشروعات التعاون الرئيسية.

وأعرب تشيانغ عن استعداد الصين للعمل مع إيطاليا لتعزيز التعاون في مجالات مثل التجارة والاستثمار والطاقة وتغير المناخ، داعيا الجانبين إلى ضمان نجاح عام الثقافة والسياحة الصيني-الإيطالي الذي سيقام العام المقبل، وتوسيع التبادلات الثقافية والشعبية، وتعزيز التعاون في إطار مجموعة العشرين.

وأضاف أن الصين تقدر بشدة علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي، وأن الاتحاد الأوروبي الموحد والمزدهر قوة مهمة في الحفاظ على السلام العالمي ودعم التعددية وتعزيز التجارة الحرة.

كما أعرب رئيس الوزراء الصيني عن أمله في توجيه الجانبين علاقاتهما نحو الاتجاه الصحيح، والتمسك بعقلية منفتحة لدفع التعاون العملي، وتسوية الخلافات من خلال الحوار، والتنسيق على أساس الاحترام المتبادل.

وتابع أنه يتعين على الجانبين العمل بشكل مشترك لتفعيل اتفاقية الاستثمار ودخولها حيز التنفيذ في وقت مبكر، ما من شأنه أن يسهم في التعافي الاقتصادي العالمي، داعيا إيطاليا، العضو المهم في الاتحاد الأوروبي، إلى لعب دور إيجابي في تعزيز التنمية الصحية والمستقرة للعلاقات بين الصين والاتحاد الأوروبي.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الإيطالي "ماريو دراجي"، إن إيطاليا تولي أهمية كبيرة لشراكتها الاستراتيجية الشاملة مع الصين ومستعدة للعمل معها لدفع مشروعات التعاون المهمة إلى الأمام، وتعميق التعاون الثنائي في مجالات الطاقة والطيران والاقتصاد والتجارة والاستثمار.

وأعرب دراجي عن استعداد إيطاليا لاغتنام فرصة عام الثقافة والسياحة الإيطالي-الصيني لتعزيز التبادلات الشعبية والثقافية، مشيرا إلى أنه يقدر دعم الصين لعمل إيطاليا في رئاستها لمجموعة العشرين، واستعداد إيطاليا لتعزيز التواصل والتنسيق مع الصين في الشؤون متعددة الأطراف، وتعزيز التعاون الدولي بشأن مكافحة كوفيد-19، وتعزيز التعافي الاقتصادي العالمي، والتصدي بشكل مشترك لتغير المناخ، وغيرها من التحديات، معربا عن تأييد إيطاليا لدفع عملية متابعة اتفاقية الاستثمار بين الاتحاد الأوروبي والصين من خلال الحوار في وقت مبكر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك