بلباو يتوج بطلا للسوبر الإسباني على حساب برشلونة في ليلة طرد ميسي - بوابة الشروق
السبت 6 مارس 2021 7:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

بلباو يتوج بطلا للسوبر الإسباني على حساب برشلونة في ليلة طرد ميسي

شريف أبوحمد
نشر في: الإثنين 18 يناير 2021 - 12:42 ص | آخر تحديث: الإثنين 18 يناير 2021 - 1:21 ص

توج أتلتيك بلباو بلقب كأس السوبر الإسباني للمرة الثالثة في تاريخه، بعد فوزه 3 / 2 على برشلونة في مباراة امتدت لشوطين إضافيين.

بادر الفرنسي أنطوان جريزمان بالتسجيل لبرشلونة في الدقيقة 40، لكن سرعان ما تعادل بلباو بهدف حمل توقيع أوسكار دي ماركوس في الدقيقة 42.

وعاد جريزمان لهز الشباك من جديد، مسجلا الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 77، غير أن أسيير فيلاليبري أحرز هدف التعادل للفريق الباسكي في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، ليحتكم الفريقان إلى وقت إضافي مدته نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين.

وخلال الوقت الإضافي، أحرز إينياكي وليامز الهدف الثالث لبلباو في الدقيقة 94، ليقود الفريق الباسكي لاستعادة اللقب الغائب عنه منذ عام 2015، فيما أنهى برشلونة اللقاء بعشرة لاعبين عقب طرد نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة 120 لضربه أحد لاعبي بلباو دون كرة.

بهذا الانتصار، ثأر بلباو من خسارته بالنتيجة ذاتها أمام برشلونة في المواجهة الأخيرة التي جمعت بينهما بالدوري الإسباني في السادس من يناير الحالي.

في المقابل، تأتي تلك الخسارة، لتضاعف من جراح برشلونة، الذي يعاني من البداية الباهتة ببطولة الدوري الإسباني هذا الموسم، حيث كان يطمح للتتويج بالسوبر الإسباني لتكون بداية عودته إلى مساره الصحيح، بعد الهزة العنيفة التي تعرض لها في الموسم الماضي بإخفاقه في التتويج بأي من الألقاب المحلية والقارية التي شارك فيها واختتمت بخسارته الموجعة 2 / 8 أمام بايرن ميونخ الألماني بدوري أبطال أوروبا.

وعلى ملعب (لا كارتوخا) اتسمت بداية المباراة بالحذر، حيث تبادل الفريقان الاستحواذ على الكرة ولكن بلا فاعلية على المرميين.

 بمرور الوقت، بدأ أتلتيك بلباو أخذ زمام المبادرة، لكنه انتظر حتى الدقيقة 24 لتهديد مرمى برشلونة للمرة الأولى في اللقاء عن طريق أندير كابا، الذي تابع تمريرة عرضية من الجهة اليسرى مرت من الجميع، ليسدد مباشرة من داخل منطقة الجزاء، لكن الألماني مارك أندريه تير شتيجن، حارس مرمى برشلونة، أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركنية لم تستغل.

في المقابل، أطلق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي تسديدة من خارج المنطقة في الدقيقة 37 ذهبت إلى ركلة مرمى، ليرد بلباو بهجمة مرتدة في الدقيقة التالية انتهت بضربة رأس غير متقنة من راؤول جارسيا، ذهبت بعيدة تماما عن المرمى.

 جاءت الدقيقة 40 لتشهد هدفا لمصلحة برشلونة عن طريق جريزمان، حيث مرر ميسي الكرة إلى خوردي ألبا في الناحية اليسرى، الذي أعاد الكرة لميسي من جديد، ليسدد من داخل المنطقة غير أن الكرة اصطدمت في الدفاع، لتتهيأ أمام جريزمان الذي سدد، وهو خال تماما من الرقابة، واضعا الكرة بقوة داخل الشباك على يمين أوناي سيمون، حارس مرمى بلباو.

لم يهنأ برشلونة بتقدمه كثيرا، بعدما سجل بلباو هدف التعادل في الدقيقة 42 عن طريق  أوسكار دي ماركوس، الذي تلقى تمريرة عرضية من الجهة اليسرى عبر إينياكي وليامز، خلف دفاع الفريق الكتالوني، ليسدد دي ماركوس مباشرة، دون مضايقة من أحد، واضعا الكرة على يمين تير شتيجن، وينتهي الشوط الأول بتعادل الفريقين 1 / 1.

دخل بلباو الشوط الثاني بمعنويات مرتفعة، حيث واصل نشاطه الهجومي، وسدد راؤول جارسيا من خارج المنطقة في الدقيقة 49 ذهبت إلى ركلة مرمى.

ورد برشلونة بهجمة منظمة في الدقيقة 52 انتهت بحصوله على ركلة حرة مباشرة نفذها ميسي، لكن الكرة مرت بمحاذاة القائم الأيسر.

وأحرز راؤول جارسيا هدفا لبلباو في الدقيقة 57، بعد متابعته ركلة حرة من الناحية اليسرى، نفذها إيكر مونيايين عرضية، ليسدد ضربة رأس داخل الشباك، لكن سرعان ما ألغى حكم اللقاء الهدف بعد عودته لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار).

وأضاع وليامز فرصة محققة لبلباو في الدقيقة 66، حينما تابع تمريرة عرضية زاحفة من الجهة اليمنى، أبعدها دفاع برشلونة بطريقة خاطئة، لتتهيأ الكرة أمامه ويسدد بقوة من داخل المنطقة، مرت بجوار القائم الأيسر مباشرة.

واصل الفريقان تبادل الهجمات، قبل أن تشهد الدقيقة 77 الهدف الثاني لبرشلونة عن طريق جريزمان، الذي تلقى تمريرة عرضية زاحفة من الجهة اليسرى عبر خوردي ألبا، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، واضعا الكرة على يسار سيمون داخل الشباك.

وبينما تأهب الجميع لانتهاء المباراة بفوز برشلونة وتتويجه باللقب، أحرز بلباو هدف التعادل في الدقيقة 90 عن طريق أسيير فيلاليبري، الذي تابع ركلة حرة نفذها مونيايين أمامية، ليسددها مباشرة وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى، واضعا الكرة على يسار تير شتيجن لتعانق الشباك، وينتهي الوقت الأصلي بالتعادل 2 / 2 ويلجأ الفريقان لشوطين إضافيين.

اتسم الوقت الإضافي بالإثارة منذ الدقائق الأخيرة، حيث سجل وليامز الهدف الثالث لبلباو في الدقيقة 94، حيث تلقى الكرة داخل المنطقة، ليسدد تصويبة رائعة، في حراسة الدفاع، لترتطم الكرة بباطن القائم الأيسر ثم تحتضن الشباك.

وكاد مارتن برايثويت يسجل التعادل لبرشلونة في الدقيقة 95، حينما تلقى تمريرة بينية من ميراليم بيانيتش، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن الكرة ذهبت ضعيفة في يد حارس بلباو. 

شدد برشلونة من هجماته في الشوط الرابع، وحاصر لاعبي بلباو في منطقة جزائهم، وكاد ميكيل فيسجا لاعب الفريق الباسكي يسجل في مرماه في الدقيقة 110 عندما حاول إبعاد ركلة حرة نفذها ميسي من اليمين، ليبعدها برأسه إلى ركلة مرمى لم تستغل. 

ولم تمر سوى دقيقة واحدة، حتى أهدر جريزمان فرصة أخرى لبرشلونة، حيث تلقى تمريرة عرضية من الجانب الأيسر، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكنه وضع الكرة بغرابة شديدة إلى خارج الملعب.

ورد بلباو بهجمة سريعة في الدقيقة 114، انتهت بضربة رأس عن طريق ييراي ألفاريز، الذي سدد ضربة رأس وهو على بعد خطوات قليلة للغاية من المرمى ، لكنه وضعها إلى خارج الملعب. 

وازدادت معاناة برشلونة في اللقاء، عقب طرد ميسي في الدقيقة 120، بعدما كشفت تقنية فار قيام النجم الأرجنتيني بضرب آسيير فيلاليبري دون كرة، وينتهي اللقاء بفوز مثير لبلباو 3 / 2 على برشلونة ليتوج بالسوبر الإسباني هذا الموسم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك