بيومى فؤاد لـ«الشروق»: لم أقصد الابتعاد عن الكوميديا هذا العام.. والتغيير مطلوب ومؤثر - بوابة الشروق
الأربعاء 19 مايو 2021 1:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


بيومى فؤاد لـ«الشروق»: لم أقصد الابتعاد عن الكوميديا هذا العام.. والتغيير مطلوب ومؤثر

بيومى فؤاد
بيومى فؤاد
حوار ــ سامى ميشيل
نشر في: الأحد 18 أبريل 2021 - 7:38 م | آخر تحديث: الأحد 18 أبريل 2021 - 7:38 م

حينما علمت أن شخصيتى فى مسلسل «النمر» شريرة سعدت جدًا.. وتجمعنى بمحمد إمام كيميا خاصة

مضيت عقد «خلى بالك من زيزى» دون قراءته حبًا فى المخرج كريم الشناوى.. وأمينة خليل تعى ما تقدمه على الشاشة

المسرح يتربع على مقدمة اهتماماتى ويليه الإذاعة ثم السينما والتليفزيون
لم نبدأ التحضير للجزء الثانى من «وقفة رجالة« حتى الآن

اعتاد المشاهدون على رؤيته يقدم العديد من الأدوار المختلفة سواء فى السينما أو التليفزيون، وطلته على الشاشة تسعد الجميع بلا شك. ويشارك الفنان بيومى فؤاد هذا العام فى دراما رمضان التليفزيونية بمسلسلين أساسيين هما «النمر» بطولة الفنان محمد إمام، و«خلى بالك من زيزى» بطولة الفنانة أمينة خليل، بجانب أنه يظهر كضيف شرف فى العديد من الأعمال الأخرى.

التقت «الشروق» بيومى للحديث معه عن أعماله، وسبب مشاركته فيها، وأسباب ابتعاده عن الكوميديا هذا العام، وفى السطور التالية نستعرض نص الحوار.

* تقدم فى دراما رمضان هذا العام شخصيتين مختلفتين عليك بعيدًا عن اللون الكوميدى.. هل قصدت تغيير جلدك هذا العام لتخرج بشكل مختلف؟

ــ لم يكن قصد بالمعنى الحرفى أو الدقيق، ولكنى سعيد بهذه النقلة ولست متضايقا نهائيًا، فالتغيير فى حد ذاته مطلوب عادة، ومهم ومؤثر على الأحداث والمشاهدين، وبفضل الله هذا العام أشارك فى عملين أساسيين، ولا أقدم بهما اللون الكوميدى، ويمكن الدور الذى قدمت فيه كوميدى هو ظهورى بمسلسل «بين السما والأرض» بطولة الفنان هانى سلامة، حيث أجسد عامل المصعد الذى لابد وأن يحل مشكلة خطيرة، وهى تعطل مصعد إحدى العقارات، وحبس بعض الأشخاص به حيث لا يستطيعون الخروج منه.

* تقدم فى مسلسل «النمر» دور «عنتر الحلق» وهى شخصية شرير.. ما الأسباب التى دفعتك للمشاركة بالعمل؟
ــ مثلت مع الفنان محمد إمام فى أعمال مهمة وكثيرة، وهذا شيء غير جديد عليا مطلقًا، وعادة تجمعنا كيمياء قوية على الشاشة، وحينما علمت أن الشخصية شريرة سعدت بذلك لأننى أحب مثل هذه الأدوار، فقرأت بعض حلقات العمل، ووافقت، وأتمنى أن ينال المسلسل إعجاب المشاهدين لأنه مبذول فيه جهد كبير جدًا، لكى يخرج بأفضل صورة ممكنة ويرضى الجميع بلا أى شك.

* فى رأيك ما سبب الكيمياء التى تجمعك بمحمد إمام فى جميع أعمالكما؟
ــ محمد عادل إمام فنان ذكى للغاية، ولديه حس فنى كبير، ويملك القدرة على حساب أى شيء قبل الدخول فيه أو الموافقة عليه، بالإضافة إلى أنه فنان جميل حقيقى، ويهتم بشغله جدًا، وأشد التفاصيل حتى، ويهتم بجميع من حوله من طاقم العمل، حيث لا يهمه مطلقًا أن يكون أهم شخص بالمسلسلات أو الأفلام الخاصة به، وهذا يدفعه للاهتمام بالجميع بدون تفرقة بين أى شخص على حساب الآخر، ومن مميزاته أنه غير أنانى، ويسعى لرضا من حوله ليكونوا مبسوطين بالعمل معه. وهذا يظهر فى الكواليس فيكون دمها خفيف للغاية، ويظهر أيضًا على الشاشة، ويرى المشاهدين ذلك ويسعدون به، ومحمد يسير عادة على هذا المنوال منذ فيلم «كابتن مصر» الذى عرض عام 2015، وحقق نجاحا كبيرا، وعلى المستوى الشخصى علاقتنا جيدة الحمد لله، وأتمنى الكثير والمزيد من الأعمال الناجحة التى تجمعنا ببعض خلال السنوات القادمة، إن شاء الله.

* تقدم شخصية فؤاد والد أمينة خليل فى مسلسل «خلى بالك من زيزى» وتحاول دومًا حل مشاكلها الكثيرة.. حدثنا عن دورك بالعمل؟

ــ هذا المسلسل مضيت عقده دون أن أقرأ الورق وذلك لأن مخرج العمل الجميل كريم الشناوى لا أستطيع أن أرفض له أى طلب مطلقًا، لأنه مخرج متميز وله بصمة مختلفة فى عالم الفن والإخراج بشكل خاص، ودومًا يبحث عن التغيير والتألق ويقدم أفضل ما لديه للمشاهدين، وأنا عملت معه من قبل، وأتمنى أن ينال مسلسل «خلى بالك من زيزى» إعجاب الجميع إن شاء الله. وأمينة خليل ممثلة شاطرة للغاية وتهتم بأدق التفاصيل فى شغلها لأنها تحبه بشدة، ولا تهمل أى شيء مهما كان صغيرًا، وتذاكر الورق كله بدقة وعناية، وتعى قيمة ما تقدمه على الشاشة سواء فى الدراما التليفزيونية أو السينما وما إلى ذلك. ولقد عملنا مع بعض من قبل، حيث قدمت معها مشهدين فى فيلم «توأم روحى» بطولة الفنان حسن الرداد الذى عرض العام الماضى، وعملنا أيضًا فى فيلم «وقفة رجالة» الذى عرض هذا العام، ولكن لم تجمعنا مساحة فنية كبيرة ومشاهد طويلة ومؤثرة إلا من خلال مسلسل «خلى بالك من زيزي»، وأنا سعيد بهذا الدور الذى أقدمه، وهو جديد عليا، حيث لم أمثله فى أى مسلسل أو فيلم من قبل، وأحاول خلال الأحداث تلبية رغباتها وحل مشاكلها الكثيرة التى لا تنتهى بسبب عصبيتها، وبعض المشاكل والاضطرابات التى تعانى منها ضمن أحداث العمل.

* أنت مقل فى الظهور الإعلامى هل بسبب انشغالك الشديد بالمسلسلات أم أنك متحفظ نتيجة لموقف ما؟

ــ لا، نهائيًا، أنا غير متحفظ من شيء ما، ولكن للأسف الأسئلة التى يسألونها لى فى بعض الحوارات الفنية مكررة وغير جديدة، وقليلا ما أجد أسئلة مختلفة تهتم بالتفاصيل الدقيقة للأعمال التى أشارك بها سواء على مستوى السينما أو التليفزيون أو المسرح.

* قدمت مشهدا العام الماضى فى مسلسل «خيانة عهد»، أبكى الجميع وأظهر أنك تستطيع تقديم شخصيات مختلفة سواء كوميدى أو تراجيدى.. هل تفضل تصنيفك كممثل عام أم لا؟

ــ النقطة الأولى، زمان حينما كنت أدرس التمثيل كانوا يقولون لنا إن الممثل الشاطر والمتميز هو الذى يستطيع تقديم أى لون سواء كوميدى أو تراجيدى، أو حزين، أو رومانسى، وما إلى ذلك، النقطة الثانية لم تكن المرة الأولى التى أقدم بها شخصية جد فى مسلسل «خيانة عهد» الذى عرض العام الماضى، فلقد لعبت شخصيات كثيرة مختلفة بعيدًا عن الكوميدى، فمثلا فى عام 2013 قدمت شخصية الشيخ «سعد العجاتى» فى مسلسل «موجة حارة» وكانت شخصية جديدة علىّ. وفى نفس العام قدمت 6 مشاهد نالوا إعجاب الجميع، الحمد لله، وجاءتنى ردود فعل إيجابية كثيرة عنه فى مسلسل «اسم مؤقت» بطولة الفنان يوسف الشريف، وركز الكثير من المشاهدين على أننى لدى القدرة لتقديم شخصيات متنوعة، وفى عام 2016 قدمت شخصية تراجيدى بمسلسل «الميزان» بطولة الفنانة غادة عادل، وعام 2018 بمسلسل «هى ودافنشى»، قدمت شخصية شريرة تمامًا، ولكن بالطبع كان لها جانب إنسانى حيث لا يوجد شخصية شريرة بالكامل فى العالم حولنا.

* قدمت أدوارًا كثيرة بعيدة عن اللون الكوميدى.. فى رأيك لماذا لم يلاحظها المشاهدون مثلما لاحظوها فى مسلسل «خيانة عهد»؟

ــ عادة هذا يحدث مع الكثير من الممثلين، حيث يقدمون أدوارًا عديدة فى مجالات مختلفة، ولكن يأتى دور منهم يركز معه المشاهدون بشكل غير طبيعى، وعامة هذا شيء لا يضايقنى أبدًا مهما حدث.

* تحافظ كل عام على تقديم مسلسل إذاعى كوميدى فى الراديو.. لماذا؟

ــ أتمنى أن أعمل فى الإذاعة فقط كل عام، لأننى أحبها جدًا، وخاصة مجال الدوبلاج والأدوار العديدة التى تقدم به، والترتيب الذى أحبه فى حياتى كممثل عادة هو المسرح والإذاعة والسينما، ويأتى التليفزيون فى المرتبة الأخيرة، وهذا لا يعنى أننى أكره الدراما التليفزيونية مطلقًا، فأنا أحبها بالطبع.

* من الدراما للسينما.. بعد نجاح الجزء الأول من فيلم «وقفة رجالة» هل بدأتم التحضير للجزء الثانى من العمل؟

ــ كلمونى وقالوا لى استعد لأننا سنقدم جزءا ثانيا من فيلم «وقفة رجالة»، ولكن حتى هذه اللحظة لا يوجد شيء رسمى، سواء عقود أو سيناريو أو اتفاق مسبق على أى شيء، وأنتظر بداية التحضير والتصوير، خاصة وأن الجزء الأول رغم الكورونا والأعداد القليلة التى تذهب للسينما إلا أنه حقق نجاحا كبيرا جدًا فى السينمات، وأقول هذا بمنتهى الصدق وبشاهدة السعوديين، فيلم «وقفة رجالة» هو الأكثر تحقيقًا للإيرادات فى تاريخ السعودية، منذ أن بدأت السينما عرض أفلامها هناك، وأنا سعيد عامة بنجاح العمل، خاصة وأننا بذلنا به جهدًا كبيرًا، واستطاع أن يصل لطبقات مختلفة وعديدة من الجمهور، سواء المصرى أو العربى المحب للأعمال والدراما المصرية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك