ساعات الرعب والغضب في تلبانة.. حرق منزل سيدة أجبرت شابا على تعذيب شقيقه حتى الموت - بوابة الشروق
الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 6:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

ساعات الرعب والغضب في تلبانة.. حرق منزل سيدة أجبرت شابا على تعذيب شقيقه حتى الموت

الضحية
الضحية
نعمان سمير
نشر فى : الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 2:07 م | آخر تحديث : الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 2:07 م

حبس السيدة وآخرين.. والأهالي: «سُمعتها مش اللي هي»

شهدت قرية تلبانة التابعة لمركز المنصورة بمحافظة الدقهلية أحداث عنف استمرت عدة ساعات حتى فجر اليوم، وذلك عندما أشعل الأهالي النيران في منزل سيدة وجهت لها تهمة قتل شاب يعمل لديها بعد تعذيبه وإذلاله وادعاء وفاته بسبب هبوط في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب وجلطة بالشريان الرئوي؛ وذلك وفقا لما جاء في تقرير بيان حالة الوفاة بالمستشفى.

بدأت تفاصيل الواقعة، عندما وُجد مقطع فيديو على هاتف سيدة "ف" يحوي واقعة تعذيب وقتل الشاب "أ" بقرية تلبانة؛ وذلك وفقا لأقوال الأهالي بالقرية، حيث يظهر الشاب مكبل اليدين والقدمين من الخلف، وهناك شخص آخر يضربه بعصا بعنف شديد وهو مكمم الفم حتى لا يتأوه ويسمعه الجيران، فيما أكد بعض الأهالي ممن شاهدوا الفيديو أن من يعتدي على الشاب بالفيديو هو "شقيقه"، والذي كان يسأله خلال الاعتداء: "انطق الخاتم فين؟"، وذلك في الفيديو الذي تتجاوز مدته الدقيقتين.

وتداول المواطنون فيديو واقعة التعذيب على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، في نفس توقيت ظهور جثة الشاب ملقاة بالقرب من مصرف في القرية؛ مما أغضب الأهالي الذين أشعلوا النيران في منزل السيدة المتهمة.

وقال عدد من الأهالي، إنه تم اكتشاف الفيديو الذي يثبت واقعة التعذيب وانتشاره أثناء مطاردة السيدة؛ حيث سقط هاتفها المحمول؛ ما أدى إلى وصول الأهالي للفيديو وتسليمه للشرطة.

وأوضح الأهالي أن الفيديو يحوي شقيقين يعملان لدى سيدة "سُمعتها مش اللي هي"، اتهمت أحدهما بسرقة خاتم ذهبي، متابعين أن المتهمة "ف" احتجزت الشقيقين "أحمد" و"محمد" في منزلها، وعذبتهما على يد أحد الشباب العاملين لديها، وتم تصوير الواقعة، لافتين إلى أنها أجبرت "محمد" على تعذيب شقيقه "أحمد".

وأشار الأهالي إلى أن "محمد" -شقيق المتوفي- فر هاربا من السيدة؛ حيث ألقى بنفسه من الطابق الثاني؛ نظرا لأنه لم يتحمل إكمال ضرب وتعذيب شقيقه "المجني عليه".

كان اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء سيد سلطان مدير مباحث المديرية، بالعثور على جثة شاب بالقرب من أحد المصارف، وقيام الأهالي بإشعال النيران في منزل سيدة اتهموها وبناتها بقتله.

وأكدت تحريات المباحث أن المتوفي "أحمد ا." 19 عاما، واقتحم الأهالي منزل السيدة "ف"، واعتدوا على 4 سيدات كن بالمنزل وقت الواقعة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك