جريفيث: تجدد العنف في اليمن يزيد من صعوبة التوصل إلى السلام - بوابة الشروق
الجمعة 3 أبريل 2020 7:40 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

جريفيث: تجدد العنف في اليمن يزيد من صعوبة التوصل إلى السلام

د ب أ
نشر فى : الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 9:48 م | آخر تحديث : الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 9:48 م

قال مارتن جريفيث المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن اليوم الثلاثاء إن تجدد العنف في البلاد قد يبطل المكاسب التي تم تحقيقها ويزيد من صعوبة التوصل إلى السلام.

وعبر جريفيث -في إحاطته لمجلس الأمن- عن حزنه العميق بشأن التقارير التي تفيد بسقوط عشرات الضحايا من المدنيين وتضرر المدارس والمستشفيات، وقال :"النساء والأطفال هم الأكثر تأثرا، وما زال الصحفيون اليمنيون وناشطو المجتمع المدني يواجهون ضغوطات وقيود كبيرة".

واعتبر جريفيث أنه لن يكون السلام أمرا تفرضه الهيمنة العسكرية، ولابد من أن تكون المشاركة في العملية التي تقودها الأمم المتحدة غير مشروطة.

وأكد المبعوث الأممي أن قيادات طرفي النزاع لديهم القدرة على كبح العنف، وخفض التصعيد الخطابي، والالتزام بتهدئة أكثر استدامة "كما تقع عليهم مسؤولية تحقيق تلك الأهداف".

وقال:"يجب على الطرفين أن يوحدا مواقفهما حول رؤية مشتركة لليمن ما بعد النزاع تضمن حكومة وعملية انتقال سياسي تشمل الجميع، وقطاع أمني يحمي جميع اليمنيين وإعادة إعمار للمؤسسات والاقتصاد، وتقبل إنهاء حالة العداء حتى مع استمرار الخلافات".

وتصاعدت وتيرة النزاع في اليمن مؤخرا بين القوات الحكومية، ومسلحي الحوثيين في المناطق الشرقية للبلاد، ما أسفر عن سقوط اعداد كبيرة من القتلى والجرحى، دون تحقيق أي تقدم ملموس على الأرض بشأن اتفاق السلام الذي وقعت عليه تلك أطراف السويد نهاية عام 2018.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك