دراسة: التهاب الجيوب الأنفية المزمن يؤثر على التركيز - بوابة الشروق
الأحد 9 مايو 2021 3:47 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


دراسة: التهاب الجيوب الأنفية المزمن يؤثر على التركيز

مريضة بالجيوب الانفية
مريضة بالجيوب الانفية
منار محمد
نشر في: الأحد 18 أبريل 2021 - 6:41 م | آخر تحديث: الأحد 18 أبريل 2021 - 6:41 م
توصلت دراسة أمريكية حديثة إلى أن التهاب الجيوب الأنفية المزمن، يتسبب في عدم قدرة المرضى على التركيز.

وسلطت الدراسة، الصادرة عن جامعة واشنطن وجامعة هارفارد، الضوء على تأثير التهاب الجيوب الأنفية على المرضى، حيث فحص العلماء الحالة الصحية لـ44 من البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و35 عامًا، 22 منهم مصابين بالتهاب الجيوب الأنفية ما بين خفيفة ومزمنة، و22 أصحاء.

وكشفت نتائج الدراسة، التي نُشرت في مجلة "طب الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس والرقبة" الشهرية الأمريكية، أن التهاب الجيوب الأنفية المزمن ليس مرضًا خطيرًا، ولكنه يجعل المصاب يواجه صعوبة في النوم والتنفس.

وما توصلت إليه الدراسة أيضًا، هو أن الجيوب الأنفية المزمنة تتسبب في حدوث تغيرات في نشاط المخ- بحسب موقع "تاتش نيوز" الصيني، الذي يقدم أخبارا عن الصحة والتكنولوجيا.

وأكد العلماء القائمون على الدراسة، أن التهاب الجيوب الأنفية المزمن يتسبب في معاناة المرضى من مشاكل معرفية قصيرة المدى، مثل عدم الانتباه والارتباك وصعوبة التركيز، وذلك من خلال فحص أدمغة المرضى، ليتضح أن المصابين بالالتهاب المزمن، قل لديهم الاتصال الوظيفي بين شبكة الفص الجبهي الأمامي وشبكة التنبيه، والفص الأمامي مسؤول عن المعالجة العصبية، ولذلك يقل لدى المرضى الأداء المعرفي.

وذكر الباحثون، أنه كلما زادت حدة التهاب الجيوب الأنفية، تسبب ذلك في قلة نشاط الدماغ، وقد يؤدي ذلك إلى معاناة المريض من قلة الانتباه واضطرابات النوم حتى خلال النهار وليس صعوبة التركيز فقط، ولذلك يجب محاولة السيطرة على المرض قدر الإمكان حتى يكتشف الأطباء له علاجًا نهائيًا.

وأوضح العلماء أن النتائج كشفت عن أن تأثير التهاب الجيوب الأنفية المزمن لا يسبب عجزًا مستمرًا في الأداء المعرفي للمريض، وبالتالي في حالة محاولة التخفيف منه، سوف يعود الأداء إلى مستواه الطبيعي.

لمزيد من التفاصيل اضغط هنا


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك