بعد 6 أسابيع.. حزب العمال البريطاني لتيريزا ماي: محادثات «بريكست» انتهت! - بوابة الشروق
السبت 24 أغسطس 2019 4:14 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد إقالة لاسارتي.. من المدرب المناسب للنادي الأهلي؟





بعد 6 أسابيع.. حزب العمال البريطاني لتيريزا ماي: محادثات «بريكست» انتهت!

د ب أ
نشر فى : الجمعة 17 مايو 2019 - 4:36 م | آخر تحديث : الجمعة 17 مايو 2019 - 4:36 م

ذكر زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين اليوم الجمعة أن المحادثات بين الحكومة المحافظة وحزب العمال بشأن التوصل إلى اتفاق للخروج من الاتحاد الأوروبي "وصلت لأبعد ما يمكن أن تصل إليه".

وأجرى الحزبان الرئيسيان في بريطانيا محادثات على مدار ستة أسابيع دون التوصل لسبيل للمضي قدما في تنفيذ قرار بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست) خلال استفتاء عام 2016.

وقال كوربين في خطاب مفتوح إلى رئيسة الوزراء تيريزا ماي: "في حين أنه كان من الممكن التوصل إلى تسوية في بعض المجالات، إلا أننا لم نتمكن من جسر الفجوات السياسية المهمة بيننا".

وأضاف: "والشيء الأهم هو أن تزايد ضعف وعدم استقرار حكومتك يعني عدم وجود ثقة في ضمان تنفيذ ما قد نتفق عليه بيننا".

وأكد متحدث باسم الحكومة البريطانية في داونينج ستريت أن حكومة ماي "ليست قادرة على التوصل إلى اتفاق كامل" مع حزب العمال، واصفا المحادثات بأنها "مثيرة للتحدي".

ووافقت ماي أمس الخميس على إطار زمني للتنحي من زعامة الحزب المحافظ، فيما يصوت النواب أوائل الشهر المقبل على اتفاقها الخاص بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع بروكسل، بعدما حثها بعض النواب في الحزب على الإعلان عن موعد استقالتها الأسبوع الجاري.

وقال كوربين إن حزبه سوف "يدرس بعناية أي مقترح ترغب الحكومة في تقديمه لكسر حالة الجمود الخاص بالبريكست".

وكتب: "غير أنني ينبغي أن أجدد أنه بدون تغييرات كبيرة، سنستمر في معارضة اتفاق الحكومة لأننا لا نعتقد أنه يحمي الوظائف ومستوى المعيشة وقطاع الصناعة في بريطانيا".

فتحت ماي محادثات رسمية مع حزب العمال بعدما رفض النواب ثلاث مرات اتفاقها الخاص بالبريكست الذي تفاوضت عليه مع بروكسل.

وانقسم الحزبان بشأن البريكست وعارض الكثير من النواب من الجانبين المحادثات.

ولكن ماي قالت يوم الثلاثاء إنها تعتزم مواصلة السعي للتوصل إلى اتفاق قائم على اتحاد جمركي ما بعد البريكست مع الاتحاد الأوروبي.

وحذرها 14 نائبا محافظا مؤثرا من المتشككين في أوروبا، يوم الثلاثاء الماضي من الموافقة على اتفاق خاص باتحاد جمركي مع حزب العمال، قائلين إنه سيكون من قبيل " السياسات السيئة".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك