بمشاركة أكثر من 20 دولة.. انطلاق مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية 21 سبتمبر - بوابة الشروق
الأربعاء 23 أكتوبر 2019 7:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في منع القانون المصري إعدام القاتل الأصغر من 18 عاما؟


بمشاركة أكثر من 20 دولة.. انطلاق مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية 21 سبتمبر


نشر فى : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 3:44 م | آخر تحديث : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 3:44 م

ينطلق مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية، فى دورته الثانية عشرة، خلال الفترة من 21 حتى 26 سبتمبر الحالي، على مسرح بئر يوسف بقلعة صلاح الدين، تحت شعار" وطن بلا حدود"، بمشاركة أكثر من 20 دولة، وتحل إفريقيا ضيف شرف المهرجان بمناسبة تولي مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي هذا العام.

يقام المهرجان تحت رعاية وزير الثقافة، بمشاركة قطاع العلاقات الثقافية الخارجية وصندوق التنمية الثقافية، بالتعاون مع وزارتي الأثار والسياحة متمثلة في الهيئة العامة للتنشيط السياحي ومؤسسة حوار لفنون ثقافات الشعوب، بحضور سهام إسماعيل المدير التنفيذي للمهرجان، علا جمال رئيس قطاع السياحة الداخلية بالهيئة العامة للتنشيط السياحي.

وصرح الفنان انتصار عبد الفتاح رئيس ومؤسس المهرجان، بأن الفنان فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق هو شخصية المهرجان هذا العام الذي دعم مشروع فرقة رسالة سلام والتي بدأت بفرقة ومدرسة سماع التي تجمع بين التراث الإسلامي والتراث القبطي عام 2007، بقبة الغوري، بهدف التأكيد على تفرد الشخصية المصرية، والتي أرسلها كسفيرا لدول العالم المختلفة، ثم تدشينه وإقامة مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية والذي أصبح له مكانة دولية وصولا إلى حلم ملتقى الأديان بسانت كاترين ومجمع الأديان بالقاهرة.

وأضاف عبد الفتاح، أننا سننتقل في "قافلة سلام" بمهرجان سماع وملتقى الأديان إلى بلدان أوروبية وعربية لنؤكد أن مصر تستطيع أن تقيم حوار للثقافات لتؤكد جوهر الأديان والمحبة والسلام والتواصل الإنساني مع الشعوب، موضحًا أن احتفالية "ملتقى الأديان" سيقام في دورته الخامسة بمجمع الأديان بمصر القديمة، يوم 25 سبتمبر الجاري، تحت عنوان "هنا نصلي معا" والذي أقيمت دوراته الثلاثة السابقة بسانت كاترين، ثم انتقلت بعد ذلك إلى مجمع الأديان بالقاهرة من العام الماضي، متمنيا انتصار إقامة قداس صوفي يضم 1000 مرنم ومنشد، حيث تتناغم الأصوات وتتوحد لتؤكد على لحظة التواصل الإنساني وعمق مفهوم الأديان.

وكشف عبد الفتاح أن المهرجان سيكرم هذا العام كوكبة من العلماء ورجال الدين منهم اسم الراحل العالم مصطفى محمود "رحلة العلم والإيمان"، واسم الراحل الشيخ محمود على البنا "صوت لا يغيب"، بالإضافة إلى تكريم القديسة فيرينا "ام الراهبات" من سويسرا، واندرياس جياكوماكيس "ترانيم السلام" من اليونان والدكتورة عطا الفونسين" بهجة الحياة".

يشارك في المهرجان أكثر من 20 دولة وهي (مصر، وإثيوبيا، وإندونيسيا، والأردن، والجزائر، والسودان، والمغرب، وباكستان، ورومانيا، وفرنسا، واليونان، وإسبانيا، وليبيا، والبوسنة والهرسك، وبنجلاديش، والكونغو برازفيل، وتونس، وسيريلانكا، ونيجيريا، والكونغو كنشاسا، وماليزيا، ومالي، وتنزانيا، وبروناي)، بالإضافة إلى مشاركة متميزة لفرق سوريا المقيمة بمصر، وتقام العروض بقلعة صلاح الدين وقبة الغوري وساحة الهناجر وشارع المعز ومجمع الأديان وحديقة الحرية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك