فيديو.. أمين الأعلى للآثار: الكشف الجديد في منطقة سقارة يضم بردية بطول 14 مترا - بوابة الشروق
الخميس 25 فبراير 2021 10:49 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد السماح بعدم حضور الطلاب في المدارس.. كولي أمر:

فيديو.. أمين الأعلى للآثار: الكشف الجديد في منطقة سقارة يضم بردية بطول 14 مترا

ورق بردي
ورق بردي
أمل محمود
نشر في: الأحد 17 يناير 2021 - 3:25 ص | آخر تحديث: الأحد 17 يناير 2021 - 3:25 ص

قال الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مايوجد في منطقة سقارة فوق سطح الأرض لا يتعدى 10% مما يحويه باطن الأرض في هذه المنطقة من لقى أثرية.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «المساء مع قصواء» المذاع عبر فضائية «ten»، مساء السبت، أن الكشف الآثري بمنطقة سقارة في أكتوبر الماضي كان عبارة عن توابيت تعود للعصور المتأخرة، مشيرًا إلى أن الكشف الآثري الجديد يضم توابيت تعود للدولة الحديثة، وهو كشف ليس متكررًا في هذه المنطقة.
وأشار إلى أن المومياوات داخل التوابيت المكتشفة في حالة رائعة من الحفظ، مضيفًا أنه تم العثور على نقوش تحمل اسم «نفيرتاري» ولكن لا تعود على الملكة نفيرتاري زوجة رمسيس الثاني.
وأوضح أن الكشف الآثري يضم بردية بطول 4 أمتار وعرض 1 متر، والتي تتحدث على الفصل 18 من كتاب الموتى، الذي يضم طلاسم وتعاويذ لنقل المتوفي للعالم الآخر، مضيفًا أن كتاب الموتى أحد الكتب الدينة الهامة عند المصري القديم ويضم 151 فصل توضح رحلة المتوفي للعالم الآخر.
وذكر أن الكشف الآثري يضم لقى أثرية، فضلًا عن العثور على بئر بعمق 24 مترًا ولم يتم الوصول لنهايته حتى الآن، لافتًا إلى أنه لن يستطيع أن يجزم بعدد للقى الآثرية المكتشفة، لاستمرار أعمال الكشف عنها.
وكشفت البعثة المصرية المشتركة بين المجلس الأعلى للآثار ومركز زاهي حواس للمصريات بمكتبة الإسكندرية والتي تعمل في منطقة آثار سقارة بجوار هرم الملك تتي أول ملوك الأسرة السادسة من الدولة القديمة، عن اكتشافات أثرية مهمة تعود إلى الدولة القديمة والحديثة والعصور المتأخرة.
وقال الدكتور زاهي حواس عالم الآثار المصرية رئيس البعثة، في تصريح اليوم السبت، إن هذه الاكتشافات سوف تعيد كتابة تاريخ هذه المنطقة وخاصة خلال الأسرتين الـ١٨ و١٩ من الدولة الحديثة، وهي الفترة التي عُبد فيها الملك تتي وكان يتم الدفن في ذلك الوقت حول هرمه.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك